شريط الاخبار
حوالات بريدية لتعويض قفة المواد الغذائية للمعوزين في رمضان 2019 أكثر من ألف مليار قيمة مشاريع قطاع الصناعة في 2018 خلاطون يشحنون الجزائريين على الفوضى عبر فايسبوك تأجيل حركة المدراء في سلك الشـؤون الدينية لما بعد رئاسيات أفريل حادثة مقتل أصيل˜ تعجّل لقاء حجار بمديري الخدمات الجامعية قيادات الأمن تأمر أعوانها باستخدام تسيير الحشود لمواجهة المسيرات والاحتجاجات إنزال وزاري غير مسبوق بولاية تيزي وزو الوكالة الوطنية للطيران المدني ستتمتع بطابع خاص يضمن مرونة في توظيف الكفاءات انطلاق دروس الدعم المجانية لفائدة تلاميذ البكالوريا بداية من الغد الداخلية والقضاء يفرضان على حجار الشركاء الشرعيين مباشرة تدريب حجاج موسم 2019 بالولايات مثول المشتبه به بقتل أصيل أمام محكمة بئر مراد رايس اليوم خبراء ماليون يستبعدون مراجعة سلم الأجور في الوقت الراهن قايد صالح يشارك في افتتاح المعرض الدولي للدفاع بأبو ظبي  الحكومة تستنفر السفارات لضمان سير الانتخابات وحثّ المغتربين على الاقتراع توقيف إرهابي بالعاصمة والإطاحة بعنصر دعم في المسيلة بوشارب يستنفر قواعد الحزب لعدم ترك الساحة فارغة أمام منافسي بوتفليقة مكتبة البدر بمطار الجزائر الدولي مهددة بالغلق نهائيا توقيع اتفاقية بين تكتل مصدّري الخضر والفواكه واتحاد المهندسين اتصالات الجزائر وبريد الجزائر ملك للشعب ولن تتم خصخصتهما شبكة دولية منظمة تستورد المخدرات وتهرّبها إلى تونس عبر الحدود القصبة.. بين ماض مجيد وتحد لمزاج الطبيعة وإهمال الإنسان عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا

احتفظ بختمه الرسمي واستعمله عقب مغادرته المنصب في التسعينات

رئيس مندوبية بلدية باب الزوار زوّر قرارات الاستفادة من عقارات لعائلة برلماني


  18 أفريل 2018 - 15:38   قرئ 584 مرة   0 تعليق   محاكم
رئيس مندوبية بلدية باب الزوار زوّر قرارات الاستفادة من عقارات لعائلة برلماني

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا و100 ألف دينار غرامة مالية نافذة في 3 ملفات قضائية توبع فيها المدعو "س.علي" وهو رئيس المندوبية التنفيذية السابق لبلدية باب الزوار خلال سنوات التسعينات، مع الأمر بإيداعه الحبس بجلسة المحاكمة، على خلفية تورطه في تزوير قرارات استفادة من قطع أرضية لصالح أفراد من عائلة المدعو "س. خليفة" وهو برلماني سابق والذي شغل كذلك منصب إطار سام بولاية الجزائر سابقا، هذا الأخير الذي مثل لمواجهة تهمة استعمال المزور بدلا من زوجته المتوفية باعتبار أن قرار الاستفادة المزور كان باسمها، بالإضافة إلى والدته وشقيقته اللتين تملكان قرارات استفادة عليها ختم المتهم الأول "س.علي" الذي احتفظ به بعد انتهاء عهدته دون إرجاعه لمصالح بلدية باب الزوار وعلى إثر ذلك وجهت له تهمة الاستمرار في ممارسة الوظيفة بعد انتهائها والتزوير.

حسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإن كشف القضية كان عقب شكوى تقدم بها مواطنون من بلدية باب الزوار تفيد أنهم تحصلوا سنة 1989 على قطع أرضية بموجب قرارات استفادة رسمية، وتفاجؤوا أثناء محاولتهم استغلالها بأشخاص آخرين أكدوا ملكيتهم للقطع الأرضية بعدما استظهروا لهم قرارات استفادة صادرة عن مصالح باب الزوار وعليها أختام وتوقيعات من رئيس المندوبية السابق السيد"س.علي" وهو الأمر الذي دفعهم إلى تقييد شكاوى لمصالح البلدية، وشكاوى أخرى مصحوبة بادعاء مدني أمام قاضي التحقيق الغرفة الأولى بمحكمة الدار البيضاء، وهو ما استدعى فتح تحقيقات ومراسلة مصالح البلدية للتأكد من صحة القرارات، والتي أكدت أن الضحايا الثلاث من بينهم شقيق محام، هم المستفيدون الأصليون من القطع الأرضية وقراراتهم صحيحة، وفي خضم التحريات اتضح أن رئيس المندوبية السابق بباب الزوار" س. علي" احتفظ  بختم البلدية عقب انتهاء عهدته دون إرجاعه وهذا ما ثبت من خلال تفحص أرشيف البلدية، بحيث لم يعثر على أي وثيقة تثبت أن رئيس المندوبية قد أعاد ختمه الرسمي، كما أن المتهمين الثلاثة الذين وجهت لهم تهم استعمال المزور تحصلوا على قرارات الاستفادة بالمحاباة سنة 1995 ويتعلق الأمر بكل من والدة البرلماني السابق "س.خليفة" وهي أرملة شهيد، وشقيقته، بالإضافة إلى زوجته التي توفيت وصدر في حقها حكم بانتفائها بوجه الدعوى العمومية .

وبمثول المتهم "س. علي" أمام المحكمة في ثلاث ملفات نفى الوقائع المنسوبة إليه، موضحا أنه لم يكن صاحب القرار الوحيد في توزيع العقارات سنوات التسعينات وخلال فترة توليه منصب رئيس المندوبية التنفيذية كانت هناك لجنة خاصة تهتم بدراسة ملفات المواطنين والتصويت عليها بالموافقة أو الرفض، وكانت مهمته تنحصر في التوقيع على القرارات بعد نهاية الدراسات، وبخصوص الختم الدائري أكد، أنّه لم يحتفظ به ولم يستعمله خارج عهدته ومغادرته المنصب، موضحا أنه سلم الأختام التي سلمت له في إطار ممارسته لمنصبه بعد مغادرته.

ومن جهتهم المستفيدون المتابعون باستعمال المزور نفوا علمهم  بأن القرارات محل تزوير، وأوضح البرلماني السابق الذي مثل للمحاكمة بدل زوجته المستفيدة التي فارقت الحياة باعتباره وكيلا عنها نفى بدوره علمه بقضية التزوير والتمس دفاعه إفادته بالبراءة باعتبار أنه لا يوجد أي قرار مسجل باسمه، وخلال أطوار المحاكمة أشار وكيل الجمهورية في مداخلته إلى أن مشكل العقار بالجزائر كان محل تجاوزات تعدت كل الحدود خلال فترة العشرية السوداء نتيجة التسيب وغياب الرقابة التي عادت نتائجها السلبية على المواطنين الذين دفعوا ثمن ذلك وهناك الآلاف من المواطنين لا تزال ملفاتهم عالقة ومنعتهم من استغلال ممتلكاتهم بسبب النزاعات العقارية مع آخرين استفادوا من نفس العقار.

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha