شريط الاخبار
الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة

احتفظ بختمه الرسمي واستعمله عقب مغادرته المنصب في التسعينات

رئيس مندوبية بلدية باب الزوار زوّر قرارات الاستفادة من عقارات لعائلة برلماني


  18 أفريل 2018 - 15:38   قرئ 468 مرة   0 تعليق   محاكم
رئيس مندوبية بلدية باب الزوار زوّر قرارات الاستفادة من عقارات لعائلة برلماني

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا و100 ألف دينار غرامة مالية نافذة في 3 ملفات قضائية توبع فيها المدعو "س.علي" وهو رئيس المندوبية التنفيذية السابق لبلدية باب الزوار خلال سنوات التسعينات، مع الأمر بإيداعه الحبس بجلسة المحاكمة، على خلفية تورطه في تزوير قرارات استفادة من قطع أرضية لصالح أفراد من عائلة المدعو "س. خليفة" وهو برلماني سابق والذي شغل كذلك منصب إطار سام بولاية الجزائر سابقا، هذا الأخير الذي مثل لمواجهة تهمة استعمال المزور بدلا من زوجته المتوفية باعتبار أن قرار الاستفادة المزور كان باسمها، بالإضافة إلى والدته وشقيقته اللتين تملكان قرارات استفادة عليها ختم المتهم الأول "س.علي" الذي احتفظ به بعد انتهاء عهدته دون إرجاعه لمصالح بلدية باب الزوار وعلى إثر ذلك وجهت له تهمة الاستمرار في ممارسة الوظيفة بعد انتهائها والتزوير.

حسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإن كشف القضية كان عقب شكوى تقدم بها مواطنون من بلدية باب الزوار تفيد أنهم تحصلوا سنة 1989 على قطع أرضية بموجب قرارات استفادة رسمية، وتفاجؤوا أثناء محاولتهم استغلالها بأشخاص آخرين أكدوا ملكيتهم للقطع الأرضية بعدما استظهروا لهم قرارات استفادة صادرة عن مصالح باب الزوار وعليها أختام وتوقيعات من رئيس المندوبية السابق السيد"س.علي" وهو الأمر الذي دفعهم إلى تقييد شكاوى لمصالح البلدية، وشكاوى أخرى مصحوبة بادعاء مدني أمام قاضي التحقيق الغرفة الأولى بمحكمة الدار البيضاء، وهو ما استدعى فتح تحقيقات ومراسلة مصالح البلدية للتأكد من صحة القرارات، والتي أكدت أن الضحايا الثلاث من بينهم شقيق محام، هم المستفيدون الأصليون من القطع الأرضية وقراراتهم صحيحة، وفي خضم التحريات اتضح أن رئيس المندوبية السابق بباب الزوار" س. علي" احتفظ  بختم البلدية عقب انتهاء عهدته دون إرجاعه وهذا ما ثبت من خلال تفحص أرشيف البلدية، بحيث لم يعثر على أي وثيقة تثبت أن رئيس المندوبية قد أعاد ختمه الرسمي، كما أن المتهمين الثلاثة الذين وجهت لهم تهم استعمال المزور تحصلوا على قرارات الاستفادة بالمحاباة سنة 1995 ويتعلق الأمر بكل من والدة البرلماني السابق "س.خليفة" وهي أرملة شهيد، وشقيقته، بالإضافة إلى زوجته التي توفيت وصدر في حقها حكم بانتفائها بوجه الدعوى العمومية .

وبمثول المتهم "س. علي" أمام المحكمة في ثلاث ملفات نفى الوقائع المنسوبة إليه، موضحا أنه لم يكن صاحب القرار الوحيد في توزيع العقارات سنوات التسعينات وخلال فترة توليه منصب رئيس المندوبية التنفيذية كانت هناك لجنة خاصة تهتم بدراسة ملفات المواطنين والتصويت عليها بالموافقة أو الرفض، وكانت مهمته تنحصر في التوقيع على القرارات بعد نهاية الدراسات، وبخصوص الختم الدائري أكد، أنّه لم يحتفظ به ولم يستعمله خارج عهدته ومغادرته المنصب، موضحا أنه سلم الأختام التي سلمت له في إطار ممارسته لمنصبه بعد مغادرته.

ومن جهتهم المستفيدون المتابعون باستعمال المزور نفوا علمهم  بأن القرارات محل تزوير، وأوضح البرلماني السابق الذي مثل للمحاكمة بدل زوجته المستفيدة التي فارقت الحياة باعتباره وكيلا عنها نفى بدوره علمه بقضية التزوير والتمس دفاعه إفادته بالبراءة باعتبار أنه لا يوجد أي قرار مسجل باسمه، وخلال أطوار المحاكمة أشار وكيل الجمهورية في مداخلته إلى أن مشكل العقار بالجزائر كان محل تجاوزات تعدت كل الحدود خلال فترة العشرية السوداء نتيجة التسيب وغياب الرقابة التي عادت نتائجها السلبية على المواطنين الذين دفعوا ثمن ذلك وهناك الآلاف من المواطنين لا تزال ملفاتهم عالقة ومنعتهم من استغلال ممتلكاتهم بسبب النزاعات العقارية مع آخرين استفادوا من نفس العقار.

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha