شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

استوليا على كل ممتلكاتهما ومبلغ 12 مليون سنتيم قيمة الإيجار

زوجان ينصبان على شاب أجّراه شقتهما ثم اقتحماها وغيّرا الأقفال


  29 أفريل 2018 - 15:36   قرئ 279 مرة   0 تعليق   محاكم
زوجان ينصبان على شاب أجّراه شقتهما ثم اقتحماها وغيّرا الأقفال

تعرض زوجان إلى النصب والاحتيال على يد شخص أجراه شقة لمدة 6 أشهر مقابل 12 مليون سنتيم، ومن دون سابق إنذار اقتحما الشقة من جديد بعد شهر من كرائها واستوليا على أثاث الضحيتين وكل ممتلكاتهما من أموال ومجوهرات، مع تغيير قفل الباب الخارجي . 

تعود وقائع القضية إلى تاريخ 19 أفريل الجاري، عندما عاد الضحية رفقة زوجته من عملهما مساء إلى شقتهما التي أجراها قبل شهر من الواقعة، ولم يتمكنا من فتح الباب بسبب تغيير القفل الذي كان عليه من قبل مالكي الشقة الذين نصبوا عليهما وسلبوهما مبلغ 12 مليون سنتيم مع الاستيلاء على كل ممتلكاتهما الموجودة بالشقة، وعلى إثر ذلك توجه الزوج مباشرة إلى مصالح الدرك الوطني بمقاطعة الحراش وأودع شكوى ضد مؤجر الشقة، وبتنقل ذات المصالح إلى المكان تبين أن الأخير من قام بتحطيم الباب وتغيير القفل واقتحام المسكن رفقة زوجته، وهو الأمر الذي استدعى توقيفه وبعد استجوابه تم تقديمه أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الحراش بموجب إجراءات المثول الفوري الذي وجه له رفقة زوجته بتهمة النصب والاحتيال وانتهاك حرمة منزل، بحيث تم إيداعه الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش قبل مثوله أمس للمحاكمة أمام محكمة الحراش رفقة زوجته التي مثلت بدورها بموجب إجراءات الاستدعاء المباشر، وخلال جلسة المحاكمة صرح الضحية أنه تعرف على المتهم عن طريق أحد معارفه الذي رافقه لمعاينة الشقة بغية تأجيرها، واتفقا عن السعر الذي حدده بـ 20 ألف دينار للشهر الواحد، ومن دون تحرير أي عقد كراء استأجرها مدة 6 أشهر، وبعدما استلم مفاتيح الشقة قام بإعادة تهيئتها بالكامل كونها كانت من دون طلاء، وبعدها أقام رفقة زوجته مدة شهر كامل، وبتاريخ الواقعة المصادف ليوم 19 أفريل الجاري توجها صباحا إلى عملهما، وبعد عودتهما مساء لم يتمكن من فتح بابه بمفاتيحه بسبب تغيير القفل ليتبين فيما بعد أنه نصب عليه واستولى على مبلغ الكراء المقدر بـ 12 مليون سنتيم، وامتنع عن إرجاع أثاثه ومجوهرات زوجته ومبلغ 40 مليون التي كانت بالشقة، ومن جهته المتهم اعترف بالتهمة المنسوبة إليه، مؤكدا أنه من قام بتحطيم باب الشقة واقتحامها بعدما أجرها للضحية، وهذا بسبب رفض زوجته للأمر باعتبارها مالكة الشقة وهددته بالخلع في حال لم يقم باسترجاعها، وبخصوص المتهمة زوجته أكدت أن زوجها لم يعلمها أنه سيأجر الشقة بحيث اتصل بها هاتفيا وأبلغها أن شخصا وزوجته سيحضران لمعاينتها ظنا منها أنه سيستبدل معها شقتهما حسب ما اتفقا سابقا كونها تفضل أن تكون بضواحي بئر توتة قريبا من مسكن والدتها، لتتفاجأ بعدها أنه أجرها للضحية دون علمها، وعلى أساس ذلك اعتبر دفاع الطرف المدني التهمة قائمة في حق المتهمين وطالب باسترجاع ممتلكات موكله بما في ذلك مبلغ الكراء والمجوهرات ومبلغ 40 مليون سنتيم التي كانت بالشقة، مع تعويض مادي قدره 50 مليون سنتيم عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت بالضحية، ليلتمس ممثل الحق العام عقوبة عامين حبسا نافذا و 20 ألف دينار غرامة مالية في حق المتهمين .

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha