شريط الاخبار
بلماضي يستهدف لقب «كان» 2019 ويتوعد المتمردين شاليهات داخل المؤسسات التربوية للتخفيف من الاكتظاظ تكليف مقاولات جديدة خلفا لشركات بناء فُسخت عقودها الجيش يحجز 5 طائرات بدون طيار في قسنطينة 602 مليون دينار للإطعام المدرسي ونقص في مؤسسات التعليم العدالة تضرب بيد من حديد مافيا "الباركينغ" بعد تفشي جرائم القتل انخفاض محسوس في أسعار أضاحي العيد بولنوار يرجع غلاء أسعار الخضر إلى توقف الفلاحين عن جني المحاصيل انخفاض أسعار برميل خام برنت إلى 71.83 دولارا بنك الجزائر يحافظ على سياسته الحذرة لضبط أسعار الصرف 188 مخبزة و4 آلاف تاجر لضمان مداومة يالعيد بقسنطينة وزارة الفلاحة تنفي تسجيل حالة إصابة بالحمى القلاعية وسط الأغنام مستفيدون من 56 مسكنا اجتماعيا تساهميا بأغريب يرفضون استلام سكناتهم التكفل بـ 80 بالمائة من الحالات الإستعجالية بوتفليقة يعين اللواء محمد عجرود على رأس الناحية العسكرية السادسة الحكومة ستغرق الأسواق بإخراج كميات كبيرة من البطاطا المخزنة بغرف التبريد "الإخلاص لمبادئ مؤتمر الصومام التزام لبناء إجماع وطني حقيقي" ولد عباس يؤكد أن الأفلان سيبقى لقرون ثلاث وفيات وأربعة جرحى في حادث مروري بالجلفة السطايفية يرفضون الاستسلام ويتوعدون المولودية "السينا" يدرس رفع الحصانة البرلمانية عن "سيناتور" الأرندي الجيش يُحاصر 19 إرهابيا حاولوا الدخول إلى الجزائر عبر الحدود التونسية إجراءات خاصة لتأمين المساجد والأماكن العمومية أيام العيد بوتفليقة ينهي مهام شنتوف وصالح باي قائدي الناحيتين العسكريتين الأولى والثانية بطلات الكاراتي يعلن اعتزالهن اللعب دوليا الجيش يحجز طائرة بدون طيار تكاليف الأضاحي والخضر والفواكه ترهن القدرة الشرائية للمواطن تحضير الحجاج نفسيا للصعوبات في منى وعرفات الحكومة تقدم امتيازات وإعفاءات ضريبية على المشاريع المصغرة سعر البرنت يسجل تذبذبا ويغلق على 72 دولارا نهاية الأسبوع وزارة الفلاحة توفر 05 ملايين أضحية هذا العيد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي يشجع الفلاحين على تأمين أبقارهم وزارة التربية تنفي السماح بستجيل المولودين عام 2013 في السنة الأولى توسيع تدريس اللغة الامازيغية بولاية الطارف قانون الصحة يدخل حيز التنفيذ منصب عمل دائم لـ 417 خريج شبه طبي بالمدية بائع للملابس الرجالية يسجن شريكه بتهمة خيانة الأمانة مسكن أستاذ جامعي يتعرض للسطو من قبل جيرانه بباب الزوار 6 أشهر حبسا نافذا لحلاق يروّج "الصاروخ" في محله بالحراش "إيتوزا" تُعلن عن برنامج خاص نحو مقابر العاصمة بمناسبة العيد

بعد الاعتداء وتهديد مالك الشقة بالحمامات وزوجته

ملثمون يسطون على مسكن ويستولون على أموال ومجوهرات


  14 ماي 2018 - 20:18   قرئ 474 مرة   0 تعليق   محاكم
ملثمون يسطون على مسكن ويستولون على أموال ومجوهرات

مثل أمام محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء، أمس، أفراد عصابة تتكون من ثلاثة أشخاص ملثمين نفذوا عملية سطو على شقة مواطن تفع بمنطقة الحمامات بباب الوادي بالاستعانة بالأسلحة البيضاء للاعتداء على مالك الشقة وزوجته والاستيلاء على أموالهما بالعملة الصعبة وسلسلة ذهبية سلمها أحدهم إلى عشيقته كهدية وتمت متابعتها في القضية بجنحة إخفاء أشياء مسروقة، وحاولوا بعدها الفرار إلى تركيا باستعمال المسروقات.

حسب ما ذكر في جلسة المحاكمة، فإن وقائع القضية تعود إلى تاريخ 8 ديسمبر 2015 عندما تلقت مصالح الأمن شكوى من مواطن بخصوص تعرض مسكنه العائلي الكائن بالحمامات إلى عملية سطو على يد عصابة تتكون من ثلاثة أشخاص كانوا ملثمين، تسللوا إلى داخلها وقاموا بالاعتداء على مالك الشقة وزوجته باستعمال خناجر من الحجم الكبير وتسببوا له في جروح خطيرة استدعت نقله إلى المستشفى لإسعافه، وقد تمكن المعتدون من الاستيلاء على مبالغ مالية بالعملة الصعبة قدرت بـ 700 أورو وسلسلة ذهبية ملك لزوجة الضحية التي تقدر قيمتها المالية بـ 12 مليون سنتيم، وبموجب الشكوى التي تلقتها مصالح الأمن باشرت تحرياتها المكثفة للوصول إلى الفاعلين وبتنقلهم إلى مسرح الجريمة تم العثور على سكين من الحجم الكبير ملقى على الأرض أمام الشقة عليها بصمات أحد المتهمين الذين توصلوا إليه عن طريقها وهو صاحب محل بيع الوجبات السريعة  فاست فود ، وبعد توقيفه واستجوابه كشف عن هوية شركائه الذين خططوا معه لتنفيذ عملية السطو وسرقة مبلغ 700 أورو وسلسلة ذهبية  قام بتسليمها إلى عشيقته كهدية، كما خططوا للهجرة إلى تركيا باستعمال المسروقات وهذا عقب اختبائه عندها، وهو الأمر الذي ورطها في القضية وتمت متابعتها رفقة باقي أفراد العصابة وإحالتهم جميها على محكمة الجنايات بعدما وجهت لهم جناية تكوين جمعية أشرار من أجل ارتكاب جناية السرقة بتوافر ظروف استعمال العنف والتهديد والتعدد والتسلق وجنحة مساعدة شخص على الاختفاء والهرب والحيلولة دون القبض عليه وجنحة عدم الإبلاغ عن جناية يعلم بوقوعها وجنحة إخفاء أشياء محصل عليها من جناية، وبمثولهم أمس أمام هيئة المحكمة أنكر المتهم الأول الوقائع المنسوبة إليه، مؤكدا أنه باع الضحية دراجة نارية وتنقل يوم الواقعة إلى مسكنه من أجل استرجاع ماله، الذي رفض تسليمه له وهذا ما جعله يدخل في شجار معه وقام بعدها بأخذ السلسلة الذهبية والأموال التي سلمها له الضحية وهو سبب تواجد بصماته على الخنجر الذي عثر عليه أمام مسكن الضحية، ومن جهته المتهم الثاني نفى مشاركته في عملية السطو التي أكدها المتهم الثالث أثناء استجوابه ونفى بدوره مشاركته فيها، وعلى أساس الوقائع المتابعين بها التمس النائب العام توقيع عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا في حق المتهمين الثلاثة وعقوبة 5 سنوات حبسا نافذا في حق المتهمة الرابعة المتابعة بجنحة الاخفاء  .

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha