شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تدعو الجزائريين لاقتناء الأضاحي من الأماكن المرخصة النفط يتراجع للمرة الأولى قبيل بيانات المخزونات الأمريكية ديوان الحج والعمرة يدعو الحجاج لاستيلام جوازات سفرهم زطشي حاول اعتراض لقاء رئيس الدولة بالمنتخب الوطني وأراد تحميل بلماضي مسؤولية ذلك «وصل الأمتعة» لإيصال حقائب الحجاج للغرف عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول 3500 مليار لعصرنة وتحسين مستوى خدمات قطاع البريد الإبراهيمي يحدد شروط المشاركة في الحوار الوطني للخروج من الأزمة الطلبة يسيرون بأريحية في المسيرة الـ22 بعد تخلي الأمن عن الجدران البشرية خرّيجو المدارس العليا للأساتذة يستلمون قرارات تعيينهم بداية من الغد نصف عدد المؤسسات العمومية عاجزة عن التوظيف! فتح تحقيق ضد الطيب لوح ومنعه من مغادرة التراب الواطني اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات

عقب شجار دار بين أحدهم والضحية

البراءة لأربعة شبان اتهموا بمحاولة قتل في برج الكيفان


  18 ماي 2018 - 12:31   قرئ 533 مرة   0 تعليق   محاكم
البراءة لأربعة شبان اتهموا بمحاولة قتل في برج الكيفان

برأت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء أربعة شبان من تهمة محاولة القتل العمدي التي راح ضحيتها شاب تعرض لاعتداء خطير باستعمال الأسلحة البيضاء خلال شجار دار بينهم بشاطئ العروس في برج الكيفان وتم إنقاذ حياته من قبل مصالح الأمن التي تنقلت إلى مكان وقوع الشجار عقب بلاغ تلقته بالخصوص ونقلته إلى المستشفى. 

بالرجوع إلى الوقائع فهي تعود إلى تاريخ 4 مارس 2017 وفي حدود منتصف الليل تلقت مصالح الأمن بلاغا بخصوص شجار بين مجموعة أشخاص في الواجهة البحرية على مستوى شاطئ العروس ببرج الكيفان، وعلى إثر ذلك تنقلت ذات المصالح إلى عين المكان أين عثرت على شخص مصاب بجروح خطيرة ملقى على الأرض وهو ينزف جراء الطعنات التي تلقاها بمختلف أنحاء جسمه،

وتم نقله على جناح السرعة إلى مستشفى "سليم زميرلي" بالحراش لإسعافه، وحررت له شهادة طبية تثبت عجزه عن العمل مدة 60 يوما، وخلال سماع أقوال الضحية صرح أن الفاعل هو شخص يعرفه وكشف عن هويته التي مكنت مصالح الأمن من توقيفه واحالته على التحقيق اين اعترف بالوقائع المنسوبة اليه وأكد أنه ليلة الواقعة  قصد شاطئ العروس  من أجل تناول "البيتزا "، وهناك شاهد الضحية الذي كان على خلاف سابق معه ووقعت مناوشات كلامية بينهما  قام خلالها الضحية بإشهار سكينه في وجهه وحاول طعنه به، ودفاعا عن نفسه ضربه بكرة حديدية على مستوى الرأس فسقط أرضا ولاذ هو بالفرار، قبل أن يحضر أصدقاؤه الثلاثة الذين قاموا بطعنه عدة طعنات بواسطة سكاكين، وبناء على تصريحاته، تم توقيف أصدقائه بعدما كشف عن هويتهم  ونفوا الوقائع المنسوبة اليهم وتمت بعدها إحالة المتهمين الأربعة على محكمة الجنايات بتهمة  محاولة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، وخلال محاكمتهم نهاية الاسبوع الماضي، أدلى المتهم الرئيسي بتصريحات مغايرة موضحا أنه التقى الضحية أثناء تواجده بشاطئ البحر الذي قصده لتناول البيتزا وفي تلك الاثناء تلقى مكالمة هاتفية من صديقه الذي طلب منه انتظاره بالمكان لحين وصوله، ليتفاجأ بعدها بالضحية يتهجم عليه بواسطة سكين محاولا قتله  وعندها تدخل  أصدقاؤه الثلاثة  وقاموا بإبعاد  الضحية  ونفوا بذلك انهم من قاموا بالاعتداء عليه، وعلى أساس الوقائع المتابعين به طالبت النيابة العامة بتوقيع عقوبة 15 سنة سجنا نافذة في حقهم، وبعد المداولات برأتهم المحكمة.

حياة سعيدي