شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

بتكليف من الإرهابيين " أبو دجانة البتار" و" أبو البراء"

جزائريان يتورطان في تجنيد الشباب للانضمام إلى" داعش" سوريا


  18 ماي 2018 - 12:31   قرئ 353 مرة   0 تعليق   محاكم
جزائريان يتورطان في تجنيد الشباب للانضمام إلى" داعش" سوريا

أسفرت التحريات التي قامت بها مصالح الأمن بخصوص شبكات التجنيد بصفوف تنظيم "داعش"  التي تنشط  بالجزائر من  التوصل الى ثلاثة أشخاص اشتبه أنهم يعملون على تجنيد  مقاتلين جزائريين وتسهيل سفرهم نحو مناطق النزاع مرورا بتركيا ويتعلق الأمر بكل من " ب، أحسن"، " ع.رزيق"، "ح .عزيز" الذين أوقفت اثنين منهم -كانا على تواصل مع جزائريين ينشطون لصالح التنظيم المذكور ويتواجدون حاليا بالأراضي السورية من بينهم " أبو دجانة البتار" و" أبو البراء"،  اللذين كلفاهما بمهمة تجنيد الشباب الراغبين في الالتحاق بهذا التنظيم وتسهيل  سفرهم إلى سوريا عبر تركيا. 

فتحت مصالح الامن تحقيقاتها عقب بلوغها معلومات حول شخصين من العاصمة سافرا الى سوريا للالتحاق بـ "داعش"، وتوصلت إلى وجود شبكة تجنيد بالجزائر تحركها عناصر إرهابية تتواجد بمعاقل التنظيم بسوريا على راسهم "ابو دجانة البتار" و"ابو البراء"  سايح الارواح " الذين كانوا يتواصلون معهم عبر تطبيق "تلغرام" الذي اختاره هؤلاء كوسيلة تواصل بينه لصعوبة اختراقه من قبل مصالح الأمن المختصة في مكافحة الجريمة الالكترونية  وعدم التوصل اليهم، إضافة إلى  تواصلهم معهم عبر الهاتف و"الواتساب"، ومن خلال التحريات تمكنت ذات المصالح يوم  30 أكتوبر 2016 من  التوصل إلى ثلاثة أشخاص اشتبه أنهم يعملون على تجنيد  مقاتلين جزائريين وتسهيل سفرهم نحو مناطق النزاع مرورا بتركيا ويتعلق الأمر بكل من " ب، أحسن"، " ع،رزيق"، "ح. عزيز" المشتبه فيهم بتجنيد الشباب، أين ارتكز التحقيق آنذاك حول من ساهم في التحاق كل من " ن، سعيد" و" ب ،حمزة" بتنظيم " داعش"، واستغلالا لكشف المكالمات الهاتفية للموقوفين تبين أن المشتبه فيه " ب، حسن" كان على اتصال مع  " سايح الأرواح"، " أبو دجانة البتار" و" أبو البراء" وهم عناصر ينشطون لصالح تنظيم " داعش"، وبعد تحويل المتهمين على مصلحة التحقيق في إطار التحريات الأمنية اعترف " ب، أحسن" بعلاقته مع العناصر الإرهابية  الموجودة بسوريا وأكد بأنه كان يقدم لهم يد المساعدة ويتواصل معهم بعد سفرهم الى هناك، كما كشف عن تقديمه المساعدة للمسمى " غ ،محمد" ليلة سفره  إلى موريتانيا والذي اتضح بأنه توجه  إلى سوريا للالتحاق بالقاتلين بصفوف "داعش"، كما أكد خلال التحقيق أن نشاطه هذا بدأ سنة 2014، وخلال هاته الفترة تعرف على كل من الإرهابيين " ح ،ب " و" ب، سعيد" في وليمة بمسكن  المتهم " ع، رزيق" سنة 2015  أين التقى عدة أشخاص تحدثوا حول الأحداث في سوريا، كما أقر بمساعدته للإرهابي " ب، سعيد" قبل التحاقه بتنظيم "داعش" عن طريق مساعدته في تصحيح شهادة البكالوريا و رافقه عند شرطي  يعرفه و أكد له بأنه غير مبحوث عنه، كما اعترف أنه قصد رعية سوري وأخطره أنه مكلف بجمع الأموال للأشخاص الراغبين بالسفر  إلى سوريا لإرغامه على التبرع بـ 10 ألاف دج كونه كان بأمس الحاجة  إلى المال، وهي القضية التي ستعالجها محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء العاصمة يوم الإثنين المقبل.  

حياة سعيدي

 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha