شريط الاخبار
إدارة الجمارك ترفع التجميد عن آليات وماكنات مصنع "برندت" توقيف شقيق منفذ هجوم ستراسبورغ بالجزائر قيطوني: "سنوقف تصدير الغاز لو واصلنا بوتيرة الاستهلاك ذاتها" لهبيري يجري حركة تغييرات على مستوى رؤساء أمن الولايات والداخلية تُجمدها! أويحيى يستضيف أقطاب "الائتلاف الرئاسي" بقصر الحكومة غدا تكوين الشباب للتنقيب واستخراج الذهب تقليديا قوائم ترشيحات "السينا" خالية من النساء! "القطاع حريص على التكفل بمشاريع الربط بشبكة الماء الشروب" الإفراج عن رزنامة اختبارات "الباك" و"البيام" و"السانكيام" عصاد يدعو بن غبريت الى إيجاد حل لمسألة "إجبارية" تدريس الأمازيغية تأجيل ملف البارون "سعيد ليميقري" وشركائه إلى تاريخ 3 فيفري المقبل سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر


أوهمها بالتنازل لها عن شقته بصيغة "عدل"

محتال ينصب على مغتربة ويسلبها مبلغ 500 مليون سنتيم


  18 ماي 2018 - 12:31   قرئ 591 مرة   0 تعليق   محاكم
محتال ينصب على مغتربة ويسلبها مبلغ 500 مليون سنتيم

تعرضت مغتربة في العقد الخامس من العمر، للنصب والاحتيال من قبل محتال أوهمها بالتنازل لها عن شقته بصيغة "عدل" واتفق معها على أن تسدد مبالغ الأقساط، غير أنه تراجع عن وعده وطلب منها أن تسلم له مبلغ 500 مليون سنتيم، قبل أن يسلبها 90 مليون سنتيم، وعلى إثر ذلك تقدمت بشكوى ضده عن تهمة النصب والاحتيال. 

وقائع قضية الحال وحسب ما أدلت به الضحية خلال الجلسة، تعود لسنة 2009، حين تعرفت على المتهم بمسكن ابنتها وصهرها، أين أخطرها الأخير أنه مسجل ضمن مكتتبي "عدل 1 " ويستفيد من شقة غير أنه ليس بحاجة إليها كونا يملك مسكنا مسجلا باسمه، وعرض عليها أن يتنازل لها عن المسكن مقابل مبلغ 50 مليون سنتيم، سلمتهم له الضحية بمنزل ابنتها، فوافقت على طلبه، حيث توجهت برفقته إلى الموثق ووقعا على وثيقة اعتراف بدين احتفظت بها الضحية، مضيفة أنها كانت على اتصال دائم مع المتهم الذي أخبرها خلال سنة 2014 أنه سيتم تحيين الملفات ويتوجب عليها دفع مستحقات الشطر الأول، لتسلمه مبلغ 27 مليون سنتيم فيما كانت تقوم الأخيرة بشراء وصولات الدفع، أما الشطر الثاني فقام بدفعه زوج ابنتها الذي كان محددا بمبلغ 13 مليون سنتيم، وأشارت الضحية أن المتهم اتصل بها بعد ذلك وتراجع عن وعده بعد أن طلب منها أن تمنحه مبلغ 500 مليون سنتيم مقابل التنازل لها عن الشقة، فيما قام بدفع الشطر الثالث بدون علمها، الأمر الذي جعلها تقدم إلى الجزائر بتاريخ 4 ديسمبر 2016 من أجل تسوية وضعيتها مع المتهم الذي سلبها مبلغ 90 مليون سنتيم، غير أن محاولتها بآت بالفشل، وبناء على ذلك توجهت إلى مركز الشرطة وقيدت شكوى ضده عن تهمة النصب والاحتيال ، وخلال استجوابه أمس من قبل محكمة سيدي أمحمد اعترف منذ الوهلة الأولى بالتهمة الموجهة إليه، مصرحا أنه فعلا عرض على الضحية أن يتنازل لها عن شقته، غير أنه تراجع عن قراره بعد اكتشافه أن ذلك مخالفا للقانون، أما دفاع الطرف المدني فأكد خلال مرافعته أن موكلته وقعت ضحية نصب المتهم الذي أوهمها بشقة بالعاصمة كونها مغتربة بفرنسا ولا تملك مسكنا، غير أنه احتال عليها وسلبها 90 مليون سنتيم، فيما استرجعت هيئة المحكمة وصولات الدفع الذي كانت تشتريهم من عنده كون الشقة كانت لا تزال مسجلة باسمه، وعليه طلب بتعويض عن الأضرار المادية والمعنوية اللاحقة بموكلته قدره 100 مليون سنتيم، من جهة أخرى تقدم هيئة دفاع المتهم بدفوعات شكلية متمثلة في انقضاء الدعوة العمومية بالتقادم، وعدم الاختصاص المحلي، مؤكدين أن الضحية استرجعت المبلغ المالي المسلوب منها، طالبين من هيئة المحكمة إفادة المتهم بأقصى ظروف التحقيق خاصة بعد تسوية وضعيته، وعلى أساس الوقائع المنسدة للمتهم التمس ممثل الحق العام عقوبة عامين حبسا نافذا و50 ألف دينار غرامة مالية نافذة.

إيمان فوري

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha