شريط الاخبار
الوزير الأول يأمر بالتكفل بانشغالات الفلاحين عبد الغني زعلان تحت الرقابة القضائية للمرة الثانية تخصيص 03 بالمائة من ميزانيات ثلاث وزارات لذوي الاحتياجات الخاصة الخضر يستفيدون من غياب كوليبالي في النهائي رفع عدد مراكز «حماية الأطفال في خطر» إلى 29 مركزا وزارة الفلاحة تضبط إجراءات تنظيم عملية بيع الأضاحي دروغبا يعتبر محرز من أفضل اللاعبين في العالم غزوة القاهرة روح المجموعة و»القرينتا» يعيدان المجد الضائع والي الجلفة السابق و3 مدراء متورطون في قضايا فساد الجيش يحبط مخططا لاستهداف مسيرات الحراك بعبوات متفجرة إيداع وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي الحبس المؤقت الحكومة تبحث عن حلول قضائية لمؤسسات اقتصادية سُجن ملاّكها حملة لتطهير ولايات الشرق من شبكات دعم بقايا الإرهاب فعلهـــــــا الرجـــــال وحلــــم النجمـــــة الثانيــــة يقتــــــرب بلماضي لا يعوض الفريق الذي ينتصر وزفان يشارك اضطراريا أنصار الخضر وجدوا تسهيلات كبيرة في ملعـــــــــــــــــــــــــــــب القاهرة «ندوة عين البنيان بداية لفتح حوار سياسي جاد للخروج من النفق» «نســــــور قرطــــــاج» يتعرضــــون إلــــى ظلـــم تحكيمـــــي الجزائريون « يحتلون « القاهرة ويصنعون أجواء أسطورية خبراء يحذرون الحكومة من العودة إلى الاستدانة الخارجية تأسيس «دبلاس» لاستيراد وتصدير عتاد البناء لتهريب العملة إلى تركيا محكمة الشراقة تحقق في قضية حجز 11 مليار و17 كلغ من المجوهرات بسمكن بـ «موريتي» إجراء مسابقات التوظيف والترقية بقطاع التربية غدا وكالات سياحية تنصب على المواطنين ببرامج مغرية عبر مواقع إلكترونية المؤسسة العسكرية حريصة على قطع الطريق أمام "الدونكيشوتيين" التماس عامين حبسا ضد طلبة تورطوا في أعمال شغب خلال مسيرة شعبية الخضر إلى المربع الذهبي بعد سيناريو "هيتشكوكي" الخضر ينهون الشوط الاول لصالحهم امام كوت ديفوار الخضر يواجهون نيجيريا في حال تخطي كوت ديفوار قائمة المتهمين والالتماسات سليمان شنين رسميا رئيسا للمجلس الشعبي الوطني بتزكية أغلب النواب وقفات احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين خلال المسيرات صاحب وكالة سياحية يفتح فرعا بمطار هواري بومدين للنصب على الزبائن أصحاب الجبة السوداء يعودون إلى الشارع اليوم الخضر في صدام ناري للاقتراب من المجد القاري قايد صالح يعلن دعم الجيش لمقاربة رئيس الدولة للخروج من الأزمة المؤسسة العسكرية خط أحمر وهي صمام الأمان في البلاد جلسة المحاكمة تكشف الطريقة التي انتهجها «البوشي» للإيقاع بالمتهمين الوزير السابق للصناعة يوسف يوسفي تحت الرقابة القضائية

تم التوصل إلى أحدهما عقب ضبط وثائقه بحوزة شخص بتيزي وزو

عام سجنا لتاجرين بسوق باش جراح حاولا الالتحاق بـ "داعش" سوريا


  01 جوان 2018 - 12:31   قرئ 510 مرة   0 تعليق   محاكم
عام سجنا لتاجرين بسوق باش جراح حاولا الالتحاق بـ "داعش" سوريا

قضت محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء العاصمة بإدانة شابين في العقد الثاني من العمر، أحدهما يبيع الألبسة النسائية بسوق باش جراح بعقوبة عام سجنا نافذا لتورطهما بجناية محاولة السفر إلى دولة أخرى للمشاركة في أعمال إرهابية والإشادة بالأعمال الإرهابية، جناية نشر أفكار موصوفة لأعمال إرهابية، وهذا بعدما نسبت إليهما تهمة محاولة السفر إلى سوريا عبر تركيا للالتحاق بتنظيم "داعش". 

حسب ما ذكر في جلسة المحاكمة، فإن توقيف المتهمين كان عقب التحريات التي قامت بها مصالح الأمن  بالجزائر العاصمة  عقب تلقيها يوم 20  مارس 2017 برقية من  طرف فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بتيزي وزو  بخصوص التحقيق في قضية دعم واسناد جماعة ارهابية بعد ضبطها لشخص يدعى "س،رشيد" وبحوزته نسخة من جواز سفر وبطاقة الحجز في فندق بتركيا للمسمى "ح،ابراهيم" واشتبه في أنه يخطط للالتحاق بصفوف الجماعات الإرهابية الناشطة بالعراق وسوريا التابعة لتنظيم " داعش "، ومن أجل ذلك ألقي القبض على المدعو " ح، ابراهيم" وهو بائع البسة نسائية بالسوق اليومي بباش جراح، وخلال استجوابه  اكد ان"س،رشيد" جاره ويمارسان نفس النشاط التجاري بنفس السوق، وعن وثائقه الشخصية التي ضبطت بحوزته المتمثلة في جواز سفره وبطاقة الحجز بالفندق موضحا بأنه فقد نسيها بسيارته عندما قصدا  قنصلية تركيا بالجزائر يوم 7 مارس 2017 من أجل ايداع ملف إداري لغرض الحصول على تاشيرة للسفر الى تركيا من أجل اقتناع سلع باعتباره تاجرا، وفي صبيحة اليوم الموالي اتصل به وأخبره ان وثائقه بحوزته و سيسلمها له عند لقائه به غير ان "س،رشيد"تم توقيفه من طرف مصالح الدرك الوطني لولاية تيزي وزو،كما نفى مغادرته أرض الوطن و ذكر بانه قام مؤخرا باستخراج جواز سفر بيوميتري و تحصل على تاشيرة تسمح له بالسفر الى تركيا.وأثبتت التحريات أن المتهم "ح،ابراهيم" كان يتردد كثيرا على منطقة تيزي وزو و بالضبط على جبل سيدي علي بوناب المعروف بالنشاط الارهابي و تنقله الى البويرة ويملك حساب في "فايسبوك" تحت اسم "ابراهيم القرشي"و حساب اخر في تطبيق الفايبر تحت اسم "القعقاع"و تلقى عدة رسائل تحريضية للانضمام الى التنظيم الإرهابي المسمى "داعش" من طرف شخص يدعى "ساعو الياس" والذي تبين أنه المدعو" ب، مصطفى" الذي تم توقيفه هو الأخروأكد علاقته بالمتهم "ح، ابراهيم " باعتباره جاره  وكان يتواصل معه عبر "الفايسبوك" وكان يرسل له رسائل نصية، مقاطع فيديو وصور يقوم من خلالها بالتحريض على الجهاد وتكفير الحاكمين بالقانون الوضعي والتي بررها بمجرد نقاش فكري.

 حياة سعيدي