شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

أدين سابقا بـ15 سنة سجنا نافذا في قضيتين مختلفتين

تأجيل ملف الإرهابي الباز الذي قتل عون حرس بلدي بالكاليتوس


  05 جوان 2018 - 18:00   قرئ 487 مرة   0 تعليق   محاكم
تأجيل ملف الإرهابي  الباز  الذي  قتل عون حرس بلدي بالكاليتوس

أجلت أمس محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء العاصمة إلى تاريخ 26 جوان المقبل ملف الإرهابي  ب.م.ا  المعروف بـ  الباز  المتورط في عدة قضايا منها ملف الاعتداء على عنصرين من الحرس البلدي بسوق الجملة للخضر بالكاليتوس الذي أدين من اجلها بعقوبة 15 سنة سجنا نافذا عن جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، وأدين مؤخرا بنفس العقوبة في قضية أخرى من قبل محكمة للجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بعدما اعترف بجرائم خطيرة ارتكبتها الجماعة الإرهابية التي كان ينشط ضمنها.

 

 التحق الإرهابي  الباز   بالجماعات الإرهابية أواخر سنة 1997 عقب خروجه من السجن مباشرة واستفادته من البراءة في قضية إرهابية وأن السبب في ذلك يعود إلى طريقة تعامل أعوان الشرطة القضائية معه، فكان قراره الالتحاق بالجماعات المسلحة بغرض الانتقام من مظاهر الظلم التي عاشها خلال فترة التحقيق معه وبعد التحاقه مجددا بالتنظيم الإرهابي، قام بتنفيذ اعتداء مسلح رفقة ثلاثة إرهابيين آخرين، استهدف عنصرين من الحرس البلدي بسوق الجملة للخضر بالكاليتوس، وقد أسفرت العملية عن اغتيال أحدهما بـ 19 رصاصة وإصابة الآخر بـ07رصاصات كادت تودي بحياته وكان ذلك بتاريخ 7 سبتمبر 2001، وبينما كان عوني الحرس البلدي موجودين على مستوى سوق الخضار بالكاليتوس بالزى الرسمي،  لفت انتباههما شخص يرتدي بذلة رياضية ويحمل جريدة  وكان يراقبهما، فتوجها نحوه للاطلاع على هويته، لكنه غادر بسرعة خوفا من انكشاف أمره، و بعد مدة قصيرة من ذلك،  توقفت سيارة بالقرب من عنصري الحرس البلدي  ونزل منها أربعة أشخاص مسلحين وأطلقوا النار  عليهما فأصابوا الأول بـ  7 رصاصات إلى أنه سقط أرضا وظنوا أنه ميت، فيما أصيب الحارس الثاني الذي توجه نحوه ثلاثة من المجموعة بـ19 رصاصة أردته قتيلا، بعد أن حاول الدفاع عن نفسه.  ولم يتم توقيف الإرهابي  الباز  إلى غاية سنة 2003  بعد اشتباكه  مع مصالح الأمن،  وأصيب خلاله على مستوى الكلية اليسرى ونقل إلى المستشفى على إثرها، وكان المتهم قد أصيب قبلها على مستوى عينه بقنبلة يدوية انفجرت في كمين نصب  لعناصر الدرك الوطني وتوبع من أجل ذلك بتهمة لانتماء إلى جماعة مسلحة تعمل على بث الرعب في أوساط السكان وخلق جو انعدام الأمن.

حياة سعيدي