شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

الأمن أحبط آخر عملية لها مع حجز 101 كلغ من القنب الهندي

عصابة تستورد المخدرات من المغرب وتصدرها إلى تونس وليبيا


  20 جوان 2018 - 21:01   قرئ 1196 مرة   0 تعليق   محاكم
عصابة تستورد المخدرات من المغرب وتصدرها إلى تونس وليبيا

تورطت عصابة إجرامية تتكون من ثمانية أفراد من استيراد كميات معتبرة من المخدرات من نوع القنب الهندي من المغرب وتصديرها نحو كل من تونس وليبيا عبر الحدود الجزائرية، وقد تمكنت مصالح الأمن من إحباط آخر عملية لهم بواد الكرمة بجسر قسنطينة بالعاصمة أين تم توقيف أحد أفراد الشبكة على متن سيارة من نوع  برتنير˜ كانت محملة بـ 101 كلغ و400 غرام من القنب الهندي أحضرها من وهران إلى العاصمة.



باشرت مصالح الأمن تحرياتها المكثفة عقب توقيف المتهم المدعو  م، حسام˜ وهو شاب في العقد الثالث من العمرو المقيم بمنطقة باب الزوار وذلك بتاريخ 12 نوفمبر 2015في حدود الساعة السابعة صباحا على مستوى بلدية جسر قسنطينة، عندما كان قادما من وهران الى العاصمة على متن سيارة  بارتنير˜ محملة بـ 101 كلغ

و40 غراما من المخدرات، وبعد توقيف المتهم واستجوابه صرح أنه لا يعلم بالمخدرات وأن السيارة ملك لصديقه المدعو  ق،جمال˜ المكنى  المونغول˜ المقيم بعين الترك بوهران سلمها له كي يعود الى منزله بباب الزوار، وأكد أن هذا الأخير دعاه لحضور حفلة عيد ميلاد أقامها بمدينة وهران وقضى بمسكنه يومين قبل رجوعه، وفي اطار التحريات معه كشف عن هوية الأشخاص الذين التقاهم هناك من بينهم  ح، زبير˜ ومغترب ، وصرح أنه قاد السيارة 4 مرات منها مرتين تنقل فيها رفقة   ق، جمال˜ إلى منطقة الونزة بمدينة تبسة، وبينت التحريات أن المتهمان كانا ينقلان المخدرات رفقةالمدعو   د، نصر الدين   وآخر يدعى محمد التونسي من وهران إلى تبسة عند المدعو   ر، حميد   الذي أجر لهم مستودع لتخزين المخدرات لفائدة المتهم الفار   أ، زبير   المقيم بزرالدة، وفي إطارات عمليات النقل كان المتهم   ق، جمال   يسلم السيارة إلى شخص يلقب بـ  محمد المغناوي˜ الذي كان يتولى مهمة تعبئتها بالمخدرات، ليتسلمها بدوره مرة ثانية وينقلها إلى تبسة ويسلمها للمتهمين   ح، زهير   و  د، نصر الدين   الذين يقومان بنقلها إلى ليبيا أين يتسلمها شخص يدعى   الحاج الليبي  ، وعن مصدر المخدرات فقد اتضح أنها تستورد من المغرب من قبل المدعو  ا،أحمد˜ وهو جزائري مقيم بالمغرب بتكليف من البارون   أ، زبير˜ الذي كان يتنقل إلى مغنية لإبرام صفقات المخدرات، وفي إطار التحقيقات تمكن المحققون من التوصل الى أفراد الشبكة بالجزائر بحيث تم إلقاء القبض على ستة منهم فيما بقي اثنين آخرين في حالة فرار، وبتوقيف المدعو   ق، جمال   صرح أنه تاجر في بيع السيارات والدراجات النارية وينشط في مجال تجارة المخدرات التي لجأ اليها بسبب ديونه العالقة مع الجمارك المقدرة ب 2 مليار و 400 مليون سنتيمبعدما عرض عليه  ا، زبير˜ و شريكه   د، نصر الدين   اللذين عرضا عليه نقل المخدرات من وهران إلى بئر العاتر بتبسة مقابل 250 مليون سنتيم عن كل عملية، ووافق على ذلك وباشر العمل معهما بعدما كان المدعو  محمد المغناوي˜ يحضر له المخدرات على متن سيارة  بارتنير˜ وبطلب من   ا، زبير   و˜د، نصر الدين˜ كان يسلمها للمتهم   م، حسام   لنقلها مقابل 50 مليون سنتيم وهي التصريحات التي تراجع عنها أمام قاضي التحقيق وبجلسة المحاكمة أمس بمحكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء أين تناقضت تصريحاته وحاول اقناع المحكمة أنه لا علاقة له بتجارة المخدرات، وأوضح المتهم   م، حسام   أنه تعرض بالسجن الى مضايقات من قبله بعدما ارسل له   ح، زهير˜ للضغط عليه والاعتراف بأنه كان يعلم بأنه السيارة تحوي مخدرات ويتحمل مسؤوليتها مقابل منحه الأموال، وخلال المحاكمة تضاربت تصريحات المتهمين الذين وجهت لهم تهمة استيراد وبيع وتصدير المخدرات بطريقة غير مشروعة في إطار جماعة إجرامية منظمة، والتمست في حقهم النيابة العامة عقوبة السجن المؤبد.

 حياة سعيدي