شريط الاخبار
التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية"


توبع في ملف ثاني بعدما سلب وكالة كراء سيارات ملياري سنتيم

"نيسان "تقاضي وكيلها المعتمد بتهمة تزوير فواتير بقيمة 17 مليار سنتيم


  22 جوان 2018 - 12:23   قرئ 330 مرة   0 تعليق   محاكم
"نيسان "تقاضي وكيلها المعتمد بتهمة تزوير فواتير بقيمة 17 مليار سنتيم

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء عقوبة 5 سنوات حبسا نافذة و500 ألف دينار غرامة مالية في حق الوكيل المعتمد لسيارات "نيسان"

و"هيونداي" المدعو "ص،ك" لمتابعته من قبل شركة " نيسان " بعد تزوير خواتيم محررات تجارية وفواتير تخص المدير المالي للشركة استعملها لرفع عدة شكاوى قضائية أمام محكمة بئر مرد رايس واستصدار أحكام قضائية لصالحه، منها شكوى أمام محكمة الدار البيضاء تخص فواتير بقيمة 17 مليار و350 مليون سنتيم، وفي قضية ثانية طالب ممثل الحق بنفس العقوبة في حق المتهم الموقوف لتورطه بالنصب والاحتيال على وكلاء كراء السيارات أحدها ابن محامي بالعاصمة سلبهما مبلغ 2 مليار سنتيم مقابل تجديد عتادهما وبيعهما 21 سيارة لم يستلمها الثنائي. 

أودعت شركة نيسان" الجزائر" شكوى ضد وكيلها المعتمد بالجزائر المدعو "ص،ك"  بالتزوير في فواتير راسلهم من أجلها للحصول على مستحقاته المالية، والتي تبين أنها مزورة بعدما تأكدوا أنها  تحمل أختاما وتوقيع  مزور للمدير المالي للشركة، استعملها فيما بعد لمتابعتهم قضائيا وإلزامهم على الدفع على إثر شكوى رفعها أمام ذات المحكمة.

بمثوله نهاية الأسبوع الماضي للمحاكمة أنكر التهمة الموجهة إليه وصرح أن الفواتير صحيحة وأنه تعامل مع شركة نيسان بطريقة رسمية خلال الفترة الممتدة بين سنتي  2011 و2014 وسلمهم مركبات من مختلفة منها 2400 مركبة في سنة واحدة  كانت غير مجهزة بأجهزة الراديو، وكلفه شراءها مبلغ 1.9 مليار سنتيم، وأن قيمة العمولة التي كان من المفترض أن يتقاضاها عن كل مركبة تتراوح بين 3 و15 مليون سنتيم حسب طراز السيارة، موضحا بذلك أنه تعاملاته مع شركة نيسان  كانت تتم عن طريق إرسال الفواتير باستعمال "الايمايل" ليقوم بطباعتها فيما بعد ووضع ختمه الشخصي وختم شركته عليها ويرسلها إلى المدير المالي، مؤكدا أن الفواتير كلها صحيحة ولا وجود لأي تزوير أو تضخيم فيها وهي القيمة الحقيقية الخاصة بتعاملاته التجارية  مع الشركة. 

عكس تصريحاته، أوضح دفاع شركة "نيسان" أن المتهم اصطنع عدة أختام لتحرير فواتير حرك بموجبها عدة دعاوي قضائية، والدليل على ذلك ضبط مصالح الأمن مجموعة من الأختام منها ما هو تابع لبنك "البركة" وأختام تخص الضرائب، وكذا ختم للمدير المالي لشركة "نيسان" التي لحق بها ضررا كبيرا وطالب في الأخير بإلزام المتهم بدفع مبلغ يفوق مليار سنتيم تعويض عن الخسائر.

فيما يتعلق الملف الثاني الخاص بالنصب والاحتيال الذي تابعه به صاحبا وكالة لكراء السيارات فقد أكدا خلال جلسة المحاكمة أنهما تقربا من الوكيل المعتمد لشركة "هيونداي" من أجل تجديد عتاد وكالة كراء السيارات الخاصة بهما واقتناء 21 مركبة مختلفة ،بعدما تصرفا في السيارات القديمة التي كانت بالوكالة وجمعا مبلغ  ملياري سنتيم سلماه للمتهم الذي يمنحهما في المقابل الطلبية التي تقدما بها، ولأنه أخل بالاتفاق المبرم بينهم تقدما بشكوى ضده ومتابعته قضائيا بتهمة النصب والاحتيال ومطالبته باموالهما، وهي التهمة التي أنكرها المتهم الذي أكد أنه لم يتسلم أي مبلغ مالي من الضحيتين وأنه فعلا اتفق معهما مبدئيا ولم يتم أي اجراء رسمي بينهم.

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha