شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

المسروقات كانت بسيارته التي ركنها في حظيرة "علي ملاح"

تاجر يتعرض لسرقة 40 مليونا ورخصة حمل سلاح ملك لوالده


  29 جوان 2018 - 13:41   قرئ 123 مرة   0 تعليق   محاكم
تاجر يتعرض لسرقة 40 مليونا ورخصة حمل سلاح ملك لوالده

 مثل أمام محكمة سيدي امحمد نهاية الأسبوع الماضي حارس بحظيرة سيارات في "علي ملاح" بالعاصمة، بناء على إجراءات الاستدعاء المباشر، لمواجهة تهمة السرقة، إثر الشكوى التي تقدم بها الضحية ضده لدى مصالح الأمن بعد تعرضه لسرقة مبلغ من المال قدره 40 مليون سنتيم، إضافة إلى رخصة حمل سلاح ملك لوالده المتقاعد من الجيش. 

وقائع قضية الحال حسبما جاء في الملف القضائي تعود لتاريخ 28 ماي 2018، حين توجه الضحية وهو تاجر إلى حظيرة سيارات بـ "علي ملاح" من أجل ركن سيارته من نوع "باسات" كعادته، وكان يرافقه إلى الحظيرة كالعادة محافظ شرطة صديقه، وبتاريخ الواقعة وبمجرد ولوجه إلى الحظيرة تم إخطاره بأن جميع الأماكن محجوزة، مما جعله يقوم بركن السيارة في الرواق، وبعدها قام بتسليم المفاتيح للمتهم بغية تغيير مكان المركبة، ثم غادر الحظيرة. وبعد عودته في اليوم الموالي اكتشف أن سيارته تعرضت للسرقة، حيث تم الاستيلاء على مبلغ من المال قدره 40 مليون سنتيم، ورخصة حمل سلاح ملك لوالده المتقاعد من الجيش، ومن أجل ذلك توجه إلى مركز الشرطة وقيد شكوى ضد المتهم عن تهمة السرقة. وخلال جلسة المحاكمة، أنكر المتهم التهم الموجهة إليه جملة وتفصيلا، مصرحا بأن الضحية فعلا متعود على ركن سيارته بحظيرة السيارات التي يعمل فيها حارسا، مضيفا أنه بتاريخ الوقائع تسلم مفاتيح مركبة الضحية بغية إعادة ركنها في مكان مناسب، نافيا بشدة استيلاءه على المسروقات حسبما جاء في شكوى الضحية. من جهته، ظل المتهم متمسكا بتصريحاته التي أدلى بها سابقا خلال مراحل التحقيق، مشيرا إلى أنه سلم المفاتيح للمتهم، وفي اليوم الموالي اكتشف أمر السرقة، طالبا تعويضا ماديا من هيئة المحكمة. دفاع المتهم خلال تدخله التمس البراءة نظرا لغياب الأدلة التي تدين موكله بالجرم المنسوب إليه. وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة، التمس ممثل الحق العام توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا، وغرامة مالية بقيمة 50 ألف دينار، فيما ارتأت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة لاحقة.

إيمان فوري

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha