شريط الاخبار
نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام

بعد رفض الضحية منحه بناية مقابل قطعة أرضية

"مير" جسر قسنطينة يأمر بهدم مستودع تاجر


  06 جويلية 2018 - 13:54   قرئ 366 مرة   0 تعليق   محاكم
"مير" جسر قسنطينة يأمر بهدم مستودع تاجر

مثل أمام محكمة سيدي امحمد أول أمس، رئيس بلدية جسر قسنطينة السابق المدعو "ب.ع"، طبقا لإجراءات الاستدعاء المباشر، لمواجهة تهمتي استغلال النفوذ، الإهمال المتسبب في ضياع أموال خاصة، راح ضحيته تاجر قطع غيار سيارات بعد أن تسبب "المير" في هدم بنايته ومستودعه الذي يحتوي على قطع غيار بقيمة 5 ملايير سنتيم، تم الاستيلاء عليها وتحويلها إلى وجهة مجهولة. 

وقائع قضية الحال، وحسب ما ورد في الملف القضائي، تعود لتاريخ 27 مارس 2017، حين تقدم الضحية وهو تاجر قطع غيار سيارات من نوع

"بيام دوبلوفي"، إلى رئيس بلدية جسر قسنطينة السابق، بغية تسوية وضعية بنايته كون الأخيرة لا تحتوى على عقد الملكية، غير أن "المير" عرض عليه أن يقوم يإقتناء العقار مقابل مبلغ 3.5 مليار سنتيم، الأمر الذي وافق عليه الضحية، الذي أخبره بعد ذلك رئيس البلدية أن يمنحه العقار وبالمقابل سيمنحه قطعة أرض بمنطقة راقية بالعاصمة، من جهته الضحية رفض عرض "المير"، الأمر الذي جعل الأخير يصدر بعد ذلك تسخيرة من أجل هدم بناية الضحية والمستودع، غير أن هذا القرار الذي أعلن عنه والي العاصمة "عبد القادر زوخ" يستثني البنايات القديمة، من جهة أخرى وخلال عملية الهدم التي أمر بها رئيس بلدية جسر قسنطينة السابقة تم الاستيلاء على قطع غيار من مستودع الضحية والبالغة قيمتهم 5 ملايير سنتيم، وحولت إلى وجهة مجهولة، وعلى إثر ذلك تقدم الضحية بشكوى ضد المتهم، فيما قامت نيابة محكمة سيدي امحمد بتحريك الشكوى التي كانت مصحوبة بادعاء مدني، وأحيل المتهم على المحاكمة، بناء على إجراءات الاستدعاء المباشر، لمواجهة تهمتي استغلال النفوذ، الإهمال المتسبب في ضياع أموال خاصة، وخلال جلسة المحاكمة، نفى المتهم ادعاءات الضحية جملة وتفصيلا، فيما أكد أن البضاعة تم الاستيلاء عليها، غير أنه لم يكن على علم بذلك، من جهته دفاع الطرف المدني وخلال تدخله صرح أن عناصر التهمة المتابع بها المتهم ثابتة في حقه، وعليه طلب تعويضا ماديا قدره 5 ملايير سنتيم،  وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة التمس ممثل الحق العام عقوبة 5 سنوات حبسا نافذة و500 ألف دينار غرامة مالية نافذة ضد المتهم، فيما قررت المحكمة الفصل في القضية الأسبوع المقبل.

إيمان فوري

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha