شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تدعو الجزائريين لاقتناء الأضاحي من الأماكن المرخصة النفط يتراجع للمرة الأولى قبيل بيانات المخزونات الأمريكية ديوان الحج والعمرة يدعو الحجاج لاستيلام جوازات سفرهم زطشي حاول اعتراض لقاء رئيس الدولة بالمنتخب الوطني وأراد تحميل بلماضي مسؤولية ذلك «وصل الأمتعة» لإيصال حقائب الحجاج للغرف عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول 3500 مليار لعصرنة وتحسين مستوى خدمات قطاع البريد الإبراهيمي يحدد شروط المشاركة في الحوار الوطني للخروج من الأزمة الطلبة يسيرون بأريحية في المسيرة الـ22 بعد تخلي الأمن عن الجدران البشرية خرّيجو المدارس العليا للأساتذة يستلمون قرارات تعيينهم بداية من الغد نصف عدد المؤسسات العمومية عاجزة عن التوظيف! فتح تحقيق ضد الطيب لوح ومنعه من مغادرة التراب الواطني اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات

ضبط بسيارة أحدهما 120 قرص دواء مهلوس˜

توقيف عسكريين بتهمة بيع مواد صيدلانية دون رخصة ببرج الكيفان


  18 جويلية 2018 - 20:35   قرئ 427 مرة   0 تعليق   محاكم
توقيف عسكريين بتهمة بيع مواد صيدلانية دون رخصة ببرج الكيفان

مثل أمام محكمة الدار البيضاء ثلاثة شبان، اثنان منهم عسكريين لمواجهة تهمة بيع مواد صيدلانية بدون رخصة وهذا بعدما ضبطتهم مصالح الأمن على متن سيارة بمحطة البنزين ببرج الكيفان وبحوزتهم 120 قرص من الأدوية التي تستعمل وسط المتعاطين كمهلوسات ومبلغ 5 ملايين سنتيم عند مالك السيارة   ح، ع˜ والذي اشتبه أنها من عائدات الترويج.



تعود وقائع القضية -حسب ما دار في جلسة المحاكمة إلى تاريخ 2 جويلية الجاري- عندما كان المدعو   ح، ع˜ -وهو عسكري- على متن سيارتهبمحطة البنزين المقابلة للفندق الذي كان ينزل فيه صديقه   ف، ز˜ في انتظاره، وأثناء ذلك حضر المدعو  ل، ص   وصعد إلى السيارة وبعد لحظات تفاجأ بمصالح الأمن تقدم على تفتيش مركبته وضبطت 120 قرص من المواد الصيدلانيةما استدعى توقيفهما واقتيادهما إلى مركز الشرطة، وأثناء استجوابهما صرح العسكري   ح، ع˜ أنه قبل الواقعة تعذر عليه دخول الثكنة كونه كان متأخرا وعندها قصد صديقه   ف،ز˜ -وهو عسكري من ولاية ميلة ومن معطوبي الجيش- تلقى إصابة خطيرة سنة 2014 في إطار قيامه بمهامه، وقضى ليلته رفقته بالفندق الذي كان ينزل فيه ببرج الكيفان، وفي صباح اليوم الموالي خرجا معا وقام بإيصاله إلى الصيدلية أين اقتنى أدويته التي حجزتها مصالح الأمن بعدما تركها بالسيارة ونزل، ليكتشف ذلك عندما قصد محل غسل السيارات أين قام بغسل سيارته وتوجه بعدها إلى الفندق الذي كان يقيم فيه لانتظاره بعدما حاول الاتصال به هاتفيا لإخطاره أنه نسي دواءه بسيارته، وأثناء ذلك التقى صدفه بصديقه   ل،ص˜ الذي امتطى السيارة وخلال تبادلهما أطراف الحديث تفاجأ بمصالح الشرطة تلقي القبض عليهما، وأكد أن الدواء يخص   ح،ف˜ الذي غادر باتجاه ولاية ميلة حيث يقيم، وتم توقيفه بعد أيام -وخلال جلسة المحاكمة- نفى التصريحات التي أدلى بها صديقه العسكري وأكد أنه فعلامن معطوبي الجيش ويتعاطى المهدئاتلكن ما ضبط بسيارة المتهم الأول تخصه وأن العلاقة التي تربطهما هي علاقة عمل لا أكثر وعلى أساس الوقائع المنسوبة الى المتهمين الثلاثة التمس وكيل الجمهورية عقوبة عامين حبسا نافذة و50 ألف دينار غرامة مالية نافذة.

حياة سعيدي