شريط الاخبار
البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين

متابع فيه 110 متهمين من بينهم 20 موظفا إداريا ببلديات ودوائر

تأجيل ملف تهريب سيارات فاخرة مبحوث عنها من أنتربول˜ إلى 19 أوت


  29 جويلية 2018 - 21:00   قرئ 561 مرة   0 تعليق   محاكم
تأجيل ملف تهريب سيارات فاخرة مبحوث عنها من  أنتربول˜ إلى 19 أوت

أجلت، أمس، الغرفة الجزائية بمجلس قضاء العاصمة، إلى تاريخ 19 أوت المقبل، ملف 110 متهمين تورطوا في تهريب سيارات فاخرة مبحوث عنها من طرف الأنتربول، بتواطؤ مع 20 موظفا إداريا بعدة بلديات ودوائر بمختلف مناطق الوطن زوروا ملفاتها القاعدية واختراق أنظمة جمركية تابعة لوزارة الداخلية والجماعات المحلية،.

 

وُجهت للمتهمين جملة من التهم تتعلق بتكوين منظمة إجرامية عابرة للحدود، التهريب والبيع والشراء والترقيم في الجزائر لوسائل نقل من أصل أجنبي دون القيام بالإجراءات المنصوص عليها في التنظيم المعمول به، وضع لوحات ترقيم من شأنها أن توهم أنّ وسيلة النقل قد سجّلت قانونا بالجزائر، النصب والتزوير واستعمال المزوّر في وثائق إدارية، جنحة الموظف الذي يأمر بتسليم وثيقة إدارية لشخص يعلم أنه لا حقّ له فيها، وضع مركبة للسير ذات محرّك تحمل كتابة لا تتطابق مع المركبة، انتحال هويّات الغير في ظروف كان من الجائز أن تؤدّي لقيد أحكام قضائية بصحيفة السوابق العدلية لهذا الغير، إساءة استغلال الوظيفة، تقليد الأختام والدمغات الرسمية، تزوير الأوراق النقدية ذات القيمة المالية العالمية وحيازة وسائل التزوير.

 

وتمت محاكمة المتهمين في القضية سابقا أمام المحكمة الابتدائية بحسين داي التي أدانت 20 موظفا بمختلف البلديات والدوائر بعقوبات تراوحت بين عام حبسا و3 سنوات حبسا نافذا بعدما أسقطتعنهم تهمة تكوين جماعة أشرار بغرض النصب، فيما أصدرت أحكاما غيابية تراوحت بين 6 أشهر و5 سنوات حبسا نافذا،كما استفاد أحد المتهمين الموقوفين من البراءة، مع إلزام المتهمين بدفع مبلغ 500 ألف دج للوكيل القضائي للخزينة العمومية، وفي الدعوى المدنية في الشكل قبول تأسس الضحايا كأطراف مدنية، مع الأمر بإرجاع 4 سيارات وشاحنة إلى أصحابها .

كشفت فرقة الشرطة القضائية بأمن مقاطعة الدائرة الإدارية لحسين داي خيوط هاته الشبكةعقب معلومات وردت إليها بخصوص عمليات تزوير طالت ملفات قاعدية لسياراتفاخرة فاق سعرها المليار سنتيم ذات علامات  فولكسفاقن،  بورش˜،  أودي˜،  رانج روفر˜، استخرجت بطاقاتها الرمادية بهويات وهمية. وبمباشرة التحريات تم التأكد من صحة المعلومةبخصوص عمليات التزوير التي طالت سياراتأصحابها لا يقيمون بالعناوين المدونة ببطاقات الإقامة المدرجة بالملفات القاعدية وأنها بأسماء وهويةأشخاص متوفين، وفي خضم التحقيقات تم التوصل إلى 20 موظفا يعملون بمختلف البلديات والدوائر على مستوى القطر الوطني منها بلدية حسين داي، بلدية المسيلة، بلدية بئر الجير بوهران وبلديا أخرى عنابة وتبسة، بينهم ثلاث نساء يحوزون على شفرات الولوج إلى النظام الآلي للحالة المدنية والنظام الجمركي ونظام المواصلات السلكية واللاسلكية بوزارة الداخلية والجماعات المحلية، منهم متعاقدون في إطار عقود تشغيل الشباب، وآخرون بعقود ما قبل التشغيل تلقوا عمولات مالية وصلت إلى 3 ملايين سنتيم عن كل ملف قاعدي مزور سهلت للمتهمين استخراج البطاقات الرمادية باستغلال هوياتهم في التزوير والتلاعب في الأرقام التسلسلية دون المساس بباقي الهيكل، وإدراجه في قاعدة البيانات المركزية على أساس أنه رقم جديد ليقوموا فيما بعد بإيداع الملفات على مستوى مصالح البطاقات الرمادية بالعاصمة أو بولايات أخرى واستخراجها بطريقة قانونية .

حياة سعيدي