شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

أحدهم ضُرب على رأسه بسيف وآخر أُصيبت ذراعه

عصابة تتهجم على محل لبيع الملابس وتعتدي على مالكيه بأسلحة بيضاء


  30 جويلية 2018 - 21:51   قرئ 288 مرة   0 تعليق   محاكم
عصابة تتهجم على محل لبيع الملابس وتعتدي على مالكيه بأسلحة بيضاء

تعرض صاحب محل تجاري لبيع الملابس، بحي بومعطي بالحراش، إلى هجوم مسلح من قبل مجموعة من الشبان تتكون من 14 شخصا مدججين بسيوف وخناجر قاموا بالاعتداء على ابنيه، بحيث أصيب الأول بجرح على مستوى رأسه بسبب ضربة تلقاها بواسطة سيف، فيما أصيب الثاني وهو قاصر بجروح خطيرة على مستوى ذراعه وتحصل على عجز طبي مدة 45 يوما.

 

تمكن والدهما من الإفلات منهم بعدما قاومهم بواسطة سلم كان يستعمله في المحل، وكان سبب بالاعتداء ضبط أحدهما، وهو يسرق  فوطة˜ من المحل، ولأن الضحية طلب منه إرجاعها، غادر المكان ثم عاد رفقة شركائه للهجوم على المحل .

وتلقت مصالح أمن الحراش بلاغا من مواطنين بخصوص تعرض محل تجاري لبيع الألبسة ببومعطي إلى هجوم مسلح من قبل جماعة منحرفين قاموا بالاعتداء على صاحب المحل وولديه، والذين لاذوا بالفرار قبل وصول عناصر الشرطة إلى المكان، والتي باشرت تحرياتها للتوصل إلى الفاعلين بعدما صرح الضحايا لهم أن أحد المتهمين المدعو  ج، و˜ الذي يقيم بحي بومعطي قام بسرقة  فوطة˜ من المحل، ولما تفطنوا له وإلزامه على إرجاعها قام بتهديدهم بالاعتداء وغادر المكان ليعود بعد لحظات رفقة 13 شخصا كانوا حاملين أسلحة بيضاء، وقاموا بالاعتداء على الابن الأكبر بسيف على مستوى الرأس وتسببوا له في عجز عن العمل مدة 10 أيام، أما الابن القاصر فقد تم الاعتداء عليه بواسطة سكين على مستوى ذراعه وتحصل على عجز طبي مدة 45 يوما، فيما نجا والدهما من الاعتداء لأنه دافع عن نفسه بواسطة سلم المحل والذي لوح به لإبعادهم عن المكان قبل أن يفروا. ومن أجل ذلك قامت مصالح الشرطة باستغلال تسجيلات كاميرات المراقبة المركبة خارج المحل التجاري وتم التوصل إلى الفاعلين وهم شبان مسبوقين قضائيا قاموا بمداهمة منازلهم لكن لم يتم العثور عليه، فيما تمكنوا من إلقاء القبض على المتهم الرئيسي الذي أحيل على محكمة الحراش بموجب إجراءات المثول الفوري لمواجهة تهمة الضرب والجرح العمدي بسلاح أبيض. وخلال المحاكمة، حاول إنكار الوقائع المنسوبة وأنه لا تربطه علاقة بالقضية، وهو عكس ما صرح به الضحايا الذين أكدوا أنه من حاول سرقة المحل وهو من اعتدى عليهم رفقة باقي المتهمين الفارين. ومن جهته دفاع الطرف المدني طالب بتعويض قدره 500 ألف دينار لصاحب المحل، مع تعيين خبير طبي لفحص ولديه مع تعويض مالي مؤقت قدره 100 ألف دينار لكل واحد منهما. وعلى أساس الوقائع المتابع بها المتهمون التمس وكيل الجمهورية توقيع عقوبة 5 سنوات حبسا نافذا مع إصدار أمر بالقبض في حق المتهمين الفارين .

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha