شريط الاخبار
بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل سيلاس لصناعة الإسمنت تصدّر 38 ألف طن نحو غرب إفريقيا تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلىالدورة الجنائية المقبلة أغلب التحاليل المخبرية أثبتت جودة القهوة المسوّقة للجزائريين تحطيم والسطو على مقر وكالة جيزي بدواجي بمدينة بجاية مفاوضات مع رجال أعمال لضمان التمويل وتجنيد الشباب لإدارة صفحات فايسبوك˜ أسعار النفط ترتفع بعد قرار السعودية خفض إنتاجها مجلس أخلاقيات مهنة الصيادلة يتوقع انفراج أزمة ندرة الأدوية إطلاق مناقصة لبسط شبكة الـ جي 3 بالمناطق الريفية والسياحية الإنتاج الوطني من الحليب تطور بـ2.3 مليار لتر خلال 17 سنة

أحدهم ضُرب على رأسه بسيف وآخر أُصيبت ذراعه

عصابة تتهجم على محل لبيع الملابس وتعتدي على مالكيه بأسلحة بيضاء


  30 جويلية 2018 - 21:51   قرئ 451 مرة   0 تعليق   محاكم
عصابة تتهجم على محل لبيع الملابس وتعتدي على مالكيه بأسلحة بيضاء

تعرض صاحب محل تجاري لبيع الملابس، بحي بومعطي بالحراش، إلى هجوم مسلح من قبل مجموعة من الشبان تتكون من 14 شخصا مدججين بسيوف وخناجر قاموا بالاعتداء على ابنيه، بحيث أصيب الأول بجرح على مستوى رأسه بسبب ضربة تلقاها بواسطة سيف، فيما أصيب الثاني وهو قاصر بجروح خطيرة على مستوى ذراعه وتحصل على عجز طبي مدة 45 يوما.

 

تمكن والدهما من الإفلات منهم بعدما قاومهم بواسطة سلم كان يستعمله في المحل، وكان سبب بالاعتداء ضبط أحدهما، وهو يسرق  فوطة˜ من المحل، ولأن الضحية طلب منه إرجاعها، غادر المكان ثم عاد رفقة شركائه للهجوم على المحل .

وتلقت مصالح أمن الحراش بلاغا من مواطنين بخصوص تعرض محل تجاري لبيع الألبسة ببومعطي إلى هجوم مسلح من قبل جماعة منحرفين قاموا بالاعتداء على صاحب المحل وولديه، والذين لاذوا بالفرار قبل وصول عناصر الشرطة إلى المكان، والتي باشرت تحرياتها للتوصل إلى الفاعلين بعدما صرح الضحايا لهم أن أحد المتهمين المدعو  ج، و˜ الذي يقيم بحي بومعطي قام بسرقة  فوطة˜ من المحل، ولما تفطنوا له وإلزامه على إرجاعها قام بتهديدهم بالاعتداء وغادر المكان ليعود بعد لحظات رفقة 13 شخصا كانوا حاملين أسلحة بيضاء، وقاموا بالاعتداء على الابن الأكبر بسيف على مستوى الرأس وتسببوا له في عجز عن العمل مدة 10 أيام، أما الابن القاصر فقد تم الاعتداء عليه بواسطة سكين على مستوى ذراعه وتحصل على عجز طبي مدة 45 يوما، فيما نجا والدهما من الاعتداء لأنه دافع عن نفسه بواسطة سلم المحل والذي لوح به لإبعادهم عن المكان قبل أن يفروا. ومن أجل ذلك قامت مصالح الشرطة باستغلال تسجيلات كاميرات المراقبة المركبة خارج المحل التجاري وتم التوصل إلى الفاعلين وهم شبان مسبوقين قضائيا قاموا بمداهمة منازلهم لكن لم يتم العثور عليه، فيما تمكنوا من إلقاء القبض على المتهم الرئيسي الذي أحيل على محكمة الحراش بموجب إجراءات المثول الفوري لمواجهة تهمة الضرب والجرح العمدي بسلاح أبيض. وخلال المحاكمة، حاول إنكار الوقائع المنسوبة وأنه لا تربطه علاقة بالقضية، وهو عكس ما صرح به الضحايا الذين أكدوا أنه من حاول سرقة المحل وهو من اعتدى عليهم رفقة باقي المتهمين الفارين. ومن جهته دفاع الطرف المدني طالب بتعويض قدره 500 ألف دينار لصاحب المحل، مع تعيين خبير طبي لفحص ولديه مع تعويض مالي مؤقت قدره 100 ألف دينار لكل واحد منهما. وعلى أساس الوقائع المتابع بها المتهمون التمس وكيل الجمهورية توقيع عقوبة 5 سنوات حبسا نافذا مع إصدار أمر بالقبض في حق المتهمين الفارين .

حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha