شريط الاخبار
إدارة الجمارك ترفع التجميد عن آليات وماكنات مصنع "برندت" توقيف شقيق منفذ هجوم ستراسبورغ بالجزائر قيطوني: "سنوقف تصدير الغاز لو واصلنا بوتيرة الاستهلاك ذاتها" لهبيري يجري حركة تغييرات على مستوى رؤساء أمن الولايات والداخلية تُجمدها! أويحيى يستضيف أقطاب "الائتلاف الرئاسي" بقصر الحكومة غدا تكوين الشباب للتنقيب واستخراج الذهب تقليديا قوائم ترشيحات "السينا" خالية من النساء! "القطاع حريص على التكفل بمشاريع الربط بشبكة الماء الشروب" الإفراج عن رزنامة اختبارات "الباك" و"البيام" و"السانكيام" عصاد يدعو بن غبريت الى إيجاد حل لمسألة "إجبارية" تدريس الأمازيغية تأجيل ملف البارون "سعيد ليميقري" وشركائه إلى تاريخ 3 فيفري المقبل سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر

المتهمون مهددون بعقوبة 10 سنوات حبسا نافذا

مصرح جمركي ضمن عصابة تتاجر بالمخدرات بالعاصمة


  22 أوت 2018 - 20:02   قرئ 412 مرة   0 تعليق   محاكم
مصرح جمركي ضمن عصابة تتاجر بالمخدرات بالعاصمة

ناقشت محكمة سيدي أمحمد، أول أمس، قضية 3 شبان -من بينهم  مصرح جمركي- كوّنوا عصابة للمتاجرة بالمخدرات في أحياء العاصمة، حيث تم القبض على المتهم الرئيس في القضية وبحوزته كمية من المخدرات، برفقة المتهمين الأخرين، وعلى إثر ذلك تم إحالة هؤلاء على التحقيق القضائي، بعد أن وجهت لهم تهمة المتاجرة بالمخدرات.

 

فصول قضية الحال، وحسب ما جاء في الملف القضائي، انطلقت بعد ورود معلومات مؤكدة ومسبقة إلى مصالح الضبطية القضائية، مفادها وجود عصابة بصدد ترويج المخدرات من نوع  القنب الهندي˜، بين أوساط الشباب بالعاصمة، واستغلالا لتك المعلومة، قامت ذات المصالح بمداهمة حي المتهم الرئيس الذي يشغل منصب مصرح جمركي، أين تم القبض عليه متلبسا وبحوزته كمية معتبرة من المخدرات، الأخير كان برفقة المتهمين الأخرين، وعلى إثر ذلك تم اقتياد المتهمين إلى مركز الشرطة وتحوليهم مباشرة على التحقيق، وخلال الاستماع لتصريحاتهم فندوا بشدة تهمة المتاجرة بالمخدرات، فيما اعترفوا أنهم مدمنين على استهلاكها منذ فترة طويلة، وبناء على ذلك تم إعداد ملف قضائي ضدهم أحيلوا بموجبه على العدالة، لمواجهة تهمة المتاجرة بالمخدرات. خلال جلسة المحاكمة، صرح المتهم الرئيس في القضية الذي يشغل منصب مصرح جمركي بالميناء، أن كمية المخدرات المضبوطة بحوزته اقتناها من عند شخص يجهل هويته بمبلغ 19 ألف دينار، بغية استهلاكها، نافيا بشدة ترويجها بين أوساط الشباب -حسب ما ورد في الملف القضائي- منوها أنه يوم الوقائع التقى صدفة بالمتهم الثاني في القضية الذي يعد ابن حيه، الأخير لم يتم العثور بحوزته على أي شيء، وهي نفس التصريحات التي أكدها هذا الأخير خلال استجوابه من قاضية الجلسة. من جهته المتهم الثالث، أنكر علاقته بالقضية جملة وتفصيلا، ومعرفته بالمتهمين الأخرين، غير أنه لم ينكر أنه كان مدمن على استهلاك المخدرات، ومسبوق قضائيا في عدة قضايا إجرامية، معربا في معرض تصريحاته، أنه لم يمض على خروجه من المؤسسة العقابية بالجلفة سوى 13 يوما، وعليه التمس البراءة من هيئة المحكمة، وهي نفس الطلبات التي تمسك بها المتهمان الأخران، وطالب بها هيئة دفاع المتهمين، التي أكدت أن عناصر التهمة المتابع بها موكليهم غير قائمة في قضية الحال، وعليه طلبوا إعادة تكييف الوقائع من جرم المتاجرة بالمخدرات إلى تهمة الحيازة من أجل الاستهلاك الشخصي، وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة التمس ممثل الحق العام بمحكمة سيدي أمحمد تسليط عقوبة 10 سنوات حبسا نافذا، و1 مليون دينار غرامة مالية نافذة ضد المتهمين، فيما أجلت المحكمة الفصل في القضية إلى جلسة لاحقة.

إيمان فوري

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha