شريط الاخبار
الجوية الجزائرية تعلن عن أولى رحلاتها من المطار الدولي الجديد «برندت» الجزائر تطلق خدمة «الرضا أو التعويض» الدولة تتخلى عن خدمات ولد قدور المثير للجدل اعتقال ربراب يفتح جدلا حول تدخل دول أجنبية محتضنة لاستثماراته إحالة ملفين لشكيب خليل على المحكمة العليا وإعادة فتح ملف سوناطراك بلجود يأمر إطاراته برفع وتيرة إنجاز سكنات «عدل» و «أل بي بي» «سناباب» تشلّ كل الإدارات العمومية يومي 29 و30 أفريل الحبس للإخوة «كونيناف» والرقابة القضائية لإطارات بوزارة الصناعة إنهاء مهام 3 رؤساء ومدراء مؤسسات عمومية في ظرف أسبوع هكذا تحصل الفرنسيون على امتيازات لاستيراد معدات صناعية ضخمة وقطع غيار سفير الجزائر بتونس ينفى وجود حراقة جزائريين بالسجون التونسية اعتقال ربراب يفتح جدلا عن تدخل الدول الأجنبية المحتضنة لاستثماراته الإقتصادية الناطق الرسمي باسم الحكومة : "لا تتسرعوا في الحكم واحترموا مشاعر عائلاتهم" الحكومة تدعو المواطنين اى ترك العدالة القيام بمهامها فيما يخص قضايا الفساد عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري

لأنها هددتها بتطليقها وحرمانها من ابنتها

عداءة سابقة تقتل حماتها بطريقة بشعة وهي على سجادة الصلاة


  11 فيفري 2019 - 22:04   قرئ 661 مرة   0 تعليق   محاكم
عداءة سابقة تقتل حماتها بطريقة بشعة وهي على سجادة الصلاة

أقدمت سيدةوهي عداءة سابقة على قتل حماتها البالغة من العمر 59 سنةبطريقة بشعة ببلدية جسر قسنطينة، بحيث باغتتها أثناء الانتهاء من أداء واجب الصلاةوقامت بضربها بقارورة زجاجية على رأسهاثم وجهت لها 3طعنات على مستوى الرقبةحتى فارقت الحياة، وهذا انتقاما منها بسبب عزمها على تطليقها من زوجها وحرمانها من رضيعتها.

 

مثلت المتهمة  ق. كهينة˜أمس، أمام محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء العاصمة من جديد للمحاكمة على وقائع الجريمة الشنعاء التي ارتكبتها في حق أم زوجهاالتي كانت تقيم معها في بيت واحد بحي 8 ماي 1945 بجسر قسنطينة،وحبكت سيناريو محكما لإبعاد الشبهات عنها بحيث اتصلت بمصالح الأمن وادعت أن شخصين مجهولين اقتحما المنزل من باب الحديقة وقاما بقتل حماتها، باستعمال قارورة زجاجية، وطعنهابسكين، وفرا عندما كانت تصرخوتستنجد بجيرانها، وبتنقل عناصر الأمن إلى مسرح الجريمة عثروا على جثة الضحية  ز.عقيلة˜ عليها عدة جروح على مستوى الرأس و3 طعنات على مستوىالرقبة، وبمباشرة التحريات تم إلقاءالقبض على الشخصين الذين قدمت مواصفاتهما، وخلال التحقيق معهما أنكراضلوعهما في القضيةوهو ما جعل الكنة تعترف بفعلتها موضحة أنها من قتلت حماتها بعد شجار وقع بينهما يوم الواقعة بحيث قامت حماتها بإهانتها وشتمها مؤكدة لها أنها ستطلقها من زوجها وتحرمها من ابنتها الرضيعة صاحبة التسعةأشهر وستطردها من المنزل حين وصول زوجها،وهو ما أثار غضب المتهمة واستفزازها لتتوجه إلى المطبخ وتحضر قارورة زجاجية لمشروب غازي، وتوجهت إلى غرفة حماتها التي كانت تصلي وبمجرد قيامها وحملها لسجاد الصلاة من الأرض قامت بضربها على مؤخرة الرأس بواسطة القارورة أين اشتبكت معها ثم سقطت على الأرض بعد أن بدأ الدم يسيل من أنفها، ثم ذهبت إلى المطبخ مرة ثانية وأحضرت سكيناوطعنتها وهي ممددة على الأرض عدة طعنات على مستوى الرقبة الى أن فارقت الحياة، وفي تلك الأثناء شاهدت المتهمة ابنتها الرضيعة تحبو باتجاه الغرفة أين تلطخت بالدماء فحملتها، وغيرت لها ملابسها وأخفتها وراء الغسالة بالحمام، ثم تخلصتمن السكين بعد أن كسرته ورمته من النافذة وسط الأحراش لمحو آثار جريمتها ثمبلغت مصالح الأمن، وخلال محاكمتها أمس اعترفت بما نسب إليها مؤكدة أنها كانت تعاني من ضغوطات نفسية حادة بسببالوحم باعتبارها كانت حاملا في الأسبوع السادس،وعلى أساس الوقائع المتابعة بها التمس النائب العام توقيع عقوبة السجن المؤبد.

حياة سعيدي