شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

تحصلت على مبالغ مالية من "كناص" وصندوق التقاعد

سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار


  19 أفريل 2019 - 13:06   قرئ 234 مرة   0 تعليق   محاكم
سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار

أقدمت سيّدة مطلقة -منذ سنة 1985-على تزوير شهادة وفاة طليقها السابق بعد أن علمت بوفاته، وذلك طمعا في الاستفادة من الميراث بالتواطؤ مع موظفين ببلدية الأبيار، قبل أن تكتشف أمرها إحدى الموظفات ببلدية المدنية حين توجهت إليها وطلبت منها استخراج شهادة الوفاة، ليتبين لهذه الأخيرة أن الشهادة مزوّرة، وعلى أساس ذلك تم تقييد شكوى ضدها أمام مصالح الأمن، مع استدعاء الموظفة كشاهدة في القضية.

حسب ما أدلى به أبناء الضحيّة وأرملته الشرعية خلال جلسة المحاكمة التي جرت بمحكمة سيدي امحمد، أنه بتاريخ الوقائع التي تعود لـ 10 فيفري 2018، وبعد مرور أيام عن وفاة والدهم، تفاجؤوا بأبنائه من زوجته الأولى التي طلقها منذ سنة 1985 باقتحام مسكنهم العائلي، وطلبوا بحقهم في الميراث الذي تركه والدهم، في حين باشروا في اتخاذ الإجراءات، أين رفعوا شكوى أمام القسم الاستعجالي بمحكمة سيدي امحمد لتعيين حارس قضائي، وقامت المتهمة في قضية الحال المتابعة بجرم التزوير واستعمال المزور، الإدلاء بإقرارات كاذبة بغية الحصول على وثائق مزورة، بالتوجه إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي "كناص"، وصندوق التقاعد، وقدمت شهادة الوفاة المزورة التي تسلمتها من بلدية "الأبيار"، حيث تم صب مبالغ مالية معتبرة في حسابها البريدي، أما أرملته الحقيقة وبعد توجهها إلى هاتين المصلحيين تم إخطارها أن أرملة زوجها المزعومة استفادت من المال، فيما تم توقيف حساب هذه الأخيرة، وعلى إثر ذلك تم اكتشاف أمر المتهمة وإيداع شكوى ضدها أمام مصالح الأمن بالعاصمة.

خلال الاستماع لتصريحات الضحايا بجلسة المحاكمة، أكدوا أن المتهمة المتابعة في قضية الحال بتهمة التزوير واستعمال المزور، الإدلاء بإقرارات كاذبة بغية الحصول على وثائق مزورة، تحصلت على شهادة وفاة والدهم المزورة، وذلك بالتواطؤ مع موظفين ببلدية الأبيار، من أجل الحصول على الميراث، فيما استفادت من مبالغ مالية من الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وصندوق التقاعد، من جهته طلب دفاع الطرف المدني بضرورة إجراء تحقيق تكميلي في القضية، واستدعاء موظفين في مصلحة الحالة المدنية بلدية الأبيار للتحقيق معهم، وطلب بتعويض مادي قدره 1 مليون دينار، واستنادا للمعطيات المقدمة في الجلسة التمس ممثل الحق العام تسليط عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا ضد التهمة، فيما أجلت المحكمة الفصل في القضية إلى جلسة لاحقة.

إيمان فوري