شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

أجرى تغييرات في محضر تجديد أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية

3 سنوات حبسا تهدد «مير» بوزريعة عن تهمتي التزوير والتصريح الكاذب


  13 ماي 2019 - 19:00   قرئ 592 مرة   0 تعليق   محاكم
3 سنوات حبسا تهدد «مير» بوزريعة عن تهمتي التزوير والتصريح الكاذب

فتحت محكمة سيدي أمحمد أمس، ملف قضية رئيس بلدية بوزريعة الحالي المدعو «ق.م.أ»، المتابع بجنحتي التزوير واستعمال المزور في محررات إدارية والتصريح الكاذب، وذلك على خلفية الشكوى التي قيدها ضده رئيس الفرع النقابي للبلدية.

 

وقائع قضية الحال، وحسب ما ورد في الملف القضائي، تفجرت بناء على الشكوى التي تقدم بها رئيس الفرع النقابي لبلدية بوزريعة المدعو «ل.محمد»، ضد رئيس البلدية يتهمه فيها بالتزوير في محضر اجتماع الفرع النقابي الرامي لتجديد أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، والمنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016، وخلال جلسة المحاكمة صرح الضحية أن الفرع النقابي من صلاحياته اقتراح أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، اجتمع بالتاريخ المذكور، وقام بإعداد محضر يتمضن أسماء أعضاء مقترحين، حيث تم رفع المحضر لرئيس البلدية، الذي رفض التوقيع عليه، ليتفاجأوا بمحضر يشبه المحضر الذي أعدوه، بتغيير طفيف يرفع للولاية من أجل أخذ رأيها كما هو معمول به، وأن الولاية رفضت المحضر، كون المير، حسب الضحية، وما قدمه دفاعه من تفسيرات في الجلسة، عوض في المحضر الذي قام به الفرع النقابي والمحرر تحت رقم 32/أع بتاريخ 26 جويلية 2016 ، عبارة «بناء على محضر اجتماع ممثلي عمال وموظفي بلدية بوزريعة المنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016 والمتضمن تعيين أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية»، وعوض ممثلي العمال وموظفي البلدية باسمه هو بصفته رئيسا للبلدية، ما اعتبروه تزويرا.

وحسب ما كشفته التحقيقات في الملف الحالي، أن «المير» وهو محامٍ سابق، قام بوضع تاريخ جديد للمحضر الذي زوره وهو «22 نوفمبر 2016» ورفع نسخة من المحضر للدائرة الإدارية ونسخة للمصالح الولائية كما ينص عليه القانون، الأمر الذي اعتبره الفرع النقابي تزويرا، الهدف منه قطع الطريق أمام النقابيين لدخول لجنة الخدمات الاجتماعية، غير أن هذا الأخير وخلال استجوابه من  قبل هيئة المحكمة، أنكر جملة وتفصيلا تصريحات الضحية، وأكد أن الإجراء الذي لجأ إليه قانوني، وأن الفرع النقابي له الحق في اقتراح أسماء لتجديد لجنة الخدمات الاجتماعية، بينما هو المخول الوحيد لاتخاذ القرارات، وله الحق أن يرفض التوقيع، مشيرا إلى أن رفضه لمقترح الفرع النقابي بسبب الخلافات الكبيرة التي كانت  فيه، وفي هذا السياق قدم دفاع رئيس البلدية للمحكمة قائمة المشاركين في اجتماع الفرع النقابي، موضحا أن عدد الغائبين كان أكثر من الحضور، بعد استقالة الكثير من الأعضاء، مما ينفي شرعية تمثيل الضحية ومن معه للعمال والموظفين، وهو ما جعل موكله يرفض التوقيع.

وأضاف رئيس البلدية المتهم في قضية الحال، أن بعض المواد من القانون تعطيه صلاحية تعيين أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، لذلك فقد اختار أسماء، ورفعها لرئيس الدائرة ووالي الولاية، ملتمسا في الأخير  تبرئته من الجرم المنسوب إليه، وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة التمس ممثل الحق العام بمحكمة سيدي أمحمد، توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا، ضد رئيس بلدية بوزريعة الحالي، فيما أجلت المحكمة الفصل في القضية إلى تاريخ 3 جوان المقبل.

إيمان فوري