شريط الاخبار
البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين

أجرى تغييرات في محضر تجديد أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية

3 سنوات حبسا تهدد «مير» بوزريعة عن تهمتي التزوير والتصريح الكاذب


  13 ماي 2019 - 19:00   قرئ 321 مرة   0 تعليق   محاكم
3 سنوات حبسا تهدد «مير» بوزريعة عن تهمتي التزوير والتصريح الكاذب

فتحت محكمة سيدي أمحمد أمس، ملف قضية رئيس بلدية بوزريعة الحالي المدعو «ق.م.أ»، المتابع بجنحتي التزوير واستعمال المزور في محررات إدارية والتصريح الكاذب، وذلك على خلفية الشكوى التي قيدها ضده رئيس الفرع النقابي للبلدية.

 

وقائع قضية الحال، وحسب ما ورد في الملف القضائي، تفجرت بناء على الشكوى التي تقدم بها رئيس الفرع النقابي لبلدية بوزريعة المدعو «ل.محمد»، ضد رئيس البلدية يتهمه فيها بالتزوير في محضر اجتماع الفرع النقابي الرامي لتجديد أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، والمنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016، وخلال جلسة المحاكمة صرح الضحية أن الفرع النقابي من صلاحياته اقتراح أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، اجتمع بالتاريخ المذكور، وقام بإعداد محضر يتمضن أسماء أعضاء مقترحين، حيث تم رفع المحضر لرئيس البلدية، الذي رفض التوقيع عليه، ليتفاجأوا بمحضر يشبه المحضر الذي أعدوه، بتغيير طفيف يرفع للولاية من أجل أخذ رأيها كما هو معمول به، وأن الولاية رفضت المحضر، كون المير، حسب الضحية، وما قدمه دفاعه من تفسيرات في الجلسة، عوض في المحضر الذي قام به الفرع النقابي والمحرر تحت رقم 32/أع بتاريخ 26 جويلية 2016 ، عبارة «بناء على محضر اجتماع ممثلي عمال وموظفي بلدية بوزريعة المنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016 والمتضمن تعيين أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية»، وعوض ممثلي العمال وموظفي البلدية باسمه هو بصفته رئيسا للبلدية، ما اعتبروه تزويرا.

وحسب ما كشفته التحقيقات في الملف الحالي، أن «المير» وهو محامٍ سابق، قام بوضع تاريخ جديد للمحضر الذي زوره وهو «22 نوفمبر 2016» ورفع نسخة من المحضر للدائرة الإدارية ونسخة للمصالح الولائية كما ينص عليه القانون، الأمر الذي اعتبره الفرع النقابي تزويرا، الهدف منه قطع الطريق أمام النقابيين لدخول لجنة الخدمات الاجتماعية، غير أن هذا الأخير وخلال استجوابه من  قبل هيئة المحكمة، أنكر جملة وتفصيلا تصريحات الضحية، وأكد أن الإجراء الذي لجأ إليه قانوني، وأن الفرع النقابي له الحق في اقتراح أسماء لتجديد لجنة الخدمات الاجتماعية، بينما هو المخول الوحيد لاتخاذ القرارات، وله الحق أن يرفض التوقيع، مشيرا إلى أن رفضه لمقترح الفرع النقابي بسبب الخلافات الكبيرة التي كانت  فيه، وفي هذا السياق قدم دفاع رئيس البلدية للمحكمة قائمة المشاركين في اجتماع الفرع النقابي، موضحا أن عدد الغائبين كان أكثر من الحضور، بعد استقالة الكثير من الأعضاء، مما ينفي شرعية تمثيل الضحية ومن معه للعمال والموظفين، وهو ما جعل موكله يرفض التوقيع.

وأضاف رئيس البلدية المتهم في قضية الحال، أن بعض المواد من القانون تعطيه صلاحية تعيين أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، لذلك فقد اختار أسماء، ورفعها لرئيس الدائرة ووالي الولاية، ملتمسا في الأخير  تبرئته من الجرم المنسوب إليه، وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة التمس ممثل الحق العام بمحكمة سيدي أمحمد، توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا، ضد رئيس بلدية بوزريعة الحالي، فيما أجلت المحكمة الفصل في القضية إلى تاريخ 3 جوان المقبل.

إيمان فوري