شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

أفرادها حاولوا ترويج 1,5 قنطار من الكيف المعالج بنقلها في صناديق الخضر

شرطيان ينشطان ضمن عصابة تتاجر في المخدرات بالعاصمة.. البليدة والشلف


  19 ماي 2019 - 19:32   قرئ 446 مرة   0 تعليق   محاكم
شرطيان ينشطان ضمن عصابة تتاجر في المخدرات بالعاصمة.. البليدة  والشلف

تورطت شبكة إجرامية مختصة في المتاجرة وترويج المخدرات من نوع القنب الهندي، تنشط بين ولايات البليدة والشلف والجزائر العاصمة، في ترويج كميات معتبرة من السموم التي كان يرسلها أحد بارونات المخدرات يدعى «ن، سليمان» المكنى الطيب إلى ابن شقيقه «ن، يوسف »، بغرض تخزينها وترويجها من قبل أشخاص آخرين، بأمر من البارون، ومن بين أفراد الشبكة شرطيان بالمدية كانا ينشطان ضمنها بغرض التمويه. وتمكنت مصالح الأمن من ضبط كمية تقدر بقنطار و46 كلغ من القنب الهندي بحوزة المتهمين الستة الذين ألقي القبض عليهم، ثلاثة منهم أشقاء للبارون   .

 

تمكنت مصالح الأمن من إلقاء القبض على شخص يدعى «ح، عبد الوهاب »، بناء على معلومات تلقتها بخصوص ترويجه المخدرات، وبتفتيش مسكنه تم ضبط 106 قالب من المخدرات بوزن 46 كلغ، وخلال استجوابه اعترف بانتمائه إلى شبكة لترويج المخدرات وبدوره في توزيعها على المروجين الذين كشف عن هويتهم، ويتعلق الأمر بكل من «ف، أحمد» و»ش، عبد القادر »، مؤكدا في تصريحاته أن المتهم «ن، يوسف» هو الذي كان يمونه بالسموم. هذا الأخير ألقي عليه القبض في اليوم الموالي بمسكنه الكائن بالبليدة، أين تم ضبط كمية تقدر بـ 100 كلغ من القنب الهندي مخبأة بإحكام على سطح المنزل موزعة على أربعة أكياس، يحوي كل واحد منها 25 كلغ على شكل قوالب. وأثناء استجواب المتهم، صرح بأن المخدرات تخص عمه البارون «سليمان» الموجود في حالة فرار لأنه لا يزال بالمغرب، أرسلها له من أجل تخزينها وأحضرها شخصان على متن شاحنة داخل صناديق خاصة بالخضر من أجل التمويه، وبناء على تعليماته يتم ترويجها فيما بعد، ومن خلال التحريات التي قامت بها مصالح الأمن فقد تم توقيف المتهم «ش، عبد القادر »، وهو شرطي بالمدية، بعدما اتصل هاتفيا بالمتهم «ح، عبد الوهاب» الذي كان بدوره في مركز الشرطة التي ألقت القبض عليه، وطلب منه تمكينه من المخدرات بغرض نقلها إلى ولاية الشلف أمام مسمع الشرطة التي أوضحت أن المتهمين كانوا يعملون على نقل المخدرات التي كانت تستورد من المغرب بين ولايتي البليدة والشلف، حيث كان المتهم «ن، يوسف» يتولى مهمة تخزين وتوزيع المخدرات لفائدة عمه البارون سليمان، بينما يقوم «ف، أحمد» و»ش، محمد »، وهو الذراع الأيمن للبارون، بنقلها ثم ترويجها في الولايتين، وحتى بالعاصمة أين يتولى أشخاص آخرون المهمة، من بينهم أشقاء البارون «ن، جمال »، «ن، إبراهيم» و»ن، نصر الدين»، وبعد إلقاء القبض على المتهمين أحيلوا على محكمة الجنايات بعدما وجهت لهم تهمة الحيازة والمتاجرة في المخدرات ضمن جماعة إجرامية منظمة. وخلال جلسة المحاكمة السابقة، حاول كل واحد منهم إنكار الوقائع المنسوبة إليه، حيث صرح المتهم «ن، يوسف» بأن عمه البارون أعلمه بأنه سيرسل له سلعة، وهي عبارة عن قطع غيار، غير أنه تفاجأ فيما بعد بأنها مخدرات، وعندما استفسره عن الأمر قام بتهديده، بينما نفى أشقاؤه الثلاثة علاقتهم به وبأنه كان يرسل لهم الأموال التي اشتروا بها سيارات فخمة ومساكن. وعلى أساس هذه المعطيات، التمس النائب العام عقوبة السجن المؤبد في حق جميع المتهمين، وبعد المداولات أدانت المحكمة كل من «ن، يوسف »، « ف، أحمد» و »ش، عبد القادر» بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا، بينما برأت أشقاء البارون، ويتعلق الأمر بكل من «نصر الدين»، «جمال» و »إبراهيم»، وهي القضية التي تم استئنافها أمام محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس القضاء من قبل 3 متهمين، ومثلوا أمس للمحاكمة، غير أن المحكمة قررت تأجيل القضية إلى الدورة الجنائية المقبلة.

حياة سعيدي