شريط الاخبار
الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة

تناولا الخمر في حانة واستفزه بعبارات عنصرية

شاب يتسبب في وفاة كهل بعد شجاره معه وإسقاطه أرضا


  12 جوان 2019 - 19:19   قرئ 91 مرة   0 تعليق   محاكم
شاب يتسبب في وفاة كهل بعد شجاره معه وإسقاطه أرضا

تسبب شاب في العقد الثالث من العمر في وفاة آخر، وهو كهل يبلغ من العمر 55 سنة، على خلفية الاعتداء عليه بالضرب بسبب مناوشات كلامية دارت بينهما داخل حانة «alger bar» الكائنة بنهج باستور بالعاصمة، بسبب قيام الضحية بالاستهزاء به وتوجيه عبارات عنصرية له، وقرب الحانة أقدم المتهم على عرقلة الضحية الذي سقط أرضا على الجهة اليمنى وارتطم رأسه بالأرض، مما أدى إلى كسر في الجمجمة والساق والكتف، أدخلته في غيبوبة وتوفي بالإنعاش بعد 52 يوما .

تعود وقائع القضية إلى تاريخ 23 جويلية 2018، ففي حدود الرابعة والنصف مساء تقدم المدعو «م، ع» إلى مصالح الأمن الحضري بسيدي امحمد بالعاصمة من أجل إيداع شكوى ضد مجهول قام بالاعتداء على شقيقه «م،ا» بالضرب بتاريخ 21 جويلية قرب حانة بنهج باستور وتسبب له في كسر على مستوى الساق اليمنى والكتف اليمنى والجمجمة وإدخاله مستشفى مصطفى باشا بمصلحة الإنعاش نتيجة دخوله في غيبوبة. وبتاريخ 13 سبتمبر تقدم المشتكي مرة أخرى أمام مصالح الأمن لتقديم شهادة وفاة شقيقه الذي فارق الحياة بعد تعقيدات صحية تعرض لها نتيجة الإصابة البليغة التي تعرض لها، ومن أجل ذلك باشرت المصالح المذكورة تحرياتها للتوصل إلى المعتدي، ومن خلال سماع تصريحات زوجة الضحية والأشخاص العاملين بالحانة، والاطلاع على تسجيلات كاميرات المراقبة المنصوبة بالحانة، تم التعرف على المتهم وتحديد هويته، ويتعلق الأمر بالمدعو «ر،عبد النور»، وبتاريخ 26 نوفمبر 2018 في حدود الساعة السابعة والنصف صباحا تم توقيفه بمسكنه العائلي ثم إحالته على التحقيق، وخلال استجوابه اعترف المتهم بالوقائع المنسوبة إليه وصرح بأنه بتاريخ 21 جويلية في حدود الساعة الخامسة مساء دخل إلى الحانة وهناك التقى بشخص يعرفه معرفة سطحية رفقة الضحية الذي لا يعرفه، وجلس معهما على الطاولة ذاتها وقاموا بتناول المشروبات الكحولية، وخلال تبادل الحديث علم الضحية أنه من الجنوب، وعندها قام بالاستهزاء به وتوجيه عبارات عنصرية له، قائلا إنهم ما زالوا يعيشون في العصر الحجري ويغتسلون بالتراب، وهو ما أدى إلى وقوع مناوشات كلامية بينهما، وبعدها غادر المتهم المكان، وبعد خروجه سمع شخصا يناديه، وعندما استدار وجده الضحية الذي قام بضربه وعندها قام بعرقلته مما أدى إلى سقوطه أرضا وارتطم رأسه بقوة بالأرض مما استدعى نقله إلى مستشفى مصطفى باشا أين خضع للعلاج ثم غادر المستشفى لكن بسبب مضاعفات تعرض لها نقل من جديد إلى المستشفى وأدخل الإنعاش بعدها بسبب نزيف في الرأس، ومكث مدة 52 يوما ثم فارق الحياة بسبب كسر بالجمجمة وتعفن الدم على مستوى الرأس حسب تقرير الخبرة الطبية. وأحيل المتهم على محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بعدما وجهت له جناية الضرب والجرح العمدي المفضي إلى الوفاة دون قصد إحداثها، ومثل للمحاكمة أمس واعترف بضرب الضحية، وأرجع دفاعه سبب الوفاة إلى الإهمال الذي تعرض له بالمستشفى، حيث قاموا بجبر كسوره وتضميد جراحه وإخراجه من المستشفى وهو كان يعاني من نزيف بالرأس نتيجة كسر في الجمجمة أدى إلى تعفن الدم به وحدوث مضاعفات خطيرة أدت إلى وفاته. وعلى أساس ما نسب للمتهم من تهم، التمس النائب العام إدانته بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا.

حياة سعيدي