شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

المتهم يعمل لصالح بارون فارّ يستغل الشباب لتهريب السموم مقابل المال

توقيف مهرّب 100 كبسولة من القنب الهندي داخل أحشائه من المغرب إلى الجزائر


  25 جوان 2019 - 18:42   قرئ 171 مرة   0 تعليق   محاكم
توقيف مهرّب 100 كبسولة من القنب الهندي داخل أحشائه من المغرب إلى الجزائر

مزارع بالدار البيضاء يجهز المخدرات داخل كبسولات ويدرب المهرّبين على ابتلاعها 

 عالجت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء ملف جماعة إجرامية منظمة تنشط في مجال استيراد المخدرات تتكون من بارونات مغاربة وجزائريين استغلوا شبانا بحاجة إلى المال لنقل المخدرات من نوع القنب الهندي من المغرب الى الجزائر عبر مطار هواري بومدين عن طريق ابتلاعها داخل كبسولات، ومن بين ضحاياهم شاب يدعى «ب.محمد « البالغ من العمر 24 سنة. 

 مثل المتهم، أمس، للمحاكمة عن جناية استيراد المخدرات بطريقة غير مشروعة، والمتاجرة بالمخدرات ضمن جماعة إجرامية منظمة، عقب توقيفه متلبسا بحيازة مخدرات من نوع القنب الهندي وبعد إحالته للتحقيق ظهرت عليه أعراض مرض وتبين بعدها أنه يخفي 59 كبسولة داخل أحشائه بعد ابتلاعها هربها من المغرب إلى الجزائر لإعادة ترويجها بعد طرحها مع الفضلات مقابل عمولة كان يمنحها له بارون يدعى «ب.عمار» الموجود في حالة فرار. 

حسب الملف القضائي فإن وقائع القضية تعود إلى تاريخ 16 أوت2018 ، عندما تلقت مصالح الأمن معلومات بخصوص تحركات مشبوهة لشاب يدعى «ب.محمد» يقيم بمنطقة الرويبة سافر عدة مرات الى المملكة المغربية عبر مطار الجزائر في ظرف زمني وجيز ولفترة تدوم بين يومين إلى ثلاثة أيام، ومن أجل ذلك تم ترصد تحركاته وتم توقيفه بعد الاشتباه به بحي بديار العافية بالقبة بعدما قام ببلع قطعة مخدرات مباشرة بعد مشاهدته لرجال الشرطة، وخلال تفتيشه ضبط بحوزته كبسولة مخدرات، وبعد تحويله للتحقيق الأمني ظهرت عليه أعراض مرضية استدعت عرضه على طبيب مختص والذي قام بإخضاعه للفحص بالأشعة أين تم اكتشاف 59 كبسولة من المخدرات نوع القنب الهندي بأحشائه وزنها يقدر بـ 329 غ ، قام بابتلاعها خلال سفره إلى مدينة الدار البيضاء المغربية لتهريبها إلى الجزائر في رحلة جوية عبر المطار الدولي هواري بومدين، وخلال التحقيق مع المعني صرح أنه اتفق مع شخص يدعى «ب.عمار»  وهو بارون مخدرات عرض عليه استيراد المخدرات من المغرب إلى الجزائر عن طريق بلعها وتسليمها له بعد طرحها مع الفضلات وغسلها بماء جافيل، مستغلا ظروفه المادية وبعد موافقته ساعده في استخراج جواز السفر ودفع مستحقاته المالية، وسلمه مبلغا ماليا للعمل معه رفقة أشخاص كلفهم بنفس المهمة مقابل كميات من المخدرات يتسلمونها من أجل الاستهلاك الشخصي ومبالغ مالية كعمولة عن الخدمة، ولقد صرح المتهم أنه نفذ 3 عمليات استيراد الأولى تقدر بـ 30 كبسولة ثم 72  والأخيرة نقل فيها 100 كبسولة، وكان في كل مرة المتهم الفار المدعو «ب.عمار» يتكفل بإجراءات سفره دفع تكاليف السفر والإقامة المقدرة بـ 150 أورو، وبدولة المغرب ينظم له موعدا مع رعايا مغاربة لإبرام صفقات اقتناء المخدرات من نوع القنب الهندي من عند مزارع مغربي مقيم بالدار البيضاء يدعى «عبد السلام» الذي لم تتمكن الجهات المعنية من تحديد هويته، وخلال لقائه معه التقى بشابين جزائريين أحدهما ينحدر من ولاية البليدة قدم من الجزائر لذات الغرض بطلب من المتهم الفار «ب.عمار»، وسلم المزارع للأول 30 كبسولة،وللثاني 150 كبسولة وتسلم هو 100 كبسولة بوزن 500 غ  ودربه سابقا على طريقة ابتلاعها، بحيث تمكن من طرح 41 كبسولة سلمها للمتهم الفار لإعادة ترويجها وذلك مقابل 500 أورو أي  ما يعادل 10 ملايين سنتيم.  فيما بقيت 59 كبسولة بأحشائه، وبمثوله أمس للمحاكمة تراجع عن تصريحاته وتحدث في البداية عن ظروفه المعيشية القاسية منذ طفولته، مؤكدا أنه ضحية طلاق ولا يعرف والده كونه تخلى عنه وعمره لا يتجاوز الشهرين التقاه بعد 19 سنة لكنه لم يعترف به، وعاش بقية حياته مع زوج والدته الذي حرمه حتى من الاكل، وهو ما جعله يدمن على المخدرات وعمره لا يتجاوز  13 سنة، وصرح أنه تعرف على فتاة مغربية عبر موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك سنة 2018  وعرضت عليه السفر إلى المغرب من أجل لقائها بعدما توطدت العلاقة بينهما، مشيرا إلى أنها من ساعدته على اقتناء المخدرات هناك وعلمته طريقة تهريبها عن طريق بلعها، وصرح أن الكمية التي قام بجلبها كانت موجهة للاستهلاك الشخصي وأنه لا يتاجر فيها ولايعرف بارون المخدرات الفار الذي فصلت المحكمة في ملفه، وبناء على التهمة الموجهة إليه التمس النائب العام توقيع عقوبة 20 سنة سجنا نافذا ضده مع 10 ملايين دج غرامة مالية. 

حياة سعيدي