شريط الاخبار
تبون في أدرار.. بن فليس يرفع وتيرة الحملة من الشرق وميهوبي في راحة منطقة القبائل خارج اهتمامات مترشحي رئاسيات 12 ديسمبر! تحقيق اجتماعي للاستفادة من «قفة رمضان» العام المقبل بن فليس يغازل «الأفلان» ويشيد بمرافقة الجيش للحراك ومنع التدخل الأجنبي فوضى عارمة بمحكمة سيدي امحمد وأزيد من 100 محامٍ يقاطعون الجلسة بوزيد ينفي خبر إقالة صديقي ويسمح ببرمجة النشاطات العلمية بالحرم عام حبسا نافذا لمدير مستشفى الوادي ونائبه العام في قضية وفاة 8 رضع لوكال يفنّد إشاعة تخفيض الحكومة قيمة الدينار مترشحون يبدؤون حملاتهم من الزوايا لطلب التبرّك! أجواء مشحونة في أول يوم من انطلاق الحملة الانتخابية مراسيم جديدة للتنقيب عن المحروقات واستغلالها بخمس مناطق جنوبية وزارة الدفاع تعلن عن اتخاذ إجراءات خاصة لتأمين العملية الانتخابية أمناء الضبط وعمال الأسلاك المشتركة ينظمون وقفة احتجاجية بمجلس قضاء العاصمة مرموري يطلق حملة تبون من فندق الرياض بالعاصمة شرطي ضمن عصابة حوّلت قسمة «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للمتاجرة بالمهلوسات بن فليس يؤكد أهمية الاستحقاق الانتخابي للقطيعة مع النظام السابق بن صالح يجري تغييرات على رأس العديد من المؤسسات العمومية مخزون الأدوية في الصيدليات والمستشفيات يكفي لـ06 أشهر 200 فلاح فقط أمّنوا أراضيهم في العاصمة بـ1000 دج للهكتار الواحد! أسعار النفط ترتفع مجددا وتلامس 62 دولارا للبرميل أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين الجيش يتدخل لتسهيل حركة المرور بالطرق عبر الولايات الجزائر الأولى إفريقيا في البحوث الأكاديمية الخاصة بالطاقة عمال سوناطراك بناحية «تي ف تي» يضربون عن الطعام علي ذراع يؤكد أن مضامين خطابات المترشحين للرئاسيات لن تخضع للرقابة 15 التزاما و200 إجراء في البرنامج الانتخابي لميهوبي المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب رفع حالة التأهب وتعزيزات أمنية في محيط أماكن التجمعات الشعبية عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة العميد في كلاسيكو ناري أمام الكناري للانفراد بالصدارة عرقاب: «الجزائر تضيّع استثمارات في كل المجالات لصالح دول الجوار» إشاعة تقديم العطلة تستنفر الطلبة في مسيرتهم الـ38 وفاة 5 أشخاص في حوادث مرور وإنقاذ 4 آخرين جُرفت سيارتهم بتيزي وزو 6 أشهر حبسا نافذا ضد 6 شبان حملوا الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة منح أولوية إنجاز المشاريع السكنية الجديدة للمقاولات الوطنية «حينما تكون بطلا لإفريقيا سيبحث الجميع عن الإطاحة بك» ملف الحليب وتعويض المربّين على طاولة وزير الفلاحة قريبا الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير

هرّبت 120 مهاجر مقابل 2000 أورو للفرد

شبكات تموّل «داعش» ليبيا بأموال تهريب مهاجرين مغاربة إلى أوروبا


  09 جويلية 2019 - 19:28   قرئ 408 مرة   0 تعليق   محاكم
شبكات تموّل «داعش» ليبيا بأموال تهريب مهاجرين مغاربة إلى أوروبا

دخلوا الجزائر بطريقة شرعية وعبروا إلى ليبيا عبر الدبداب الحدودية أرجأت محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء العاصمة إلى الدورة الجنائية المقبلة ملف شبكة إجرامية منظمة تنشط بكل من المغرب وليبيا والجزائر تمكنت من تهريب أكثر من 120 مهاجر مغربي من بلدهم إلى ليبيا مرورا بالجزائر نحو أوروبا لتمويل الجماعات الإرهابية الناشطة بالأراضي الليبية  التي يدخلونها عبر الحدود الجزائرية الصحراوية من إليزي إلى منطقة الدبداب بمساعدة شاب جزائري انظم الى الجماعات الارهابية بليبيا، أين تتولى جماعة هناك نقلهم إلى أوروبا عبر إيطاليا، وهذا مقابل دفع مبلغ 2000 أورو عن كل شخص توجهها الجماعة الإجرامية هناك  لتمويل تنظيم «داعش» ، وكانت عمليات الهجرة تنظم بالتنسيق بين أفراد الشبكات الذين كانوا يتواصلون فيما بينهم باستعمال «الوات ساب» و»الفايسبوك» كي لا تتوصل إليهم الجهات الأمنية.

 

فككت مصالح الأمن الشبكة الإجرامية الناشطة بالجزائر في إطار تحرياتها التي باشرتها عقب تلقيها معلومات مؤكدة بخصوص تهريب مهاجرين مغاربة عبر الجزائر إلى دولة ليبيا ومن ثم إلى أوروبا بالتنسيق بين أفراد شبكات أخرى تنشط بكل من ليبيا والمغرب ، بحيث توصلت ذات المصالح الى أن المدعو «ك. أنيس» من جنسية جزائرية من كان يتكفل باستقبال الرعايا المغاربة الذين يدخلون الجزائر بطريقة شرعية عبر مطار هواري بومدين الدولي وأثناء وصولهم يكلف أشخاص آخرون يعملون سائقي  

« كلوندستان» من أجل نقل الرعايا من المطار إلى  المحطة البرية بالخروبة وشراء تذاكر لهم الى ولاية ورقلة مقابل مبلغ 50 أورو عن كل فرد، فيما تولى آخرون نقلهم من العاصمة الى ذات المنطقة باستعمال سياراتهم، وهناك يكون في استقبالهم شخص يدعى «الحاج « للتكفل بتمريرهم الى منطقة الدبداب بليبيا عبر الحدود مع منطقة إيليزي، وبالتنسيق مع الشبكة الناشطة بالأراضي الليبية يتم التكفل بالمهاجرين المغاربة لتهريبهم إلى أوروبا عبر إيطاليا ويتقاضون مقابل ذلك مبلغ 2000 أورو عن كل مهاجر، وهي الأموال التي تجمع وتوجه لتمويل الجماعات الإرهابية بليبيا لتعزيز نشاطها، وفي إطار التحريات تم توقيف المتهم «م. إسلام» البالغ من العمر 26 سنة بتاريخ 1 أوت 2017 بالقرب من المركز التجاري الذي ضبط بحوزته أثناء تفتيشه مبلغ 50 أورو ، وبتفتيش مسكنه تم العثور على مبلغ  1250 أورو وحجز 3 هواتف نقالة، التي ضبطت بها مجموعة محادثات عبر تطبيق «الوات ساب « مع أفراد من ليبيا والمغرب والمتهم الفار «ك. أنيس» الذي ضبطت له صورة وهو حامل لسلاح «كلانشنيكوف» مع كل من المتهمين «م. إسلام» و «ع. إسلام»  الذين كلفهما هذا الأخير بنقل المغاربة من المطار إلى محطة الخروبة باعتبارهما أبناء حيه ويعملان «كلوندستان» مع ضمان تقديم كامل الخدمات لهم من اقامة واقتناء التذاكر للتنقل الى الصحراء، وفي إطار التحقيق تبين أن المدعو «ك. أنيس» سافر بتاريخ 26 فيفري  2018 إلى فرنسا والتحق فيما بعد بالجماعات الإرهابية بليبيا أين يوجد حاليا، وهو ما جعل السلطات تراسل الانتربول في 29 مارس لتنفيذ الأمر بالقبض الصادر ضده، كما ألقي القبض على المتهم الرابع 

«أ . يوسف» المكنى «الكومبا» المقيم بدرقانة بالعاصمة الذي تولى بدوره نقل المهاجرين المغاربة بسيارته من العاصمة إلى حاسي مسعود مقابل مبالغ مالية وتسخيره لأشخاص آخرين منهم صديقه «ق.م» وعمه صاحب وكالة لكراء السيارات لمساعدته في نقلهم، ليحال المتهمون الثلاثة الموقوفون على التحقيق القضائي ثم على محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بعدما وجهت لهم تهم تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة وتمويل جماعة إرهابية تنشط خارج الوطن، وقد مثل المتهمون نهاية السنة الفارطة أمام المحكمة ومواجهة الوقائع المنسوبة إليهم فصرح المدعو «م. إسلام « أن المتهم الفار «ك. أنيس» ابن حيه وطلب منه نقل الرعايا المغاربة من المطار إلى محطة الخروبة باعتباره يعمل «كلوندستان « مقابل مبلغ 50 أورو وكان يتكفل باقتناء التذاكر لتنقلهم إلى حاسي مسعود بورقلة، كما أكد أن المتهم الفار من سلمه هاتف نقال للتواصل معه عبر تطبيق « الوات ساب « نافيا بذلك علاقته مع باقي أفراد الشبكة المغاربة والليبيين ، في حين واجهه القاضي بكشف المكالمات الهاتفية الذي أثبت ذلك ، ومن جهته المتهم « ع، إسلام « اعترف بنقل المهاجرين من المطار الى المحطة البرية بالخروبة 4 مرات وكان يتلقى  أجرته من المدعو 

« ك، أنيس « نافيا بذلك شراء التذاكر لهم بالمحطة ، وبخصوص المتهم «أ.يوسف « فقد أكد بدوره أنه نقلهم بسيارته من قهوة شرقي الى ورقلة 5 مرات وأخطره المهاجرون أنه بصدد الذهاب الى حاسي مسعود الجديدة من أجل العمل في مجال الزخرفة بالجبس عند شخص يدعى «الحاج» ، من جهته ممثل النيابة العامة اعتبر التهمة قائمة في حق المتهمين الثلاثة والتمس في حقهم عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا مليون دينار غرامة مالية، وقبل الشروع في المحاكمة أصدر القاضي حكما غيابيا ضد المتهم الفار « ك، أنيس « يدينه بعقوبة 20 سنة سجنا نافذة و2 مليون دينار غرامة مالية نافذة مع ابقاء الامر الدولي بالقبض ساري المفعول، وستتم محاكمتهم من جديد بعد استئناف الاحكام الابتدائية الصادرة في حق المتهمين .

حياة سعيدي