شريط الاخبار
وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طحكوت والوزراء والولاة غلق 40 محلا تجاريا خالف أصحابها تدابير الوقاية من كورونا جراد يتهم أطرافا بالتحريض على الفوضى لنشر «كورونا» معدلات شفاء مبشرة رغم ارتفاع عدد المصابين بكورونا فدرالية المربين تطالب الولاة بإعادة فتح أسواق المواشي خصم رواتب ومنح الأساتذة الممتنعين عن إمضاء محضر الخروج تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و«البيام» يوم 25 جويلية جراد يكلّف الولاة بمتابعة تطور الوباء محليا ويمنحهم سلطة تطبيق الحجر الكلي على البلديات والأحياء الجزائر تصدّر 20 ألف طن من حديد البناء إلى مالي والنيجر الكاف تعلن تأجيل كأس أمم إفريقيا إلى جانفي 2022 الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز تمديد آجال اقتناء قسيمة السيارات إلى 15 جويلية «أليانس» للتأمينات تحقق نموا بـ4 بالمائة ورقم أعمال بـ5.2 مليار دينار وزارة التجارة تعتزم تجنيد 75 بالمائة من موظفيها لقمع الغش «يجب مراجعة معايير توظيف الصحافيين والدخلاء أساؤوا للمهنة» «كلا» ترفض ردود الوزارة حول انشغالات العمال وتهدد بالاحتجاج وزارة التربية تفرج عن جدول امتحانات شهادتي «البيام» و«الباك» الصناعة الصيدلانية تستهدف تغطية 70 بالمائة من الحاجات الوطنية

مصالح الأمن حجزت خلال عملية المداهمة سيوفا و245 قرص مهلوس

شرطي ضمن عصابة حوّلت قسمة «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للمتاجرة بالمهلوسات


  17 نوفمبر 2019 - 20:49   قرئ 1051 مرة   0 تعليق   محاكم
شرطي ضمن عصابة حوّلت قسمة «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للمتاجرة بالمهلوسات

النيابة التمست ضد أفراد العصابة عقوبة 10 سنوات حبسا نافذا

 

فتحت هيئة محكمة سيدي امحمد أمس، ملف قضية عصابة تضم شرطيا، متكونة من 14 متهما، ثمانية منهم موقوفون رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش منذ نحو شهر، وستة استفادوا من إجراءات الاستدعاء المباشر، بعدما قاموا بتحويل قسمة حزب جبهة التحرير الوطني «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للمتاجرة بالمؤثرات العقلية، حيث حجزت مصالح الأمن خلال عملية المداهمة 245 قرص مهلوس ومجموعة من السيوف، إلى جانب سجائر ملفوفة.

 

 

تداعيات القضية، حسبما ورد في الملف القضائي، انطلقت بعد ورود معلومات مؤكدة إلى مصالح الأمن بالعاصمة، مفادها وجود مجموعة من الأشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 30 و40 سنة، قاموا بتحويل قسمة حزب جبهة التحرير الوطني «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للدعارة، وترويج الكيف والمؤثرات العقلية بمختلف أنواعها. واستنادا لتلك المعلومات، داهمت المصالح المذكورة تلك القسمة بتاريخ الوقائع على الساعة السابعة مساء، وألقت القبض على 14 متهما، كما تم حجز كمية معتبرة من الأقراص المهلوسة، قدرت بـ 245 قرص مهلوس، إلى جانب مجموعة من الأسلحة البيضاء المحظورة من الصنف السادس، لذلك تم توقيف المشتبه بهم واقتيادهم إلى مركز الشرطة وسماع تصريحاتهم حول الوقائع التي تورطوا فيها ثم إحالتهم مباشرة على التحقيق، ثم تم إيداعهم رهن الحبس المؤقت عن تهمة حيازة المؤثرات العقلية بغرض البيع بطريقة غير مشروعة.

 

وخلال جلسة المحاكمة، أنكر المتهمون الوقائع المسندة إليهم جملة وتفصيلا، وصرحوا بأنهم اتخذوا من قسمة حزب «الأفلان» مكانا لممارسة لعبة «الدومينو»، كما فندوا بشدة مليكتهم للأقراص المهلوسة التي حجزتها مصالح الأمن، وكذلك السجائر الملفوفة وقطع الكيف والأسلحة البيضاء المحظورة، فيما أبرزت قاضي الجلسة خلال استجواب المتهمين أن 4 منهم أكدوا خلال مراحل التحقيق أن الأقراص المهلوسة ملك للشرطي المتابع معهم، غير أن الأخير نفى ذلك جملة وتفصيلا، كما أوضح أحد المتهمين في القضية أن مفتاح القسمة تحصل عليه من رئيس بلدية بلوزداد الذي لم يتم استدعاؤه أو الاستماع إليه كشاهد على الأقل في القضية، فيما التمس المتهمون تبرئتهم من روابط التهمة التي توبعوا بها. وعلى ضوء المعطيات المقدمة في الجلسة، التمس ممثل الحق العام بمحكمة سيدي امحمد تسليط عقوبة 10 سنوات حبسا نافذا، و50 ألف دينار غرامة مالية نافذة، فيما قررت المحكمة تأجيل الفصل في القضية إلى جلسة لاحقة.

إيمان فوري