شريط الاخبار
6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020 عمار بخوش مديرا عاما جديدا للتلفزيون العمومي فرنسا تشيد بالدور المحوري للجزائر وتتبنى مقاربتها في حل الأزمة الليبية اجتماع وزراي مشترك لدراسة ظاهرة مجازر الطرقات جراد يأمر وزير السكن بإنشاء لجنة خاصة لمراقبة البنايات النخبة ترافع من أجل حرية العدالة والإعلام في المسيرة الـ48 حركة واسعة في سلك الولاة ورؤساء الدوائر قريبا أساتذة الابتدائي يهددون بشن إضراب مفتوح بداية من الغد نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص

تورطوا في قتل فرنسي واستهداف مراكز الشرطة ومقرات الدرك

49 إرهابيا من كتيبة «الأرقم» أمام محكمة الجنايات ببومرداس


  02 ديسمبر 2019 - 18:13   قرئ 1375 مرة   0 تعليق   محاكم
49 إرهابيا من كتيبة «الأرقم» أمام محكمة الجنايات ببومرداس

 من المنتظر أن تفصل محكمة الجنايات بمجلس قضاء بومرداس، خلال الدورة الجنائية القادمة، في ملف خطير يضم 49 متهما ناشطا ضمن تنظيم إرهابي بولاية بومرداس منضوٍ تحت لواء كتيبة الأرقم، من بينهم موقوفون وآخرون في حالة فرار، تورطوا جميعا في قضايا إجرامية خطيرة منها اغتيال إطار فرنسي الجنسية مع استهداف عدة مراكز للشرطة ومقرات الدرك عن طريق وضع متفجرات واختطاف مواطنين للحصول على فدية.

 جاءت تفاصيل القضية حسب مصادرنا، إثر ورود معلومات لدى مصالح الدرك الوطني بومرداس مفادها أن الإرهابي المبحوث عنه المدعو «خالد م. ص.» والمكنى «بالشاوي» وهو أحد العناصر الناشطة في الجماعة الإرهابية محل المحاكمة، والذي كشف عن باقي شركائه، موجود بمدينة قالمة، حيث تم توقيفه وهو يرعى الغنم، وأثناء تحويله على التحقيق اعترف أنه كان ينشط ضمن التنظيم الإرهابي لكتيبة الأرقم وقام بإنشاء سرية تنشط في منطقتي بوظهر وبني عمران ببومرداس سنة 2006، حيث قام معهم بالاعتداء على مفرزة الحرس البلدي بسوق الأحد سنة  2008 وفقدت الجماعة الارهابية في هذه العملية 4 من عناصرها من بينهم «خبلال» و»خ. يوسف» كما تم تنفيذ عملية مماثلة بمفرزة الثنية من طرف الارهابي المدعو «الطيب الوهراني» و»أبو عبد الله هارون»، وأكد أنه شارك في اختطاف مواطنين من أجل طلب الفدية، كما اعترف المتهم أن جماعته هي من قامت بتنفيذ عملية اغتيال الرعية الفرنسي وسائقه اللذين كانا يعملان بشركة «رزال» عن طريق زرع قنبلتين بالطريق الوطني رقم 5 الذي كانا يسلكانه، إلى جانب وضع سيارة مفخخة على طريق مقر الشرطة القضائية بالثنية والاعتداء على مركز الدرك الوطني بشاطئ زموري البحري والغرفة الاقليمية للدرك الوطني بسي مصطفى والفرقة الاقليمية للدرك بسوق الأحد، قبل أن يقرر المتهم الفرار من صفوف هذه الجماعة والاتجاه لمدينة قالمة أين كان يتنقل بين أقربائه دون أن يسلم نفسه للسلطات المختصة إلى غاية توقيفه وهو يرعى الغنم ببلدية واد العار، وبعد تحويله على التحقيق كشف عن شركائه في مختلف الأعمال الارهابية سالفة الذكر، إلى جانب باقي المتهمين سواء الذين تم التوصل إليهم ويوجدون رهن الحبس المؤقت أو الذين مازالوا  في حالة فرار، وقد جاءت متابعتهم جميعا بجرم قضية انشاء والانخراط في جماعة ارهابية مسلحة والقتل العمدي مع سبق الاصرار والترصد والاختطاف إلى جانب استعمال مواد متفجرة والتحطيم العمدي لملك الغير.

ضاوية م.