شريط الاخبار
الفصل في قضية درارني.. بلعربي وحميطوش يوم 10 أوت أزمة مياه حادة جرّاء شح الأمطار والتسربات تبون يأمر بالفتح التدريجي للمساجد والسماح للمواطنين بارتياد الشواطئ والمنتزهات شنقريحة يرافع لأهمية جهاز الدرك الوطني في حفظ الأمن والاستقرار وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات تبون يعيّن العميد قواسمية قائدا للدرك الوطني خلفا لعرعار المحال على التقاعد وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ جراد يطالب المصلين باحترام إجراءات الوقاية في المساجد حين فتحها نحو توظيف 10 آلاف عامل بالمجمع الجزائري - التركي «طيال» أسبوعان فقط لتنصيب 08 آلاف أستاذ جديد في مناصبهم عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة

اتصل بشركات عمومية وعقد اتفاقيات بعد حل المؤسسة

مسير شركة تنظيف "تكنو ميناج" ببرج الكيفان متابع بانتحال صفة


  13 ديسمبر 2019 - 12:29   قرئ 1193 مرة   0 تعليق   محاكم
مسير شركة تنظيف "تكنو ميناج" ببرج الكيفان متابع بانتحال صفة

تابعت محكمة الدار البيضاء، مسير شركة تنظيف "تكنو ميناج " ببرج الكيفان -التي حلت خلال سنة 2013 وتم شطب السجل التجاري للمسير-على أساس أنها تحولت إلى شركة موازية المسماة "بيبي بروس "بخميس الخشنة، على خلفية قيام المتهم بالاتصال بعدة إدارات عمومية وبيع عدة أجهزة بصفته مسيرا دون علم شريكه الضحية، الذي قرر مقاضاته عن تهمة انتحال صفة.

خلال جلسة المحاكمة، صرح الضحية المدعو "ح. صالح" بأنه وشقيقه لهما شراكة مع المتهم غير أنه خلال أواخر 2012 تم تعيين هذا الأخير كمسير أين حقق أرباحا كبيرة، والأمر لم يتوقف عند هذا الحد بل اختلس أموالا بعد تعيينه مصفيا خلال سنة 2017 وبعد حل شركة "تكنو ميناج" قام بمراسلة عدة شركات عمومية من بينها سونلغاز وتتعامل معها بصفته مسيرا، ولقد تم اكتشاف أمره بعد إخطاره من قبل الشركة، التي لم تكن على علم بأن المؤسسة تم حلها سنة 2013، وفي هذا السياق، أكد دفاع الضحية، أن المتهم بعد شطب سجله التجاري انتحل صفة مسير للشركة بعد خمس سنوات من الشطب وبالضبط خلال سنة 2017 وقام بمراسلة عدة إدارات عمومية على غرار مديريات سونلغاز بصفته مسير دون إعلامهم أن شركة "تكنو ميناج" "الكائن مقرها ببرج الكيفان حلت، مضيفا أن شركة سونلغاز قامت بإخطار موكله الذي يملك شركة تنظيف بخميس الخشنة بالأمر.

من جهته المتهم، وخلال استجوابه من قبل قاضي الجلسة، أنكر التي ادلى بها أنكر جملة وتفصيلا ما نسب إليه، في حين كشف دفاعه أن موكله كان مسير الشركة التي لها طابع تجاري غير أنه وبعد حلها الشركة وتعييّن موكلي كمصفي لها اكتشف تزوير امضاءه بدون وجود عقد وعليه قام بالاتصال بشركة سونلغاز التي طالبت منه بضرورة إرسال مراسلة تبين فيها حل الشركة التي كان مسيرا بها، وأضاف الدفاع أن أركان التهمة المتابع بها المتهم غير ثابتة في حقه، وعليه التمس البراءة في حقه، وعلى أساس ما تقدم في الجلسة من معطيات التمس ممثل الحق العام بمحكمة الدار البيضاء توقيع عقوبة 6 أشهر حبسا نافذا و100ألف دينار غرامة مالية نافذة.

زهرة قلاتي