شريط الاخبار
وزارة التجارة تمنع المطاحن من بيع السميد مباشرة للمواطنين خلية متابعة لمساعدة البحارة المتأثرين بإجراءات مكافحة كورونا 1468 إصابة مؤكدة بكورونا و193 حالة وفاة فـــــــــــي الجزائر وكالة «عدل» تمدّد آجال دفع مستحقات الإيجار والأعباء للمرة الثانية وزير التعليم العالي السابق يقدم 8 اقتراحات لإنجاح الدراسة عن بُعد شركات التأمين تقرر العمل بدوام جزئي لضمان خدماتها التلاميذ لن يُمتحنوا حول الدروس التي تبث عبر التلفزيون واليوتوب الحبس وغرامات مالية تصل إلى 6 آلاف دينار ضد المخالفين لإجراءات الحجر المنزلي مصالح الأمن تتصدى لعصابات الإجرام والسطو على الممتلكات بروتوكول «كلوروكين» يبعث الأمل وسط مرضى كورونا والمواطنين الجيش يشن حملة ضد المهرّبين ويحجز 217 طن من المواد الغذائــــــــــــــــــية خلال أفريل بنك الجزائر يتخذ إجراءات استثنائية لفائدة المؤسسات الاقتصادية سعر البرميل يقارب 34 دولارا وسط تفاؤل بخفض الإنتاج «نفطال» تطلق خدمة التعبئة عن بُعد لتسهيل تزويد زبائنها بالوقود تأجيل مباحثات خفض الإنتاج يهوي بأسعار النفط مجددا إلى 30 دولارا قطاع التجارة يشرع في شطب التجار المخالفين من السجل التجاري مؤسسات الصناعات الإلكترونية تعمل على نموذجين لأجهزة تنفس صناعية المؤسسة الوطنية للترقية العقارية تقدم معدات طبية لوزارة الصحة الهبة التضامنية تتواصل ببجاية والعاصمة لمكافحة « كورونا » الأساتذة المؤقتون يناشدون جراد التدخل لوقف قرارات شيتور الوظيف العمومي يعلن عن تعديل توقيت العمل في 9 ولايات الضباط العمداء والضباط السامون للجيش يتبرعون براتب شهري لمواجهة كورونا التزام واسع بقرار الحجر المبكر عبر العاصمة و08 ولايات 1423 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و173 حالة وفاة في الجزائر وزير الصحة لا يستبعد فرض الحظر الشامل فـــي حـــال ارتفـــاع عــــدد الإصابـــــات وزير الاتصال يعد بالعمل على تطهير قطاع الإعلام والإشهار وزارة التجارة تسمح للمتعاملين الخواص بإنجاز أسواق الجملة شيتور يؤكد تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل الكشف عن كورونا الطلبة غير راضين عن الأرضية الرقمية والتنظيمات الطلابية تدعو للتدارك المعرض الدولي لريادة الأعمال الإفريقية يوم 16 ماي عام حبسا نافذا في حق عبد الوهاب فرساوي حجز أزيد من 14ألف كمامة و12الف و700قفاز طبي بالعاصمة تجنيد 1780 عون حماية مدنية لتنفيذ 450 عملية تعقيم عبر المجمعات السكنية والشوارع ضباط الجيش يتبرعون بشهر من رواتبهم لمكافحة كورونا الحكومة تتخذ إجراءات جديدة لمعالجة ندرة السميد تراجع أسعار النفط إلى 28.81 دولار للبرميل إعفاءات ضريبية للجمعيات الخيرية هذه مواعيد بث الدروس لفائدة التلاميذ عبر قنوات التلفزيون العمومي صور التضامن مع البليدة تُعيد إلى الذاكرة ملاحم تآزر الجزائريين في الشلف وبومرداس وباب الوادي 1320 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و152 حالة وفـــــــــــــــــاة في الجزائر

كانت معبأة داخل أجهزة شحن هواتف وأفرشة وأحذية وملابس نسائية

توقيف فتاة حاولت تحويل 100 ألف أورو إلى دبي عبر مطار الجزائر


  24 فيفري 2020 - 20:02   قرئ 1022 مرة   0 تعليق   محاكم
توقيف فتاة حاولت تحويل 100 ألف أورو إلى دبي عبر مطار الجزائر

أحالت مصالح الجمارك بالتنسيق مع شرطة الحدود بمطار هواري بومدين مترجمة على محكمة الدار البيضاء، بعد العثور على حقيبتين بحوزتها بهما ما يفوق 100 ألف أورو، أي ما يعادل 2 مليار سنتيم، مخبأة بإحكام داخل أجهزة شحن هواتف نقالة وداخل ألبسة نسائية وداخل أفرشة وأحذية نسائية، دون التصريح بها إلى قباضة الجمارك، حيث كانت بصدد إجراء رحلة جوية وتحويلها إلى دبي إلى أحد أصدقاء الشريك الثاني للمتهمة في القضية، لذلك وجه للمتهمين جرم مختلفة التشريع والتنظيم الخاصين بالصرف وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

يبرز الملف القضائي، حسب ما دار في جلسة المحاكمة بمحكمة الدار البيضاء أمس، أن القضية تعود إلى شهر مارس أين أوقف أعوان الجمارك بمطار هواري بومدين المتهمة المدعوة «ب، حنان» التي كانت بصدد التنقل في رحلة جوية إلى دبي وبحوزتها حقيبتان بهما مبلغ مالي معتبر يفوق 100 ألف أورو، أي ما يعادل 2 مليار سنتيم، بينما صرحت بمبلغ 1700 ألف أورو فقط. المبالغ المحجوزة كانت معبأة داخل أفرشة وأحذية وأجهزة شحن هواتف نقالة وملابس نسائية داخلية، دون التصريح بها لقباضة الجمارك التي اكتشفت الأمر بعد تفتيش الأمتعة. وأحال أعوان الجمارك المتهمة على مصلحة الجمارك للتحقيق. وباستكمال الإجراءات والتحقيقات، صرحت المتهمة بأن المدعو «ش، بوبكر» وهو تاجر وصاحب شركة أحذية بمنطقة باب الزوار كان يوم الوقائع بصدد التنقل في رحلة جوية رفقة المتهمة، حيث قام بمنح المعنية التي تشتغل عنده بالشركة حقيبتين، أكدت أنها لم تكن تعلم ما بداخلهما، وطلب منها نقلها إلى دبي إلى صديقته المدعوة «سعاد» المقيمة بدبي. وبعد تفتيش مصالح أعوان الجمارك، وجدت بها ألبسة نسائية وأحذية وأجهزة شحن هواتف نقالة بها مبالغ مالية معتبرة دون علمها. وأنكرت المتهمة التهمة عبر جميع مراحل التحقيق، وأكدت أن المدعو «ش، بوكر» تاجر الملابس من فعل ذلك دون أن يطلعها، وأنكرت كل الوقائع جملة وتفصيلا.

وخلال مثول المتهمة أمام القاضي، أنكرت ما نسب إليها وأكدت غياب علمها بالمبالغ المحجوزة، مؤكدة تقديمها السند البنكي، وقالت إنها تعمل رفقة المتهم وتفاجأت بعد تفتيش الأمتعة وحجز المبلغ، لأنها صرحت بالمبلغ الذي تمتلكه، وأكدت أنها معتادة على السفر في رحلات في إطار معاملات تجارية، لكنها لم ترتكب الجرم. من جهته، أكد الدفاع خلال مرافعته أن موكلته متحصلة على شهادة ليسانس في الترجمة، ولأن الراتب الضعيف الذي تحصل عليه من عملها بشهادتها دفعها للبحث عن عمل آخر بصفتها معيلة لأفراد عائلتها، عرض عليها المتهم منصب شغل بشركة الأحذية، لذلك شرعت في تطوير رأس مالها الخاص، مؤكدا أنها لا تربطها أي علاقة لا من قريب ولا من بعيد بالتهمة، وطلب البراءة لفائدتها.  وخلال مثول المتهم «ش، بوبكر»، أنكر منحها حقيبتي الألبسة النسائية أوالقيام بوضع المبالغ المالية المحجوزة داخل أجهزة شحن الهواتف النقالة، وقال إن المتهمة من وضعتها. وأمام تضارب تصريحات المتهمين من أجل التملص من المسؤولية الجزائية، التمس ممثل الحق العام توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا وغرامة وفق القانون ضد المتهمين، في انتظار الفصل في الحكم يوم 2 مارس المقبل.

زهرة قلاتي