شريط الاخبار
تبون يُنهي مهام رؤساء دوائر وبلديات بسبب التلاعب في مشاريع مناطق الظل إعادة فتح مسمكة الجزائر بداية من اليوم صندوق تمويل المؤسسات الناشئة رسميا بداية من الأسبوع المقبل أسعار النفط تتجاوز 45 دولارا للبرميل بروتوكول صحي إلزامي على كل الأنشطة السياحية الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية للأسر المتضررة من زلزال ميلة «عدل» تمهل 08 أيام لمؤسسة إنجاز موقع فايزي ببرج البحري لإنهاء الأشغال تبون يأمر بإعداد مشروع قانون لمواجهة «حروب العصابات» محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طليبة وزير الصحة يؤكد تراجع نسبة شغل الأسِرة الاستشفائية إلى 36 بالمائة وزارة السكن تعلن عن توزيع سكنات بمختلف الصيغ يوم 20 أوت نقابة الصيادلة تدين «مناورات» لإفشال إصلاحات القطاع الصيدلاني لجان تفتيش فجائية للتحقق من الالتزام بإجراءات الوقاية في المساجد التئام ثاني لقاء للحكومة بالولاة في ظرف 6 أشهـر فقط اليوم وزارة العدل تعمل على تطوير آلياتها القانونية لضمان استرداد الأموال المنهوبة ارتفاع الوفيات وسط الأطقم الطبية إلى 69 حالة 07 ولايات ستستفيد من توزيع سكنات «أل بي بي» قريبا إطلاق نشاط الصيرفة الإسلامية بوكالتين إضافيتين في العاصمة فيغولي مطلوب في لازيو الايطالي والي وهران يهدد بالغلق الفوري للمساجد المخالفة للبروتوكولات الصحية تبون يأمر بتبني مقاربة اقتصادية في إستحداث المؤسسات المصغرة وصول 12 شاحنة محمّلة بمساعدات للمتضررين من زلزال ميلة عطار يؤكد الغاز الصخري ليست أولوية حاليا وتقييم سوناطراك ليس تصفية حسابات بلمهدي يوضح أن الاكتظاظ في المساجد وراء منع صلاة الجمعة وزارة التعليم العالي تحدد تخصصات تجديد المنحة الدراسية بالخارج رحال يشيد بمساهمة القرارات اللامركزية في احتواء كورونا بالولايات بلجود يدعو لتضافر الجهود في محاربة شبكات الهجرة ومافيا المخدرات الحركة تدب في الشوارع والمحلات التجارية مفتوحة إلى منتصف الليل تبون ينهي سنوات احتكار النقل الجامعي ويفتح المنافسة أمام المتعاملين قادة المدارس يشددون على الحفاظ على السر العسكري والالتزام بحسن السيرة نشاط التجار السوريين والصحراويين والأجانب تحت الرقابة في الجزائر تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر ثلاث سنوات حبسا نافذا ضد درارني وعامان حبسا لبلعربي وحميطوش وزارة التربية تأمر بإحصاء السكنات الوظيفية الشاغرة قبل 31 أوت ريال بيتيس يعرض على ماندي التمديد إلى 2025 مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء:

مصادرة كل أملاك عائلة طحكوت وحجز أرصدتها البنكية

عامان حبسا ليوسفي و3 سنوات لغول و20 سنة ضد بوشوارب


  15 جويلية 2020 - 18:45   قرئ 451 مرة   0 تعليق   محاكم
عامان حبسا ليوسفي و3 سنوات لغول و20 سنة ضد بوشوارب

16 عاما سجنا نافذا ضد طحكوت و10 سنوات ضد أويحيى وسلال

تبرئة أويحيى وسلال من الرشوة والبراءة لزعلان و35 متهما آخر

 فصلت هيئة محكمة سيدي امحمد أمس، في ملف قضية رجل الأعمال محي الدين طحكوت، والوزراء المتابعين معه في القضية، حيث تمت إدانته بعقوبة 16 سنة سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 8 ملايين دينار، فيما سلطت عقوبة 7 سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية بقيمة 8 ملايين دج ضد ابنه، وتمت كذلك إدانة حميد طحكوت، شقيق رجل الأعمال، بـ7 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرت بـ 8 ملايين دج.

أدانت محكمة سيدي امحمد ناصر طحكوت، شقيق محي الدين، بثلاث سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرت بـ 8 ملايين دج، كما أمرت المحكمة بمصادرة جميع أملاك عائلة طحكوت ومصادرة كل الحسابات البنكية وتجميدها، كما أمرت المحكمة بدفع غرامة مالية قدرها 32 مليونا لكل شركة متهمة في القضية، مع إقصائها من الصفقات العمومية لمدة 5 سنوات.

أما فيما يخص الوزراء المتابعين معه في القضية، فقد تمت إدانة الوزرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال بعقوبة 10 سنوات سجنا نافذا، وغرامة 500 ألف دج، فيما تمت تبرئتهما من جنحة الرشوة المتابعين بها، وانقضاء الدعوى العمومية بالنسبة لجنحة التصريح  الكاذب، وأدين وزير الصناعة الأسبق يوسف يوسفي بعقوبة عامين حبسا نافذا و 300 ألف دج غرامة مالية، فيما برأت المحكمة المتهم زعلان عبد الغني وزير الأشغال العمومية الأسبق من جميع التهم الموجهة إليه، وتمت إدانة الوزير الأسبق عمار غول عن إساءة استغلال الوظيفة بـ 3 سنوات حبسا و300 ألف دج غرامة نافذة، وبراءته من جنحة منح امتيازات غير مبررة، أما الوزير الأسبق عبد السلام بوشوارب فقد تمت إدانته بـ 20 سنة سجنا، مع أمر بالقبض ضده، فيما أدين بن ميلود عبد القادر بعامين حبسا و 200 دج غرامة مالية. أما باقي الإطارات المتابعين في القضية، فسلطت ضدهم عقوبات متفاوتة، حيث تمت إدانة عبد الرزاق عائشة بعقوبة عامين حبسا، منها عام موقوف النفاذ و 100 ألف دج غرامة، أما المتهم رماش فسلطت ضده عقوبة عامين حبسا نافذا، منها عام موقوف النفاذ، و200 ألف دج غرامة، أما المتهم عبد الكريم مصطفى فأدين بعقوبة عامين حبسا منها عام موقوف النفاذ و 200 ألف دج غرامة، أما كريم ياسين فسلطت ضده عقوبة عام حبسا موقوف النفاذ و100 ألف دج غرامة، أما فيما يخص المتهم علوان محمد، فقد تمت إدانته بعقوبة عامين حبس منها عام حبسا موقوف النفاذ، أما تيرة أمين فأدين بعقوبة عامين حبسا منها عام موقوف النفاذ وغرامة مالية بقيمة 100 ألف دج، والمتهم بولكليخة أدين بعقوبة عام حبسا موقوف النفاذ، وتم الحكم على بن حسين فوزي بعقوبة عامين حبسا نافذا.

فيما استفاد 35 شخصا من حكم البراءة، وقضت المحكمة بقبول تأسيس الخزينة العمومية طرفا مدنيا في القضية وإلزام المتهمين بدفع مبلغ 309 مليار دينار لها، كما تم قبول الدفوع الشكلية شكلا ورفضها موضوعا.

إيمان فوري