شريط الاخبار
40 بالمائة زيادات في أسعار الأجهزة الكهرومنزلية والإلكترونية! أزمة الحليب تراوح مكانها بعد سنة كاملة من تهديدات رزيق بن زعيم يدعو لتجميد استيراد السيارات الجديدة والعودة لقانون أقل من 03 سنوات تأكيد رغبات المترشحين لمسابقة الدكتوراه واختياراتهم بداية من اليوم إيداع ملفات مسابقات الترقية في قطاع التربية ابتداء من 13 جانفي بلجود يأمر الولاة بالإبقاء على الصرامة في تطبيق تدابير الوقاية من «كورونا» قانون المالية الجديد يهدف إلى إعادة النشاط الاقتصادي وتعويض الخسائر تبون: أنا على متابعة يومية مع المسؤولين وأتمنى أن يكون غيابي قصيرا الشروع في تكوين الأطقم الطبية المكلفة بحملة التلقيح ضد كورونا ميهاوي يرجح اقتناء اللقاح الصيني للشروع في المرحلة الثانية من التلقيح تدابير للحد من تأثير «الشكارة» وضمانات بالشفافية وحماية أصوات الناخبين الجزائر تسجّل استقرارا صحيا وتراجعا في عدد التشخيصات اليومية الحكومة تسقّف عملية استيراد السيارات عند عتبة ملياري دولار التنظيمات الطلابية تعرّي واقع الدخول خلال لقائها التقييمي مع الوصاية الجزائريون يُحيون «يناير» والاحتفالات الرسمية من باتنة أسعار النفط ستبقى عند مستوى الـ50 دولارا خلال السداسي الأول من 2021 «أصبح من الضروري إحداث القطيعة مع الاقتصاد الريعي» «أوبك+» تحافظ على مستويات الإنتاج وتمنح استثناء لروسيا وكازاخيستان اضطرابات في مواقيت القطارات على بعض الخطوط بن زيان يدعو الطلبة لبعث مشاريعهم الشخصية منذ السنة الأولى في الجامعة 6,11 مليون دينار لربط 41 مسكنا بشبكتي الغاز والكهرباء الجزائر تحضّر لاستقبال 500 ألف جرعة من اللقاح الروسي «سبوتنيك V» القوات الفرنسية متهمة بالتسبب في سقوط ضحايا مدنيين في مالي الدينار يفتتح العام الجديد بتراجع تاريخي الاتحاد الأوروبي.. «الناتو» و«أفريكوم» يصفعون نظام المخزن مجددا القضاء على 06 إرهابيين وتوقيف عنصري دعم خلال السنة الجديدة شنڤريحة يدعو إلى التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الأمنية على الحدود وزارة التربية تمنع الخصم من منحة المردودية دون إشعار الأساتذة الجزائر تسارع لتسجيل لقاح «سبوتنيك V» الروسي قبل 15 جانفي اللقاح ضد فيروس «كورونا» لأداء مناسك العمرة الشروع في صيانة الكابل البحري SeaWeMe4 على مدار أربعة أيام «نسور الجنوب» يستهدفون الانفراد بالوصافة تمكين الجالية من دفع مشتريات أقاربهم في الجزائر بالعملة الصعبة تراجع طفيف في أسعار النفط وسط تواصل مفاوضات لرفع الإنتاج الشروع في توظيف أساتذة اللغة الأمازيغية لتعميمها عبر كل الولايات خطة الإنعاش الاقتصادي تستوجب البحث عن موارد تمويل بديلة مكتتبو «أل بي بي» بالرغاية يستلمون سكناتهم بداية من الغد 63 إماما جزائريا سيُنتدبون إلى فرنسا «الجزائر تستهلك 60 مليون طن من البترول الخام سنويا» وزارة الصحة تعتمد علاجا جديدا للمصابين بالأمراض العقلية

بعد تكييف وقائعها على أساس جناية

هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة


  23 نوفمبر 2020 - 20:41   قرئ 623 مرة   0 تعليق   محاكم
هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة

يتابَع في الملف السعيد بوتفليقة وشكيب خليل وزوجته وأبناؤه وسبعة قضاة

 طعنت هيئة دفاع وزير العدل الأسبق الطيب لوح ومستشار الرئيس السابق وشقيقه السعيد بوتفليقة، في قرار غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء الجزائر الذي كيف التهم الموجهة إليهم في قضية التأثير على قرارات العدالة على أساس جناية.

 تورط لوح في هذه القضية رفقة سبعة قضاة آخرين، ويتعلق الأمر بالأمين العام السابق لوزارة العدل «ل. ز»، المفتش العام لوزارة العدل «ب. ط»، مدير الشؤون المدنية وختم الدولة بوزارة العدل «ب. ح»، الرئيس السابق لمجلس قضاء الجزائر «ب. م» والنائب العام السابقة لدى مجلس قضاء بومرداس المدعوة “ز. ج”، إلى جانب قاضي التحقيق للقطب الجزائي المتخصص لدى سيدي امحمد سابقا “س. س. أ” وكذا وكيل الجمهورية السابق لسيدي امحمد “ب. خ، إلى جانب تورط السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس السابق، إضافة إلى علي حداد ومحي الدين طحكوت ووزير الطاقة والمناجم الأسبق شكيب خليل وأبنائه.

ويواجه لوح في هذه القضية، جناية سوء استغلال الوظيفة والتحريض على التحيّز والتزوير في محررات رسمية والتأثير على القرارات والأحكام القضائية، من خلال فحص الرسائل القصيرة «آس أم آس» لهاتف الوزير السابق للعدل الطيب لوح والتي أمر فيها بالتدخل في عدة قضايا مطروحة على مستوى المحاكم والمجالس القضائية على المستوى الوطني، مما أعاق وأثر على عمل القضاة ووكلاء الجمهورية والنواب العامين.

وكان المستشار المحقق لدى المحكمة العليا قبل إحالة الملف على محكمة القطب الوطني المختص في مكافحة الجريمة الاقتصادية والمالية، قد كيّف التهم المتابع بها الطيب لوح على أساس “جناية”، خلافا لقضايا الفساد التي تورط فيها الوزيران الأولان أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، وعدد من الوزراء الذين شملهم إجراء “امتياز التقاضي”، وفقا للمادة 573 من قانون الإجراءات الجزائية، حيث كيفت التهم للمتابعين بها جميعا في خانة «الجنح».

إيمان فوري