شريط الاخبار
الجيش يوقف إرهابيا ويسترجع قذائف مضادة للدبابات والأفراد بالجنوب تعليق الرحلات المستأجرة بين الجزائر والصين لأسبوعين ماكرون يعترف بمسؤولية فرنسا في تعذيب وقتل المحامي علي بومنجل باستور يسجّل 5 إصابات جديدة بالسلالة البريطانية المتحورة برمجة الاجتماع الجزائري - الإسباني رفيع المستوى قبل نهاية العام السفارة الفرنسية تنفي تصريحات منسوبة لماكرون حول مشاركة الجيش في عمليات بالساحل نحو غلق إقامتي بن عكنون وأولاد فايت1 وتحويل المقيمين لسيدي عبد الله «الجزائر تطالب باعتراف كامل وليس جزئيا بجرائم فرنسا والأرشيف حق سيادي» استمرار تعافي أسعار النفط مرهون بالتوافق السعودي الروسي في اجتماع «أوبك+» تفكيك قنبلة موجهة للاستعمال في عملية إجرامية بالعاصمة محرز يبهر الانجليز وينال إعتراف غوارديولا مسدور ينتقد عدم تعميم الصيرفة الإسلامية على البنوك العمومية مدير القرض الشعبي يُشيد بالإقبال الكبير على الصيرفة الإسلامية أرباب العمل سينتجون 30 ميغاواط من الطاقة الشمسية آفاق 2025 400 مليار دينار من قروض «أونساج» لم تسدّد توزيع 250 طن من مخزون البطاطا لضبط الأسعار إطلاق مجموعة «الخليج للتأمين- الجزائر» ومنتجات جديدة تخص الأمن المعلوماتي الجزائر تضع اللمسات الأخيرة قبيل الانطلاق في إنتاج «سبوتنيك V» ثورة مضادة تستهدف زرع اليأس لدى الجـزائريين ومسار التغيير سيستمر المغرب يعلق جميع أشكال التواصل مع السفارة الألمانية بالرباط بن بوزيد يطمئن بفعالية اللقاحات المستوردة ضد النسخ المتحوّرة تخصيص 10 آلاف منصب بيداغوجي لتكوين شبه الطبيين نظام المخزن يتحالف مع شبكات دولية لإغراق الجزائر بالمخدرات جراد يدعو لتغيير نمط التسيير لإحداث القطيعة مع ممارسات الماضي الانقطاعات المتكررة للمياه تؤرق سكان العاصمة تأجيل تسديد أقساط القروض المستحقة للزبائن المتأثرين بكورونا نابولي يدرس تمديد عقد غولام مثقفون وفنانون يستحسنون ضبط معايير استقدام الفنانين الأجانب الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة

في قضية تبديد أموال وزارة التضامن

فتح ملف الوزيرين جمال ولد عباس والسعيد بركات اليوم


  28 نوفمبر 2020 - 13:04   قرئ 675 مرة   0 تعليق   محاكم
فتح ملف الوزيرين جمال ولد عباس والسعيد بركات اليوم

تفتح الغرفة الجزائية بمجلس قضاء العاصمة، اليوم، ملف الوزيرين السابقين جمال ولد عباس والسعيد بركات المتهمين بتبديد أموال وزارة التضامن خلال عهدتيهما.

سبق لمحكمة سيدي امحمد الابتدائية أن أدانت جمال ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا ومليون غرامة و4 سنوات حبسا نافذا مع نفس الغرامة في حق السعيد بركات، كما سلطت المحكمة عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا ومليون غرامة في حق بوشناق خلادي الأمين العام السابق  بوزارة التضامن، وعقوبة عامين حبسا منها عام موقوف النفاذ و500  ألف دينار جزائري غرامة مالية في حق كل من جلولي سعدي مدير التشريفات بوزارة التضامن سابقا وحمزة شريف رئيس منظمة طلابية سابقا، مع إدانة بن حبيلس إسماعيل الأمين العام السابق لوزارة التضامن بعام حبسا موقوف النفاذ وغرامة مالية بـ500 ألف دينار جزائري.

وأصدرت المحكمة حكما غيابيا يدين ابن جمال ولد عباس الوافي بـ10 سنوات حبسا نافذا مع إصدار أمر بالقبض عليه دوليا، وأحكاما متفاوتة تتراوح بين البراءة و6 أشهر حبسا نافذا في حق باقي المتهمين.

وجاءت هذه الأحكام بعدما التمس وكيل الجمهورية عقوبة 12 سنة حبسا نافذا ومليون دينار غرامة مالية في حق جمال ولد عباس وزير التضامن السابق مع مصادرة جميع أملاكه، وعقوبة 10 سنوات حبسا نافذا مع نفس الغرامة في حق السعيد بركات ومصادرة أملاكه. كما طالب ممثل الحق العام عقوبة 10 سنوات حبسا نافذا في حق نجل ولد عباس الوافي مع إصدار أمر بالقبض ضد، ونفس العقوبة في حق حمزة شريف رئيس منظمة طلابية سابقا ومليون دينار غرامة مالية نافذة، مع عقوبة 8 سنوات حبسا في حق بوشناق خلادي عن تهم تتعلق بتبديد المال العام وإبرام صفقات مخالفة للتشريع وسوء استغلال الوظيفة، وذلك على خلفية تورطهم في تبديد أموال وزارة التضامن خلال عهدتي الوزيرين السابقين جمال ولد عباس والسعيد بركات، حيث موّلوا حملة بوتفليقة بـ64 مليار سنتيم والاستيلاء على حافلات التضامن وأجهزة الإعلام الآلي، بالإضافة إلى تحويل أموال الطلبة إلى إطارات وزارة التضامن .

حياة سعيدي