شريط الاخبار
اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى" إقبال "باهت" على الجناح السعودي في صالون الكتاب إرهابي وعائلته يسلمون أنفسهم بسكيكدة جلاب يكشف عن رفع نسبة الدعم للمصدرين بين 25 و50 بالمائة عضو الغرفة الآسيوية - القطرية يُشيد بجودة المنتوجات الجزائرية البرنت يستقر عند 70 دولارا واجتماع المنتجين لبحث وضع السوق غدا مرض "الملديو" يتلف مئات الهكتارات من البطاطا بالغرب التسجيل في قوائم التأهيل للترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكون بداية من الغد وزارة السكن تدرج تسهيلات جديدة للحصول على السكن الريفي رجل يتنكر بجلباب ويحاول اقتحام مسكن عائلة زوجته بالقبة

النظافة .. النوعية والاحترافيّة الحلقة المفقودة

خدمات متدنيّة بأسعار خياليــة والتكويـــــــــــن في خبر كـــــــــــــــــــــــان


  20 ماي 2015 - 22:04   قرئ 1448 مرة   0 تعليق   ملفات
خدمات متدنيّة بأسعار خياليــة والتكويـــــــــــن في خبر كـــــــــــــــــــــــان

تواجه المرافق السياحية انتقادات من طرف السياح في ظلّ العجز المسجّل على مستوى الخدمات التي لا ترقى غالبا إلى المستوى المطلوب، حيث يصبو السائح إلى قضاء عطلته في أحسن الظروف، لذلك فإنّه يقصد المرافق على أمل الاستفادة من خدمات راقية تمنح له الراحة وتتناسب مع احتياجاته، وبأسعار تعكس نوعية الخدمة المقدمة؛ غير أنّ الزائر للفنادق يقف على الخدمات المتردية التي تقدّم له، ناهيك عن رداءة خدمات الاستقبال وعلامات العبوس البادية على وجه أعوان الاستقبال، على الرغم من أن الترويج للمقصد السياحي يستدعي الاحترافية وحسن التعامل من أجل إرضاء الزبون واستقطاب آخرين.  ولأجل سد هذه الثغرات يحرص مسيّرو الفنادق على تشغيل يد عاملة مؤهّلة في كل اختصاصات السياحة التي تخصّ الاستقبال والإيواء والإطعام، وكذا حسن التعامل مع السائح، لكن في ظلّ غياب المنافسة وعدم توفّر هذه المعطيات يجد السائح نفسه مجبرا على قبول خدمات متدنيّة وباهظة الثمن، نظرا لغياب الاحترافية. ويبقى التركيز على التّكوين ضمن الأولويات التي يجب أن يوليها القطاع أهميّة بالغة لما له من دور في تحسين مستوى الخدمات المقدمة ومسايرة المعايير الدوليّة لتطوير العمل السياحي، والنهوض به داخليا وخارجيا لاستقطاب السياح الأجانب، حيث دخل التراب الوطني نحو 2 مليون و301 ألف سائح خلال السنة الماضية، بسبب الضعف الذي يميّز القطاع، الأمر الذي جعل حتى السائح المحلي يبحث عن ما هو مميّز في تونس والمغرب وإسبانيا وحتى تركيا.  ومن أجل تدارك النقائص مستقبلا وجلب المصطافين وفّر القطاع معاهد جديدة معتمدة للتّكوين وهي، معهدين ومدرسة عليا، إلاّ أنّ ذلك يبقى غير كافي للنهوض بنوعية الخدمات التي تُقدّمها مختلف المرافق السياحية.

في السياق ذاته، أكّد رئيس الفيدرالية الجزائرية للمستهلكين زكي حريز أنّ السائح يكتوي بنار أسعار الخدمات السياحيّة المقدّمة له عبر المرافق التابعة للقطاع، على غرار الفنادق التي لا تعكس حقيقة الخدمة، مشيرا إلى أنّ الأسعار المطبّقة من طرف أصحاب الفنادق غالبا لا تعكس الخدمة والدرجة السياحية للفندق، حتى إنّ الفنادق العادية تفرض هي الأخرى أسعارا باهظة، مبرزا أنّها أغلى بكثير من إسبانيا ودول الجوار، على غرار تونس والمغرب، التي تعدّ الوجهات المفضلة التي يختارها الجزائريّون خلال موسم الاصطياف. وشدد حريز على أنّ الخدمة في غالب الأحيان متدنية من حيث الاستقبال والنظافة، داعيا في هذا السياق وزارة السياحة إلى مراجعة تصنيف الفنادق، فهناك فنادق من3 أو4 نجوم لا ترقى -حسبه- إلى مستوى الخدمات التي يرغب فيها الزبون. وقال المتحدث ذاته إنّ الجزائري لم يكتسب الثقافة السياحية والاهتمام بالسائح من أجل جذبه، كون أنّ  غالبية الأعوان المكلّفين بخدمة الزبون يفتقدون لحسن التعامل.

 سمية سعيدان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha