شريط الاخبار
التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية"

هذا مــــــــــا ينتظــــــــر حجـــــــــــــــــــــــــــار

قدسية الحرم الجامعي، السرقات العلمية ورداءة الخدمات


  27 ماي 2015 - 21:51   قرئ 1343 مرة   0 تعليق   ملفات
قدسية الحرم الجامعي، السرقات العلمية ورداءة الخدمات

تواجه الوافد الجديد على قطاع التعليم العالي الطاهر حجّار العديدَ من التحديات، والتي ستكون بمثابة التركة الثقيلة التي خلّفها سلفه محمد مباركي. وفي مقدمة هذه التحديات، قضية السرقات العليمة التي هزّت قُدسية الجامعة وضربتها في الصميم، خلال السنوات الأخيرة، وكذا إرجاع هيبة الجامعة التي تلاشت بفعل مثل هذه الفضائح التي لا تزال تلاحق الجامعة الجزائرية، وأضحت وصمة عار على مسؤوليها المتعاقبين. ومن بين الملفات التي أثقلت كاهل وزراء التعليم العالي السابقين، نذكر ملف الخدمات الجامعية الذي ارتبط اسمه بالفضائح المتتالية، بداية بنوعيتها ووصولاً إلى المطالبة بالتحقيق في الأموال التي تم صبها لأجلها ولم يظهر لها أثر؛ فهل تُراه حجّار سينجح في فك طلاسم هذه العوائق التي حالت دون تحقيق تقدم في القطاع؟

أساتذة ودكاترة بشهادات كارتونية

مجلس أخلاقيات المهنة الجامعية ُمطالب  بوقف التجاوزات

 طفت، مرة أخرى، مسألة تفشي السرقات العلمية في الجامعات الجزائرية، تمكن من خلالها طلبة من الارتقاء لمصاف أساتذة ودكاترة بشهادات كارتونية تحصلوا عليها عن طريق بحوث ودراسات مستنسخة.

 

اكتف مصدر موثوق بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالرد على سؤال  المحور اليومي ، أمس، حول الآليات التي اتخذت أو ستتخذ في عهد الوافد الجديد الطاهر حجار لوقف السرقات العلمية والرفع من مستوى أساتذة الجامعات الجزائرية، بالقول إن الوزير محمد ميباركي قام نهاية شهر أفريل الفارط بتنصيب التشكيلة الجديدة لمجلس آداب وأخلاقيات المهنة الجامعية التي تدخل في هذه المهمة في إطار صلاحياتها، دون أن يقدم أية تفاصيل عن الأرقام التي تم تسجيلها سنة 2014 أو السنوات التي قبلها، مشيرا إلى تعيين البروفيسور زيتوني على رأس هذه الهيئة، وسيكون أمام حتمية التطبيق الصارم للقواعد التي تحكم الأخلاقيات والآداب الجامعية لكون الجامعة تشكل المثال والدليل في مجال الاستقامة في الجهد. وسيكون أمام مجلس آداب وأخلاقيات المهنة الجامعية، في ظل عزم الطاهر حجار الارتقاء بالجامعة الجزائرية إلى مصاف الجامعات العالمية، وقف السرقات العلمية التي كان بطلها أساتذة ودكاترة يدرسون اليوم بهذه المؤسسات التي تعد لبنة المجتمع وينتظر منها الكثير، وكذا ضرورة الاحتياط من الاختلالات المرافقة لتطور ديناميكية الإنتاج العلمي والبيداغوجي التي أنهكتها السرقات العلمية، حتى  وإن قللت منها الأسرة الجامعة بالقول أن توسع الشبكة الجامعية سواء من حيث التوظيف المستمر للعامل البشري وتطور ديناميكية الإنتاج البيداغوجي والعلمي رافقه بروز اختلالات تضاف إلى تلك التي ترافق تطور المجتمع. للإشارة، فإن الطاهر حجار كشف، مؤخرا، عن نظام معلوماتي جديد سيتم استحداثه على مستوى الجامعات الجزائرية للحد من السرقات العلمية التي تزايدت وتيرتها بشكل ملفت للانتباه في السنوات الأخيرة، وسيعمم هذا النظام في بداية الأمر على مستوى المؤسسات الجامعية التي تعتمد اللغة الفرنسية في مذكراتها وأطروحاتها، ليشمل بعدها المؤسسات التي تعتمد اللغة العربية، وقال إن هذا النظام يمكن أن تعمل به المؤسسات الجامعية قريبا، حيث يتم عرض المذكرة أو الأطروحة عليه، وفي حال تجاوزت  البلاجيا  نسبة معينة سيتم رفض هذه المذكرة آليا، وأضاف الوزير أن هذا النظام من شأنه أن يقضي نهائيا على السرقات العلمية.

زين الدين.ز

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha