شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

رمضان حملات خبير الشؤون الأمنية لـ المحور اليومي :

خلايا داعش النائمة ستوسع نشاطاتها في أوروبا لتعويض خسائرها في سوريا


  02 أفريل 2016 - 23:01   قرئ 1421 مرة   0 تعليق   ملفات
خلايا  داعش  النائمة ستوسع نشاطاتها  في أوروبا لتعويض خسائرها في سوريا

 حذّر الخبير في الشؤون الأمنية رمضان حملات من الانتشار الكبير لخلايا  داعش  النائمة في أوروبا، والتي تكونت بعد عودة المئات من المقاتلين في صفوف تنظيم الدولة إلى أوروبا، جراء الضربات العسكرية الأخيرة التي نفّذها الجيشان السوري والروسي على معاقلهم، مشيرا إلى أن  داعش  يحاول تأكيد قوته من خلال البحث على تنفيذ عمليات عبر مختلف القارات لتعويض الخسائر التي مني بها في سوريا.

 

أكّد حملات، في تصريح خص به  المحور اليومي ، أنّ عودة الدواعش إلى أوروبا بعد قضائهم فترات في سوريا والعراق وتلقيهم تدريبات عسكرية وغسيل دماغ هناك  تؤهلهم لتنفيذ عمليات إرهابية في بلدانهم ، مضيفا أن  المئات من الدواعش عادوا إلى أوروبا خاصة فرنسا وبلجيكا، خلال السنتين الأخيرتين، متشبعين بالأفكار الداعشية. منهم 260 فرنسيا حرا حاليا . وأوضح المتحدث ذاته أن هؤلاء العائدين يعملون على تجنيد مواطنين ينحدرون من أصول مغاربية، ولا يملكون أي سوابق متعلقة بالإرهاب ـ ما يجعل عملية إيقافهم شبه مستحيلة من طرف المصالح الأمنية ـ من خلال إغراءهم بالمال في ظل الظروف الصعبة التي تعرفها هذه الفئة في أوروبا، من بطالة ومستوى دراسي ضعيف و حقرة . وحمّل حملات الأجهزة الأمنية الأوربية جزءا كبيرا من العمليات الإرهابية التي تعرفها أوربا بسبب ضعفها، قائلا إن  المخابرات الأوربية ورغم التعاون بينها تحت إطار  شنغن  فشلت في إحباط الاعتداءات التي مست مناطق كان من المفروض أن تكون الأكثر أمنا فيها، خاصة اعتداءات فرنسا التي كانت قريبة جدا من مكان وجود رئيسها، ثم اعتداءات بروكسل التي مست المطار ، مؤكدا بالقول إن  المخابرات الأوربية بحاجة إلى التغلغل في وسط هؤلاء لتفادي هذه الضربات، مثلما تفعله المخابرات الجزائرية التي تمكنت من إفشال العديد من الهجمات بفعل قوتها ، موضحا أن التنسيق بينها وبين المخابرات الأوربية سيساهم في إحباط عمليات منتظرة، في حال ثبت وجود جزائريين في تلك الخلايا.

وقال المتحدث ذاته إن  داعش  يجد سهولة كبيرة في ضرب الساحات العمومية ومقرات حساسة في أوروبا بسبب عدم تأمينها ، على غرار المطارات ومحطات الميترو التي لا تتوفر حتى على حاجز أمني في مداخلها أو أجهزة  سكانير ، مشيرا إلى أن خطر هؤلاء  الدواعش   سيتضاعف خلال الأيام المقبلة ، بسبب الضربات التي تعرفها معاقلهم في سوريا، قائلا إن التفجيرات الإرهابية ستنتقل خلال الفترة المقبلة إلى بريطانيا وألمانيا وإيطاليا.

أسامة سبع