شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

رمضان حملات خبير الشؤون الأمنية لـ المحور اليومي :

خلايا داعش النائمة ستوسع نشاطاتها في أوروبا لتعويض خسائرها في سوريا


  02 أفريل 2016 - 23:01   قرئ 1591 مرة   0 تعليق   ملفات
خلايا  داعش  النائمة ستوسع نشاطاتها  في أوروبا لتعويض خسائرها في سوريا

 حذّر الخبير في الشؤون الأمنية رمضان حملات من الانتشار الكبير لخلايا  داعش  النائمة في أوروبا، والتي تكونت بعد عودة المئات من المقاتلين في صفوف تنظيم الدولة إلى أوروبا، جراء الضربات العسكرية الأخيرة التي نفّذها الجيشان السوري والروسي على معاقلهم، مشيرا إلى أن  داعش  يحاول تأكيد قوته من خلال البحث على تنفيذ عمليات عبر مختلف القارات لتعويض الخسائر التي مني بها في سوريا.

 

أكّد حملات، في تصريح خص به  المحور اليومي ، أنّ عودة الدواعش إلى أوروبا بعد قضائهم فترات في سوريا والعراق وتلقيهم تدريبات عسكرية وغسيل دماغ هناك  تؤهلهم لتنفيذ عمليات إرهابية في بلدانهم ، مضيفا أن  المئات من الدواعش عادوا إلى أوروبا خاصة فرنسا وبلجيكا، خلال السنتين الأخيرتين، متشبعين بالأفكار الداعشية. منهم 260 فرنسيا حرا حاليا . وأوضح المتحدث ذاته أن هؤلاء العائدين يعملون على تجنيد مواطنين ينحدرون من أصول مغاربية، ولا يملكون أي سوابق متعلقة بالإرهاب ـ ما يجعل عملية إيقافهم شبه مستحيلة من طرف المصالح الأمنية ـ من خلال إغراءهم بالمال في ظل الظروف الصعبة التي تعرفها هذه الفئة في أوروبا، من بطالة ومستوى دراسي ضعيف و حقرة . وحمّل حملات الأجهزة الأمنية الأوربية جزءا كبيرا من العمليات الإرهابية التي تعرفها أوربا بسبب ضعفها، قائلا إن  المخابرات الأوربية ورغم التعاون بينها تحت إطار  شنغن  فشلت في إحباط الاعتداءات التي مست مناطق كان من المفروض أن تكون الأكثر أمنا فيها، خاصة اعتداءات فرنسا التي كانت قريبة جدا من مكان وجود رئيسها، ثم اعتداءات بروكسل التي مست المطار ، مؤكدا بالقول إن  المخابرات الأوربية بحاجة إلى التغلغل في وسط هؤلاء لتفادي هذه الضربات، مثلما تفعله المخابرات الجزائرية التي تمكنت من إفشال العديد من الهجمات بفعل قوتها ، موضحا أن التنسيق بينها وبين المخابرات الأوربية سيساهم في إحباط عمليات منتظرة، في حال ثبت وجود جزائريين في تلك الخلايا.

وقال المتحدث ذاته إن  داعش  يجد سهولة كبيرة في ضرب الساحات العمومية ومقرات حساسة في أوروبا بسبب عدم تأمينها ، على غرار المطارات ومحطات الميترو التي لا تتوفر حتى على حاجز أمني في مداخلها أو أجهزة  سكانير ، مشيرا إلى أن خطر هؤلاء  الدواعش   سيتضاعف خلال الأيام المقبلة ، بسبب الضربات التي تعرفها معاقلهم في سوريا، قائلا إن التفجيرات الإرهابية ستنتقل خلال الفترة المقبلة إلى بريطانيا وألمانيا وإيطاليا.

أسامة سبع