شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

بعد غياب ثماني سنوات

فيلم كوميدي ألماني يجذب الجماهير


  17 ماي 2016 - 11:44   قرئ 1603 مرة   0 تعليق   ملفات
فيلم كوميدي ألماني يجذب الجماهير

عادت السينما الألمانية للمنافسة الرئيسية في مهرجان كان السينمائي بعد غياب دام ثماني سنوات بمشاركة المخرجة الألمانية مارن أدي بالفيلم الكوميدي (توني إردمان) الذي تدور قصته حول أب وابنته المراهقة المنفصلة عنه. وأصبح فيلم أدي أحد الأفلام المرشحة للفوز بالسعفة الذهبية بعدما اجتذب تصفيقا حادا عند عرضه يوم الجمعة.

 

وكان آخر فوز لألمانيا بالسعفة الذهبية في 1984 عندما فاز فيندرز عن فيلم «تكساس، باريس». ويلعب الممثل بيتر سيمونيشك دور فينفريد وهو مدرس موسيقى غريب الأطوار يسافر إلى رومانيا بعد نفوق كلبه محاولا إعادة بناء علاقته بابنته أينيس التي تلعب دورها ساندرا هولر. وقال سيمونيشك بعد عرض الفيلم في كان «عندما كنا نصور الفيلم... عملنا بكثير من التركيز وبحرية كبيرة جدا وبجد.» وقابل الجمهور في كان الفيلم الذي يخلط بين الخيال والواقع بحفاوة كبيرة. وقالت هولر «إن ما حدث في العرض الأول لا يمكن تصديقه. إنه شيء جميل جدا وتجربة سعيدة. حصل العمل على تشجيع كثير جدا إن هذا مذهل جدا.» والفيلم هو ثالث فيلم طويل تخرجه أدي (39 عاما) التي فازت بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي في 2009. ويعلن اسم الفائز بالسعفة الذهبية يوم الأحد المقبل.

للمخرج نصري حجاج

لوبي صهيوني يتدخل لمنع عرض فيلم فلسطيني

 
جاء في بعض المواقع الالكترونية أن هناك بعض التهديدات والضغوط على إدارة مهرجان كان السينمائي الدولي من قبل اللوبي الإسرائيلي من أجل منع عرض فيلم «ميونخ: حكاية فلسطينية» للمخرج نصري حجاج الذي تقرر عرضه غدا بسوق المهرجان.
جاءت الأسباب حول منع الفيلم من قبل اللوبي الإسرائيلي إلى أن الفيلم يشكك في حقائق تاريخية عن حادثة قتل مجموعة من الفلسطينيين لـ 11 إسرائيليا أثناء الألعاب الأولمبية المقامة في مدينة ميونخ الألمانية عام 1972.وهو الأمر الذي استقبله مهرجان «كان» بالرفض مؤكدين أنه ليس هناك أي جهة لها الحق في أن تقوم بمنع فيلم أو تجبر إدارة المهرجان على استبعاده من المشاركة.

السينما الفرنسية بين الجنس والهزل

 
دخلت الأفلام الفرنسية السباق نحو السعفة الذهبية في مهرجان كان2016، واشترك اثنان منها وهي «البقاء قائما» لآلان غيرودي و«صغيرتي» لبرونو دومان في رسم لوحات اجتماعية تتميز بروح هزلية عالية وبالتطرق لمسائل الجنس المعقدة.
تتنافس أربعة أفلام فرنسية في الدورة الـ69 لمهرجان كان على السعفة الذهبية، عرض منها حتى الآن فيلمان وهما «البقاء قائما لآلان غيرودي و«صغيرتي» لبرونو دومان. وسرعان ما التفتت الكروازيت -التي ألهبها لوهلة صعود جوليا روبيرتس مدرج قصر المهرجانات عارية القدمين وخبر مغادرة زلاتان إبراهيموفيتش نادي باريس سان جرمان- إلى هذين الفيلمين لما ورد فيهما من أخبار الجنس مع ديناميكية هزلية.
تدور أحداث فيلم «صغيرتي» في صيف 1910 حيث تغزو البلبلة والفزع منطقة سلاك شمال فرنسا بعد اختفاء غامض للعديد من الأشخاص. وسريعا ما يجد المحققان نفسيهما أمام قصة حب غريبة بين «صغيرتي» وهو الابن البكر لعائلة صيادين ذات الأخلاق المشبوهة، وبيلي وهو من عائلة فان بتنغام البورجوازية. و»صغيرتي» (مالوت - ma loute) هو اسم الفتى الذي يتشبه بفتاة، أما بيلي فهو فتى لكنه يشبه كثيرا البنات.
ظهرت بتصرفات غريبة

عفويــــة كريستيـــن ستيـــوارت تخذلـــها أمــــام عدســــات المصوريــــن

بدت النجمة الأمريكية الشهيرة كريستين ستيوارت شاردة الذهن أثناء حضورها العرض الخاص لفيلم «American Honey» الذي تم عرضه اليوم ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي.  ورغم أن كريستين ستيوارت حاولت التصرف بعفوية وتلقائية، إلا أن عدسات المصورين التقطت تصرفاتها الغريبة للغاية طوال فترة تواجدها على السجادة الحمراء، فهي لم تحاول أن تظهر أناقتها وأنوثتها كغيرها من النجمات، بل سعت لكي تبدو في إطلالة عملية، ولكن يبدو أن خطتها تسببت في نتيجة عكسية لم تتمناها على الإطلاق.  قد يعجبك أيضاً: صور 10 إطلالات جعلت بلايك ليفلي تستحق لقب «الأكثر أناقة» في مهرجان كان 2016 كريستين ستيوارت كانت تارة تبدو مرهقة وحزينة، وتارة تحاول إظهار حماسها وحيويتها بحركات يديها الغريبة، بينما تبدو في صور أخرى شاردة الذهن غير عابئة بالحدث نفسه وكأنها تتمنى أن تكون متواجدة في مكانٍ آخر في تلك اللحظة.
 

«باهـــــر» الايرانــــي بــــدون كـــــلام

يشارك الفيلم الايراني القصير «باهر» للمخرج حسن آخوند بور في قسم «كرنر» لمهرجان كان السينمائي الدولي في فرنسا. ما يميز فيلم»باهر» هو خلوه من الحوار، اذ ان الفيلم يعتمد على الصورة والموسيقى في تصوير قصته وعرضها للمشاهد. وعن الفيلم قال مخرجه آخوند بور : الفيلم خال من الحوار ويعتمد على التصوير والموسيقى في عرض قصته وقد نجح كارن همايون فر في تأليف موسيقى معبرة عن قصة الفيلم.
وأضاف: الفيلم ليس فيلما موسيقىا لكنه فيلم بدون حوار ويحكي قصة درامية تتمحور حول العلاقة بين زوجين ، هذه العلاقة التي تتشكل كل تعاريفها في مخيلة الزوجة، وتعين وتحدد منطق العلاقات بين الشخصيات .
وقال: توجد في الفيلم شخصية تظهر باربع مكياجات مختلفة وهو دور معقد جداً وخاص ويمثله ماني حقيقي ، ويشارك في الفيلم كورش محمدخاني بطل مسابقات الفورمولا الذي يمثل دور سائق.ومن المقرر أن يعرض الفيلم يوم 19 مايو الجاري في مهرجان كان السينمائي الدولي.

داعية مصري شهير في مهرجان كان السينمائي

فوجئ الحضور بحفل افتتاح الفيلم المصري “اشتباك” المشارك في مسابقة نظرة بمهرجان كان السينمائي الدولي، بتواجد الداعية الإسلامي معز مسعود. وكانت المفاجأة كتابة اسم معز مسعود على التتر كأحد المشاركين في الإنتاج وهو الأمر الذى أثار دهشة البعض حول علاقة مسعود بالسينما وهل هي مهنة جديدة سيمتهنها خلال الفترة المقبلة أم لا؟
ويتحدث الفيلم عن الأحداث التي شهدتها مصر بعد قيام ثورة يناير، وخصوصا فى فترة حكم الإخوان، وكيف تحولت الحياة السياسية في مصر لسبب رئيسي في معظم الخلافات والصراعات بين أفراد الشعب.
فيلم «اشتباك» بطولة نيللى كريم، هانى عادل، وتأليف خالد دياب، ومحمد دياب، وإخراج محمد دياب، وإنتاج محمد حفظى ومحمد العدل ومعز مسعود.