شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

بتقنية ثلاثي الأبعاد

عرض أول فيلم عن سيدنا بلال مؤذن الرسول بمهرجان «كان»


  17 ماي 2016 - 14:14   قرئ 1770 مرة   0 تعليق   ملفات
عرض أول فيلم عن سيدنا بلال  مؤذن الرسول بمهرجان «كان»

 

عرض فيلم الرسوم المتحركة ثلاثي الأبعاد «بلال» في صالة الأولمبياد بمهرجان «كان» السينمائي الدولي، ويعد أول فيلم رسوم متحركة سعودى عن شخصية أول مؤذن في الإسلام سيدنا بلال بن رباح.

وتم تصوير الفيلم بأحدث تقنيات السينما العالمية، ويسرد قصة حياة «بلال» منذ طفولته الأولى فى بلاد الحبشة، مرورا ببيعه كعبد في جزيرة العرب، وصولاً إلى تحوله إلى أحد أبرز صحابة البنى «محمد». يقوم بالأداء الصوتي لشخصية «بلال» النجم البريطاني من أصل نيجيرى أدويل أكينوى أجباجى، فيما يقوم بالأداء الصوتي لـ «بلال» في مرحلة المراهقة الممثل جاكوب لاتيمور، وفى مرحلة الطفولة أندرى روبنسون. والفيلم من إخراج الباكستاني خوارم ألافى وأيمن جمال، وتجسد دور والدته «حمامة» النجمة سينثيا كاى ماك ويليامز والتي تقوم أيضا بالأداء الصوتي لشقيقته «غفيرة»، فيما تقوم بالأداء الصوتي للشخصية نفسها في مرحلة المراهقة تشينا آن، ويقوم الممثل والمنتج البريطانى ايان ماكشين بدور «أومية القرشى” الذي كان يمتلكه وعذبه بعد إعلان إسلامه. وتم وضع الموسيقى التصويرية لفيلم «بلال» في «آبي رود ستوديو» الذي وضع أيضاً الموسيقى التصويرية لعدد من إنتاجات هوليوود المتميزة ومنها «مملكة الخواتم» و»ستيف جوبز» و»حرب النجوم» و»جرافيتى” و»12 عاما من العبودية» وغيرها. والفيلم من إنتاج شركة «بارجون انترتيمنت» واستغرق عدة سنوات في تنفيذه لكي يظهر بشكل متميز، خصوصا أنه يستهدف إلى جانب الجمهور العربي، الجمهور الأجنبي أيضا لذا سيتم طرحه باللغة الأجنبية ووضع ترجمة له في النسخ العربية.
 

نجمات هوليوود كرمن في عشاء كبير

اجتماع ديالا مكي مع سوزان ساراندون وسلمى حايك

على هامش فعليات مهرجان «كان» السينمائي بدورته الـ69 أقيم سهرة عشاء «the Kering Women in Motion»، احتفالاً بدور المرأة في السينما.
وكرم الحفل اثنتين من نجمات هوليوود هما سوزان ساراندون Susan Sarandon وجينا ديفيس Geena Davis. وقد حضر الحفل النجمة المكسيكية من أصل لبناني سلمى حايك Salma Hayek مع زوجها فرانسوا هانري بينولت François-Henri Pinault إضافة إلى مقدمة البرامج اللبنانية ديالا مكي التي التقطت صوراً مميزة في الحفل. يذكر أن ديالا مكي كانت قد تألقت في الليلة الثالثة لمهرجان كان على السجادة الحمراء خلال افتتاح الفيلم الفرنسي Ma Loute.

نسخـــــة مرممـــــة مــــن «وداعًـــا بونابـــرت» فـــي «كــــان»

عرض في مهرجان كان السينمائي الدولي، أمس الثلاثاء، نسخة مرممة من فيلم «وداعا بونابرت» للمخرج الراحل يوسف شاهين، وهي النسخة التي تكفل بترميمها كل من « سي أن سي»، مصر انترناسيونال فيلم، كان فيلــــــم، فرانتش سينماتيك، وكذلك مؤسسة «يوسف شاهين» بفرنسا التي ترأس مجلس إدارتها ابنة شقيقته المخرجة والمنتجة ماريان خوري. كان العرض مقدمة لفعالية كبرى تقام في 2018، بمناسبة مرور عشرة أعوام على رحيله، ستتضمن معرضا عالميا لوثائق بخط يوسف شاهين ومجموعة أفلامه المرممة لتبدأ الوثائق رحلتها من فرنسا، وتستقر في النهاية في مكتبة الإسكندرية لتصبح المقر الدائم للوثائق التي سيتم ترميمها، بالإضافة لوجود موقع عبر شبكة الانترنت يحمل كل هذه الوثائق المرممة والتي تم تحويلها لرقمية. يذكر أن علاقة يوسف شاهين بمهرجان «كان» بدأت في 1951 مع عرض أفلامه «ابن النيل»، «صراع في الوادي»، «الارض»، وفي 1983 تم اختيار شاهين للمشاركة في لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان، ثم عرض فيلمه «وداعا بونابرت»، «الآخر»، «اسكندرية نيويورك».

في حضورها عرض فيلم 

«Loving»

«كريستـيــــــن دانســــت» 

تخطـــــف الأنــــظار

 
خطفت النجمة الأمريكية الشهيرة كريستين دانست، أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها البيضاء الأنيقة والجذابة على السجادة الحمراء أثناء حضورها العرض الأول من فيلم «Loving» ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائي في دورته الـ69 لعام 2016.
ارتدت النجمة «كريستين» البالغة من العمر 34 عامًا فستانًا طويلًا مكشوف الصدر وبدون أكمام باللون الأبيض، ووضعت المكياج الجذاب البسيط مع أحمر الشفاة، وتركت شعرها الأشقر منسدلًا بطبيعته على كتفيها وظهرها. الفيلم من إخراج وتأليف جيف نيكولز، وبطولة مايكل شونان، جويل اجيرتون، مارتون كسوكاس، روث نيجا، جون باس، نيك كارول، وتدور أحداثه حول قصة حدثت بالفعل عن الزوجين ريتشارد وميلدريد لافنج، واللذين تم إرسالهما إلى سجن ولاية فيرجينيا عام 1958 لخرقهما قوانين الزواج في ذلك الوقت بسبب اختلافهما عرقيًا، وسيتم الإفراج عن الفيلم للمرة الأولى في صالات السينما العالمية في 14 نوفمبر القادم 2016.
 

الممثل يشارف على الثمانين

احتفاء بالمخرج البريطاني كين لوتش

 
على أعتاب الثمانين يتوج المخرج البريطاني كين لوتش نهجا واقعيا نقديا سار عليه طوال أكثر من نصف قرن من حياته المهنية بعمل سينمائي حظي باحتفاء نقدي واستقبال حافل في الدورة 69 من مهرجان كان السينمائي.
 
يقدم لوتش في «انا دانيال بلاك» أحد أجمل أفلامه وأكثرها تأثيرا، ويصل فيه إلى ذروة دربته في جعل مشاهديه يتماهون مع أزمة بطله، ونموذجه الانساني، الذي يمثل الانسان العادي البسيط الذي يسحق وسط اختلالات النظام الاقتصادي المهيمن وما ينتجه من اغتراب وأزمات اجتماعية.
إنها سينما تهدف الى خلق هذا الشعور بالتضامن، وبالتالي تحض على الفعل والعمل على التغيير، وهي ما يجيده كين لوتش الذي بات يقف على رأس هذا النهج الواقعي النقدي منذ سلسلة أعماله التلفزيونية التي قدمها لبي بي سي منذ منتصف الستينيات مرورا بأعماله السينمائية التي تزيد عن ثلاثين فيلما.
في هذا الفيلم يعود صاحب أفلام «الريح تهز الشعير»(المتوج بالسعفة الذهبية لكان 2006)، «أرض وحرية»، «أغنية كلارا»، «أنجلز شير» (جائزة لجنة التحكيم في كان 2012) و»ايرش روت» (والأخير تدور احداثه في العراق)، الى موضوعة سبق أن عالجها بصيغة أخرى في عمله التلفزيوني المبكر لبي بي سي « كاتي تعود الى البيت» 1966، حيث تنهار حياة كاتي وشريك حياتها ريغ الذي يصاب ويفقد عمله، لتنتهي الى الشارع بلا مأوى وبلا حتى اطفالها الذين تأخذهم ادارة الرعاية الاجتماعية.
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha