شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

«اشتباك» المصري في القائمة

أفضل 10 أفلام في مهرجان «كــــان» السنيمائي


  22 ماي 2016 - 09:55   قرئ 1426 مرة   0 تعليق   ملفات
أفضل 10 أفلام في مهرجان  «كــــان» السنيمائي

 

وصف موقع «هوليوود ريبورتر»  في تقريره عن أفضل 10 أفلام في مهرجان “كان” السنيمائي فيلم «اشتباك»، بأنه رؤية قوية ومرعبة للفوضى التي انجرت إليها مصر”، وسبق للموقع نفسه وصف الفيلم بأنه سيكون أحد أهم المواد البصرية التي توثّق الوضع في مصر الحديثة. وحظي الفيلم بإشادة نقدية عالمية وعربية، بعد عرضه العالمي الأول في قسم «نظرة ما»…

وصف موقع «هوليوود ريبورتر» في تقريره عن أفضل 10 أفلام في مهرجان “كان” السينمائي فيلم “اشتباك” بأنه رؤية قوية ومرعبة للفوضى التي انجّرت إليها مصر”، وسبق للموقع نفسه وصف الفيلم بأنه سيكون أحد أهم المواد البصرية التي توثّق الوضع في مصر الحديثة.
وحظي الفيلم بإشادة نقدية عالمية وعربية، بعد عرضه العالمي الأول في قسم “نظرة ما”، في الدورة الـ69 من مهرجان كان السينمائي، وتبع عرضه موجة حادة من التصفيق.
ويتناول «اشتباك» حالة الاضطراب السياسي التي تلت عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، وهو من تأليف خالد ومحمد دياب مخرج الفيلم، وإنتاج مشترك بين فرنسا ومصر وألمانيا والإمارات العربية المتحدة. وتدور أحداث الفيلم داخل عربة ترحيلات تابعة للشرطة، مكتظة بالمتظاهرين من المؤيّدين والمعارضين، وتمّ تصوير مشاهد الفيلم في موقع لا تزيد مساحته في الحقيقة عن “8 أمتار”، حيث يتفاعل عدد كبير من الشخصيات ضمن دراما، تتضمن لحظات من الجنون والعنف والرومانسية والكوميديا أيضا. ويضم فريق التمثيل في الفيلم الفنانين نيللي كريم، طارق عبد العزيز، هاني عادل، أحمد مالك، أشرف حمدي، محمد عبد العظيم، جميل برسوم وآخرون.
و»اشتباك» هو ثمرة تعاون إنتاجي بين شركات عربية من العالم العربي وأوروبا، وفيلم كلينك “مصر”، بالاشتراك مع  Sampek Productions»فرنسا»، EMC Pictures  «الإمارات»، بالتعاون مع Arte France Cinema “فرنسا»، Niko Film «ألمانيا»، فورتريس فيلم كلينك «الإمارات»، Pyramide International 
وتعاون في إنتاج الفيلم كل من معز مسعود، محمد حفظي، وإيريك لاجيس، مع المنتج المشارك نيكول غيرهاردس، والمنتجين المنفّذين جمال الدبوس ودانيل زيسكيند، إضافة إلى سارة جوهر زوجة دياب في دور المنتج الفني، فيما تولّى توزيع الفيلم في العالم العربي شركة الماسة، بينما تتولى شركة Pyramide International توزيع الفيلم في فرنسا وباقي دول العالم.
 

تراجيديـــــا تشادية» في قلب مهرجان كان

    
 من المتوقّع صدور حكم بحق الديكتاتور التشادي السابق حسين حبري الملاحق قضائيا بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب. ويعطي المخرج محمد صالح هارون الكلمة للضحايا في فيلم «حسين حبري: تراجيديا تشادية» الذي يعرض في مهرجان كان ضمن «الحصص الخاصة» (اختيارات رسمية).
يعرض فيلم «حسين حبري: تراجيديا تشادية» للمخرج التشادي محمد صالح هارون في قسم «حصص خاصة»، ضمن الاختيارات الرسمية لمهرجان كان 2016، وحسين حبري هو الرئيس التشادي السابق الذي حكم البلاد بقبضة من حديد من 1982 إلى 1990 والملاحق قضائيا بتهم ارتكاب «جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب وتعذيب» أسفرت خلال فترة حكمه عن 40 ألف قتيل.
وكان محمد صالح هارون قد شارك في المسابقة الرسمية عام 2010، وفاز بجائزة لجنة التحكيم عن فيلمه «رجل يصرخ».
كيف تستمر الحياة بعد الظلم والقمع والتعذيب؟ تلك هي التراجيديا التشاديا التي يصورها محمد صالح هارون في فيلمه الوثائقي الذي يعرض ضمن الاختيارات الرسمية لمهرجان كان 2016 (خارج المسابقة). ويسعى المخرج إلى تجسيد فترة الديكتاتورية دون أرشيف ولا تركيب يحاكي الأحداث. فيرتكز الفيلم أساسا على روايات الناجين من بطش البوليس السياسي لنظام حسين حبري.
 

عـــــــارضـــــــة فلسطينية تقلب جميع الموازيـــــن بفستــــانهــا

أثارت عارضة الأزياء الأمريكية من أصول فلسطينية بيلا حديد موجة كبيرة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وذلك بسبب إطلالتها التي خطفت أنظار الجميع على السجادة الحمراء في مهرجان «كان» السينمائي ضمن فعليات دورته الـ69 .
وظهرت بيلا حديد مرتدية فستان من اللّون الأحمر الناري لحضور الفيلم الفرنسي «The Unknown Girl» وهو من إخراج جان بيار داردين، أما بطولة فكانت لـ» أديل هاينل»، «جيريمي رينيه» و»الفر جورميت.»

تكريم التونسية ليلى بوزيــــد بمنحة تمويل

 
كرم مهرجان كان السينمائي أعرق مهرجانات الفن السابع في العالم المخرجة التونسية الشابة ليلى بوزيد باختيارها ضمن ثلاث مخرجات ساهمن في إبراز دور السينما في ترسيخ وعي المرأة بحقوقها ومشاركتها الفعالة في مواجهة العراقيل الاجتماعية.
ومنحت الدورة 69 للمهرجان الذي تتواصل فعالياته حتى الأحد المقبل جائزة للمخرجة ليلى بوزيد من تونس إلى جانب المخرجة وإيدا بناهندا من إيران والمخرجة غاية جيجي من سوريا، وتتمثل في تمويل عمل سينمائي من مشاريعهن القادمة. وجاء ذلك التكريم في حفل حضره منظّمو المهرجان وعدد من نجوم السينما.
وتعيش المخرجة التونسية الشابة (32 عاما) على وقع نجاح فيلمها الروائي الطويل الأول «على حلة عيني» الذي حصد جوائز مهرجانات عربية ودولية ونال إشادة النقاد وإقبالا كبيرا من جمهور السينما. وقد نال الفيلم جوائز «التانيت البرونزي» لأيام قرطاج السينمائية و»المهر الذهبي» لمهرجان دبي السينمائي و»جائزة الجمهور» بمهرجان البندقية في إيطاليا وجائزة «العمل الأول بمهرجان نامور في بلجيكا.
ومن جهة أخرى، يشارك الفيلم التونسي القصير «علوش» للمخرج لطفي عاشور في المسابقة الرسمية للدورة 69 لمهرجان كان السينمائي الدولي.

الـــــروك واختـــلاف حـــول نهايـــــة العـــالـــم فقـــط

ألهب مغني الروك الأمريكي إيغي بوب وصديقه المخرج جيم جرموش، في مهرجان كان الصالة التي عُرض فيها فيلمهما الوثائقي «Gimme Danger» .
الفيلم مخصّص لشدّ المعجبين بمغني الروك، وهو أقرب إلى رسالة حب من المخرج إلى المغني، وقد عرض خارج المنافسة.
الفيلم الفرنسي «نهاية العالم فقط» ينافس على السعفة الذهبية. وهو من إخراج كزافييه دولان، وبطولة ماريون كوتيلار، وجاسبار أولييل، وليا سيدو.


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha