شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

يتم توقيفهم بعد كشفهم من خلال دوريات إلكترونية لـ دركيّي الأنترنيت

منحرفون يرتكبون جرائم وينشرون صورهم عبر صفحاتهم على الفايسبوك


  10 سبتمبر 2016 - 21:13   قرئ 1700 مرة   0 تعليق   ملفات
منحرفون يرتكبون جرائم وينشرون صورهم  عبر صفحاتهم على  الفايسبوك

اجتماعيون يعتبرون الظاهرة تعديا صارخا على المجتمع ويجب ردع الفاعلين

 التشهير بالأشخاص، الابتزاز، المساومة وتشويه السمعة  هي كلها جرائم انتشرت عبر شبكة التواصل الاجتماعي  الفايس بوك  وتحولت الى ظاهرة اكتسحت المجتمع الجزائري خلال السنوات الأخيرة، غير انها تطورت حاليا الى أبعد من ذلك واستغلها بعض الأشخاص لنشر الجريمة دون علمهم أنها مفتاح للوصول اليهم في اطار مكافحة الجريمة الالكترونية، بحيث أصبحوا يرتكبون جرائم مثل السرقة ويلتقطون صورا لهم وبحوزتهم المسروقات وينشرونها عبر الفاسبوك، أو يروجون المخدرات عن طريق الصور كذلك، وفيديوهات لهم وهم يتعاطون المخدرات.

  تساؤلات كثيرة تطرح عن سبب اقدام هؤلاء على نشر صورهم التي تدينهم بالدليل القاطع عن ارتكابهم الجرم، والتي ساعدت مصالح الامن الى التوصل اليهم بكل سهولة واحاتهم على العدالة، وهوما يوحي بعدم درايتهم بالتحريات التي تقوم بها مصالح الدرك الوطني عبر شبكة التواصل الاجتماعي منذ سنة 2011 أين شرعت في إجراء تحقيقات دقيقة من خلال تجنيد ما يطلق عليهم ب دركيي الإنترنت  للإيقاع بالمتورطين باستخدام أحدث تكنولوجيات البحث والتحري في الجرائم الإلكترونية، وتكون مهمتها فضح الجرائم الإلكترونية عن طريق ما يسمى التفتيش الإلكتروني بواسطة تنشيط دوريات أمنية إلكترونية، وذلك بعد تفشي ظاهرة نشر صور وابتزاز المواطنين عن طريق شبكة التواصل الاجتماعي، إلى جانب إتلاف المواقع الإلكترونية الخاصة بالمؤسسات الخاصة والحكومية ، ولنا من المحاكم عينة عن الظاهرة.

   مروج مخدرات ينشر صوره وبحوزته 1كلغ من الكيف عبر الفايسبوك

 ألقت مصالح الأمن مؤخرا القبض على شاب في العقد الثالث من العمر على خلفية   ترويجه المخدرات عبر شبكة التواصل الاجتماعي  الفايسبوك ، وهذا بعدما قام بنشر صوره وهو يحمل صفائح  الزطلة ، تم مشاهدتها من طرف مصالح الامن التي تمكنت من تحديد هوية المتهم وهو شاب مسبوق قضائيا، ضبط متلبسا وبحوزته 1 كلغ من المخدرات. فتحت مصالح فرقة البحت والتحري المختصة في مكافحة الجريمة الالكترونية تحقيقا حول قضية الشاب الذي قام بنشر صور له وبحوزته كمية من المخدرات على شكل صفائح عبر صفته الخاصة بشبكة التواصل الاجتماعي، والتي تمكنوا من مشاهدتها، ومن خلال التحريات المكثفة التي قامت بها ذات المصالح عن طريق دورياتها الامنية الالكترونية تم تحديد هوية الشاب، وبحصولهم على ادن بالتفتيش تمت مداهمة مسكنه ببراقي وعقب تفتيشه عثر على صفائح من الكيف المعالج قدرت كميتها ب 1 كلغ كان يخفيها داخل الخزانة بغرفة نومه، ومن اجل ذلك تم اقتياده الى مركز الشرطة لاستجوابه ثم أحيل على التحقيق القضائي  بمحكمة الحراش  لمعرفة مصدر المخدرات ومموليه والذي استغرق مدة 18 يوما قبل إحالته على المحاكمة بعدما وجت له تهمة الحيازة بغرض المتاجرة بالمخدرات ، وبمثوله أمام محكمة الحراش حاول المتهم التهرب من المسؤولية الجزائية وذلك بإنكار ملكيته للمخدرات التي ضبطت بحوزته والتي اعترف انه  نشر صور له وهو يحمل  الزطلة  عبر صفحته بالفايسبوك دون ان تكون له نية الترويج، مؤكدا انه قام بسرقتها من سيارة شخص كانت متوقفة بعدما شاهد كيسا داخلها، بحيث قام بالاستيلاء عليه ولاذ بالفرار، وعلى أساس الوقائع المتابع بها التمس وكيل الجمهورية عقوبة 12 سنة حبسا نافذا  في حقه.

 شاب يسرق حقيبة هواتف من مسافر بالمطار وينشر صورها عبر صفحته  

 تعرض أحد المسافرين وهو ممثل تجاري يعمل بدبي بالإمارات العربية المتحدة الى سرقة حقيبته التي كانت تحوي على مجموعة من الهواتف النقالة الذكية  أيفون ، وهذا اثناء تواجده بمطار هواري بومدين الدولي عندما عاد من دبي أين قيد شكوى أمام مصالح الشرطة، وخلال عودته إلى دبي للحصول على الأرقام التسلسلية من المحل التي اقتنى منه الهواتف التقى  بشخص من ولاية باتنة وهو مالك محل لبيع الهواتف النقالة أطلعه ان شخص يدعى بلال من العاصمة عرض عليه هواتف من نوع آيفون مشكوك في مصدرها ونشر صورها عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي  الفايسبوك  وهي الصور التي مكنت مصالح الامن من تحديد هويته والقاء القبض عليه واحالته على العدالة وأثناء، محاكمته بمحكمة الحراش أنكر سرقته للحقيبة وعلاقة  بالملف، ليلتمس في حقه ممثل الحق العام عقوبة 3 سنوات حبسا نافذة مع 500 ألف دج غرامة مالية. 

   شاب ينشر صوره حاملا لسلاح ناري سرقه من شرطي 

 لم يكن يدري هذا الشاب ان الصورة التي نشرها عبر صفحته بالفاسبوك ستكون سببا لاقتياده الى السجن عقب اكتشافها من قبل  دركيو الانترنيت  وهي فرقة البحت والتحري المكلفة بمكافحة الجريمة الالكترونية وهي عبارة عن صور له التقطها وبجانبه مسدس موضوع فوق العلم الجزائري، ليتم توقيفه ومتابعته بتهمة حمل سلاح ناري بدون رخصة بعدما تبين أن السلاح يخص شرطي كان يعمل بأمن عزازقة، تم توقيفه هو الآخر واحالته على التحقيق القضائي، ومن خلال التحريات وحسب تصريحات المتهم الأول فانه وبتاريخ الواقعة توجه رفقة مجموعة من أصدقائه إلى وادي متواجد بمنطقة أزغاريت بأيت لعوانة بتزي وزو، للسباحة واثناء تواجدهم بالمكان اغتنم فرصة تواجد شرطي بينهم وهو صديق أحد المرافقين له، الذي ترك ملابسه ومسدسه بالقرب من الوادي وتوجه للسباحة، ليقوم هو بأخذه خلسة والتقاط صورة له بالمسدس دون علمه. أما عن المتهم الثاني وهو شرطي سابق بأمن عزازقة وخلال استجوابه من قبل الضبطية القضائية فقد أنكر معرفته للمتهم فيصل، مصرحا انه ليلة الوقائع كان في عطلة مرضية لأنه يعاني من اضطرابات نفسية، وتوجه فعلا للسباحة بالوادي رفقة اصدقائه وترك سلاحه بين أغراضه بالقرب من الوادي، لتوجه له بذلك تهمة التخلي عمدا عن السلاح والذخيرة لفائدة شخص بدون سبب.

   سيلفي  لشاب يحمل قرابة المليار يقوده إلى السجن  

 هو شاب في العقد الثالث من العمر ألقي عليه القبض مؤخرا من قبل مصالح الامن عقب اكتشاف ارتكابه لجريمة سرقة قام خلالها من السطو على مسكن بالمحمدية والاستيلاء على مبلغ مالي يقارب المليار سنتيم بالعملتين الوطنية والاجنبية وكمية معتبرة من المجوهرات وهواتف نقالة، وبعد السرقة قام بالتقاط صور له عن طريق  السالفي  وبحوزته المبلغ المالي، والتي كانت دليلا قاطعا على ارتكابه الجرم واقتياده الى السجن بعدما بلغ عنه صديقيه الذين شاهدا الصور والتغيير الذي طرأ عليه وعلى هندامه عقب الواقعة. وقائع هذه القضية تعود إلى ليلة 29 الى 30 جويلية 2016 عندما غادرت الضحية رفقة عائلتها مسكنها لحضور وليمة عند أقرابهم، ولكن أثناء عودتهم في حدود الساعة الرابعة صباحا اكتشفوا أن منزلهم تعرض للسرقة من خلال كسر النوافذ و الابواب التي تسلل من خلالها الفاعلون، ومن أجل ذلك تقدمت الضحية بشكوى مصالح الأمن الحضري الثاني بالمحمدية  التي حضرت الى المسكن لمعاينته وفتحت تحقيقا حول القضية، ومن خلال التحريات تم التوصل الى الفاعل وتحديد هويته وهو شاب يقطن بالحي يدعى   د، سفيان   قام بالتقاط صورا له وبحوزته مبلغ مالي معتبر وعند استفساره من طرف أصدقائه  صرح أنه استلمها من خاله، كما أراهم أساور من المعدن الاصفر وهاتفين نقالين دون ذكر مصدرهما، وعلى اثر ذلك تم القاء القبض على المتهم واحالته على التحقيق بعدما وجهت له تهمة السرقة بالكسر، ليحال على المحاكمة أمام محكمة الحراش نهاية الاسبوع الماضي ، أين انكر الوقائع المنسوبة اليه جملة وتفصيلا وعن مصدر الأموال التي شوهدت بالصور اكد أن المبلغ المالي الذي كان بحوزته سلمه خاله لوالدته من اجل دفع اقساط سكنات عدل ، ليلتمس في حقه وكيل الجمهورية عقوبة 4 سنوات حبس نافذة ، قبل ان تقرر المحكمة بإدانته بعام حبس نافذ.

الباحث الاجتماعي درويش شريف:

لابد من عقوبات رادعة لمروجي صور جرائمهم على  الفايسبوك 

أفاد درويش شريف أستاذ وباحث اجتماعي بجامعة البليدة في اتصال هاتفي لـ  المحور اليومي   بشأن نشر العديد من المتهمين والمتورطين صورهم المتعلقة بجرائم مختلفة على صفحاتهم الخاصة  الفايسبوك  بأنها تعدي صارخ على المجتمع وقوانينه.

 

أوضح الباحث الاجتماعي بخصوص الظاهرة انها باتت تشكل خطرا على المجتمع هذا الأخير الذي يرتبط بفئات معينة يعتبر تحديا واستخفافا بالقوانين، مشيرا إلى سبب انتشار هذه الظاهرة في مجتمعنا يعود إلى غياب الوازع الديني لدى فئات معينة اذ بات بعض المتهمين المتورطين في مختلف الجرائم يعمدون للتشهير بجرائهم التي وصلت إلى حد التقاط بعض الشباب المدمين صور  سيلفي  لجرائمهم وترويجها عبر صفحاتهم  الخاصة في  الفايسبوك ، من ناحية أخرى اعتبرتطور تكنولوجيا  الإعلام والاتصال على أنها وسيلة إعلامية محايدة مرجعا الخلل الى مستعملها  الذي قد يستعملها بطريقة إيجابية أو سلبية، معتبرا إياها أنها  تحدي  يشجع  فئات أخرى على نشر جرائمهم. من ناحية أخرى، دعا الجهات الأمنية الى ضرورة فتح تحقيقات بخصوص المتورطين في استفحال هذه الظاهرة منوها الى دور الجهات القضائية في تحديد عقوبة رادعة للحد من انتشارها، وفي الأخير أشار الباحث شريف إلى ضرورة تظافر دور الأجهزة الإعلامية في توعية وتبين خطورة استعمال مثل هذه التجاوزات ليصبح المواطن أكثر حذرا وأمنا من انتشار هذه الظاهرة.



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha