شريط الاخبار
مادة التّاريخ والجغرافيا تضاعف حظوظ التّلاميذ في نيل البكالوريا توقيف 28 شخصا ثبت تورطهم في تسريب الأسئلة ونشر الإجابات 16 ولاية لم تسجل حالات كورونا منذ أسبوعين تبون يستدعي الهيئة الناخبة للاستفتاء على تعديل الدستور في الفاتح نوفمبر حجز 12 قنطارا من الكيف وتوقيف 57 تاجر مخدرات خلال أسبوع إدانة ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا و04 سنوات لسعيد بركات الإمارات والبحرين ترسمان تطبيعهما مع الكيان الصهيوني! وزارة الصناعة لم تشرع في استلام الملفات الخاصة بنشاط استيراد السيارات تأجيل قضية رجل الأعمال «طحكوت» ووزراء سابقين إلى 30 سبتمبر الجاري فنربخشة يجدد رغبته في ضم ماندي 80 ألف ناقل مهددون بالإفلاس خبراء يدعون إلى ربط الـفلاحة الصحراوية بالطـاقات المتجددة أسعار النفط في منحى تنازلي وزير الطاقة يؤكد التأثير الإيجابي لمنظمة «أوبك» على سوق النفط «عدل» توجه إعذارا لمؤسسة إنجاز 6000 مسكن في قسنطينة 3 حالات يشتبه إصابتها بكورونا في صفوف مترشحي «الباك» بتيزي وزو الفلسفة ترفع معنويات الأدبيين والعلوم تعيد الأمل للعلميين في اليوم الثالث للبكالوريا الرئيس تبون ينهي مهام 127 رئيس دائرة مدير معهد باستور لا يستبعد إمكانية ارتفاع عدد الإصابات خلال موسم الخريف الجزائر تبحث ملف رعاياها «الحراقة» في إيطاليا وزارة العدل تكشف عن محاولات لتسريب أسئلة البكالوريا وحلولها مجلس قضاء العاصمة يخفض عقوبة خالد درارني إلى عامين حبسا نافذا وزارة التعليم العالي تتمسك بـ19 سبتمبر موعدا لاستئناف الدراسة حضوريا استئناف نشاط الصيد البري للمواطنين بقرار من السلطات تبون يجري حركة جزئية في سلك رؤساء المحاكم الإدارية ومحافظي الدولة بن رحمة يعاني من إصابة! وكلاء السيارات يلتقون بوزير الصناعة للفصل في دفتر الشروط الجديد حمزاوي يدخل اهتمامات مولودية الجزائر تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم إطلاق الصيرفة الإسلامية في 6 وكالات جديدة الجزائر تستنجد بالتجربة السويسرية لتطوير السياحة البرنت دون 40 دولارا في انتظار اجتماع «أوبك+» الخميس المقبل عملية توزيع سكنات البيع بالإيجار «مستمرة» مؤسسات جامعية تعتمد على الدفعات للاستئناف حضوريا الأسبوع المقبل تجنيد وسائل الإعلام عبر كل مراحل الاستفتاء على تعديل الدستور فنيش يثمن إلغاء مقترح منصب نائب رئيس الجمهورية ويعتبره قرارا صائبا تنصيب العقيد دراني محمد قائدا للمدرسة العليا للدرك الوطني بزرالدة متابعة موظفة المطار بسبب فيديو ثان هددت فيه بفضح ملفات فساد كورونا تتراجع إلى ما دون 250 حالة منذ 80 يوما السعودية تحضر لإعادة السماح بأداء العمرة تدريجيا

مصالح بدوي تتلقى تقارير حول تورّط منتخبين محليين

قفة رمضان تفضح الأميار وترسّخ للفساد في الإدارة المحلية


  30 ماي 2017 - 23:47   قرئ 5647 مرة   0 تعليق   ملفات
قفة رمضان  تفضح  الأميار  وترسّخ للفساد في الإدارة المحلية

يكون الجزائريون في كلّ سنة على موعد مع مظهر من مظاهر الفساد في الإدارة المحلية، بسبب قفّة رمضان، هذه القفّة التي حوّلها الفساد وسوء التسيير إلى  قفّة العار ، ورغم تجنّد ثلاثة قطاعات حكومية لهذا الملفّ، إلّا أنها عجزت عن إنهاء عناء المواطنين من الطبقة الهشّة والمنجرحة التي تنتظرها كإعانة من الدّولة سنويا.

 

 تتلقّى وزارة الداخلية والجماعات المحلية سنويا عشرات التقارير الواردة من ولاة الجمهورية، عن تجاوزات بالجملة في توزيع قفّة رمضان، على مستوى المجالس الشعبية البلدية، تعيب كلّها لامركزية توزيع هذه القفّة التي تهبها الدولة للفئات المعوزّة وفقا لمعايير تحددها البلديات، وتطالب هذه التقارير بإسناد مهمة التوزيع إلى وزارة التضامن أو الداخلية مباشرة أو تحويلها إلى منحة مالية مباشرة يستفيد منها أصحابها الحقيقيون، لأنّ سوء إدارة وتسيير هذا الملفّ يتمّ على مستوى البلديات. وتشير معلومات  المحور اليومي  إلى أنّ التقارير التي رُفعت إلى وزارة الداخلية من ولاة الجمهورية، تتّهم صراحة رؤساء المجالس الشعبية البلدية بالفساد وعدم التحكّم في إعداد قوائم الفئات التي تستحقّ فعلا هذه الإعانة، حيث يشوبها كثير من الفساد بسبب انعدام الشفافية في إعداد الملفات، ما يجعل أشخاصا ميسوري الحال يستفيدون منها بدلا عن المواطنين المعوزّين، فضلا عن العمال في الإدارة المحلية. فيما تشير معلومات مؤكّدة واردة من عدد من بلديات العاصمة، إلى أنّ مئات القفف لا يتمّ توزيعها بل يستفيد منها العمال في البلديات وأصدقاؤهم ومعارفهم. وبذلك ذهبت بعض الشكاوى إلى التشكيك في ذمة القائمين على توزيعها في بعض البلديات، ووجهت الشكاوى أصابع الاتهام مباشرة إلى رؤساء المجالس الشعبية البلدية.

ولم تفلح اللجان السرية المختصّة التي شكّلها عدد من ولاة الجمهورية، تختصّ بالسهر على متابعة السير الحسن لعملية توزيع قفة رمضان ولضمان وصولها لمستحقيها من العائلات الفقيرة، على خلفية عدد من المراسلات والشكاوى التي رفعتها في وقت سابق جمعيات محلية لمصالح وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، في إنهاء هذا  العار ، في الوقت الذي طلبت جمعيات من مصالح الداخلية إسناد عملية توزيع قفة رمضان للمسؤولين التنفيذيين بولايتهم، لتفادي التلاعب بها.

حكيمة ذهبي