شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

انهيارات، نداءات استغاثة و40 عائلة في دائرة الخطر بأولاد رحمون

أمطار طوفانية تغرق أحياء وبلديات بولايتي قسنطينة وأم البواقي


  31 ماي 2017 - 23:17   قرئ 3817 مرة   0 تعليق   ملفات
أمطار طوفانية تغرق أحياء وبلديات بولايتي قسنطينة وأم البواقي

غرقت بلدية أولاد رحمون بولاية قسنطينة مساء أول أمس، في قطرتي ماء بعد تساقط أمطار غير متوقع، غمرت جميع الطرق والمحاور بالمياه ووجدت السيارات صعوبة كبيرة في الحركة، فيما وجه العديد من السكان نداءات استغاثة بعد أن غمرت المياه مساكنهم، مما استوجب تدخل مصالح الحماية المدنية، لتُصنف العائلات القاطنة قريبا من الوادي التي عرفت ارتفاع منسوب المياه كعائلات منكوبة وعدت السلطات بإعانتها ومساعدتها. 

 

تدخلت مصالح الحماية المدنية أول أمس، على نحو السادسة و16 دقيقة، إثر تسرب مائي وارتفاع منسوب المياه داخل مساكن ببلدية أولاد رحمون بولاية قسنطينة، ويتعلق الأمر بـ 13 مسكنا موزعا على أحياء sntv محطة أولاد رحمون رابح زعامطة، فيما ارتفع منسوب مياه الوادي ما بين 50 و70 سم في ظرف قياسي، حيث سخرت الوحدة الثانوية للحماية المدنية بعلي منجلي جميع الإمكانات المادية والبشرية المتوفرة للقيام بعملية الامتصاص وإخراج المياه وإبعاد الخطر عن السكان.

 بلدية أولاد رحمون بقسنطينة تحولت إلى منطقة منكوبة 

 حسب سكان بلدية أولاد رحمون ممن تحدثوا لـ  المحور اليومي ، فإن منطقتهم تحولت إلى منطقة منكوبة بمجرد تساقط الأمطار لبعض الوقت، حيث لم تنجح البالوعات في صرف المياه لتتجمع وسط الطرق وتتسرب حتى إلى داخل المساكن، فيما سجل انهيار جدار مدرسة  رابح غراب ، في وقت أكد فيه المعنيون أن الأمطار فضحت فعلا وضع البلدية المتدهورة خاصة بالنسبة لقاطني المساكن الهشة القريبة من الوادي والمقدرين بنحو 40 عائلة عاشوا وقت عصيبا بفعل تساقط الأمطار وتسرب المياه إلى مساكنهم، وهو الوضع الذي وصف بالسيئ والكارثي خاصة مع تزامنه مع اقتراب موعد الإفطار الذي قضته بعض العائلات في إحصاء خسائرها والأضرار التي لحقت بمساكنها المهترئة. من جهتها أكدت مصادر من البلدية أن السكان الأكثر تضررا ستتم مساعدتهم وستقدم إعانات لهم ممثلة في أغذية وأفرشة، فيما سيجبر المعنيون على تحمل المعاناة لسنوات أخرى باعتبار أن استفادتهم من برنامج الفونال أو الترحيل النهائي من المنطقة مرتبط بمشروع ازدواجية الطريق الوطنية رقم 3 القريبة منهم.

 أمطار طوفانية تفضح زيف مشروع حماية أم البواقي من الفيضانات

 من جهة أخرى، شهدت ولاية أم البواقي وبعض البلديات على غرار عين مليلة عين كرشة وعين البيضاء وأم البواقي تساقط أمطار طوفانية لمدة دامت لأكثر من ساعة، حوّلت المدن المذكورة إلى شبه برك مائية كبيرة، وتسببت في شلّ حركة المرور في جميع الاتجاهات، خصوصا بعد انسداد البالوعات جراء السيول الجارفة والحجارة، كما تسببت أيضا في إغراق العديد من السكنات الواقعة في المنحدرات، أين تم تسجيل خسائر مادية معتبرة، وخلّفت الأمطار الغزيرة وراءها مناطق شبه منكوبة في معظم أحياء مدن عين مليلة وعين البيضاء على وجه الخصوص، حيث غرقت كثير من شوارع المدينتين وكشفت الأمطار للمرة الألف زيف فشل مشروع حماية المدينة من الفيضانات، وعجز مجاري الصرف الصحي عن استيعاب كميات المياه المتأتية من تساقط الأمطار، كما شهدت عدّة مساكن تدفّق المياه فيها إضافة إلى الطرقات التي غمرتها مياه الأمطار، الأمر الذي صعّب تنقّلات المواطنين بالمنطقة، وهو ما كشف سياسة  البريكولاج  التي تنتهجها المصالح المعنية، حيث ما زالت هذه المشاهد تتكرر كلما تساقطت كميات معتبرة من الأمطار.

  ابتسام. ب / ر . قميني

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha