شريط الاخبار
أسعار النفط ترتفع مجددا وتلامس 62 دولارا للبرميل أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين الجيش يتدخل لتسهيل حركة المرور بالطرق عبر الولايات الجزائر الأولى إفريقيا في البحوث الأكاديمية الخاصة بالطاقة عمال سوناطراك بناحية «تي ف تي» يضربون عن الطعام علي ذراع يؤكد أن مضامين خطابات المترشحين للرئاسيات لن تخضع للرقابة 15 التزاما و200 إجراء في البرنامج الانتخابي لميهوبي المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب رفع حالة التأهب وتعزيزات أمنية في محيط أماكن التجمعات الشعبية عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة العميد في كلاسيكو ناري أمام الكناري للانفراد بالصدارة عرقاب: «الجزائر تضيّع استثمارات في كل المجالات لصالح دول الجوار» إشاعة تقديم العطلة تستنفر الطلبة في مسيرتهم الـ38 وفاة 5 أشخاص في حوادث مرور وإنقاذ 4 آخرين جُرفت سيارتهم بتيزي وزو 6 أشهر حبسا نافذا ضد 6 شبان حملوا الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة منح أولوية إنجاز المشاريع السكنية الجديدة للمقاولات الوطنية «حينما تكون بطلا لإفريقيا سيبحث الجميع عن الإطاحة بك» ملف الحليب وتعويض المربّين على طاولة وزير الفلاحة قريبا الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير «قانون المحروقات سيمكن سوناطراك من استغلال الطاقات المتجددة» الغرف الفلاحية تستقبل طلبات الفلاحين الراغبين في التكوين توزيع 37 ألف بطاقة «شفاء» على الطلبة الجامعيين منذ 2017 لقاح الإنفلونزا حصريا للحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة وكبار السنّ الكنفدرالية النقابية تشن إضرابا عاما وتشارك في مسيرات الطلبة اليوم بوزيد يطالب بإعادة النظر في توزيع الطلبة على التخصصات ! آخر أجل للتسجيل في الامتحانات المهنية للترقية يوم 28 نوفمبر المترشحون وجها لوجه أمام المواطنين في ظل استمرار الحراك الشعبي القذف والسب بين المترشحين ممنوع خلال الحملة الانتخابية حديث عن عطلة مسبقة للطلبة بداية من 28 نوفمبر بسبب الرئاسيات! المترشحون للرئاسيات يضبطون عقارب الساعة على انطلاق الحملة الانتخابية تجميد مصانع تركيب الهواتف سيحيل 26 ألف عامل على البطالة ويشجع السوق الموازية انطلاق محاكمة 41 شابا من موقوفي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة أحكام قضائية لردع ظاهرة العنف في الملاعب عطل «تلقائية» للموظفين المسجلين في قوائم مديريات الحملات الانتخابية للمترشحين وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي فرعون تستبعد تأثير قانون المالية الجديد على التجارة الإلكترونية تحويل أموال دفع مستحقات خدمات العمرة من فرنسا وإسطنبول ودبي المترشحون الخمسة يروجون لاشتراء «السلم الاجتماعي» لاستعطاف الفئات الهشة

رغم انقضاء فصل الصيف

انقطاعات المياه تتواصل وحنفيات جفت بمناطق مختلفة مـــــــــــــــــن الوطن!


  26 سبتمبر 2017 - 19:22   قرئ 8394 مرة   0 تعليق   ملفات
انقطاعات المياه تتواصل وحنفيات جفت بمناطق مختلفة مـــــــــــــــــن الوطن!

نسبة امتلاء السدود بلغت 50 بالمائة واستمرار الجفاف يهدد المواطنين

 

تتواصل أزمة الانقطاعات المتكررة للمياه عبر مختلف مناطق الوطن، الأمر الذي أدخل المواطن في رحلة بحث عن قطرة ماء يسد بها ظمأه، حيث توسعت هذه الظاهرة في الآونة الأخيرة وتوسعت معها سلسلة الاحتجاجات التي صاحبت هذه الانقطاعات.

تتعدد أسباب الانقطاعات من منطقة لأخرى لكن النتيجة واحدة هي غياب المياه عن حنفية المواطن الذي يدفع الثمن ويدخل في دوامة لا نهاية لها، فتارة تكون ناتجة عن تسربات أو نقص في التزويد وتارة أخرى بسبب أعمال الصيانة التي تطول وتكون سببا في خروج المواطن إلى الشارع، وهو ما حدث في العديد من الولايات على غرار عنابة وتيزي وزو والجزائر العاصمة وغيرها. هذه الأخيرة سجلت خلال الفترة الأخيرة عدة انقطاعات على مستوى الجهة الغربية منها ومست العديد من البلديات في مقدمتها بلدية الشراقة، أولاد فايت وحي شوفالي ببلدية بوزريعة. نفس المشكل يتكرر بوسط وغرب العاصمة، خاصة في حال توقف محطة الحامة من أجل الصيانة وغياب بديل عن ذلك.  

غير بعيد عن العاصمة، تعتبر ولاية تيزي وزو هي الأخرى من بين الولايات التي عانت أزمة عطش خلال الفترة الأخيرة ومست أزيد من 20 بلدية، نتيجة شح مياه الأمطار وتراجع منسوب مياه سد تاقسبت الذي يعد الممون الرئيس للولاية، الأمر الذي ساهم في توسع رقعة العطش في مختلف بلدياتها.

وبالولايات الشرقية للجزائر، تسببت الانقطاعات المتكررة في التزويد بالمياه في خروج المواطنين إلى الشارع، حيث كانت شوارع عنابة خلال الأسبوع الفارط مسرحا لاحتجاجات استدعت زيارة وزير الموارد المائية حسين نسيب، وأعقبتها تدابير استعجالية للتخلص من المشكلة.

ولم تُسجل الولايات الغربية الاستثناء، حيث تُعاني هي الأخرى من هذا المشكل الذي نغص حياة سكان ولايات وهران، تلمسان وعين تيموشنت وغيرها من الولايات الأخرى التي أعادتها هذه الظاهرة إلى سنوات المعاناة بسبب جفاف الحنفيات.

توسع هذه الظاهرة دفع بالمواطنين إلى الاحتجاج وتقديم شكاوى مختلفة للجهات الوصية، وكذا جمعية حماية المستهلك التي تسجل يوميا شكاوى لمواطنين بسبب انقطاع التزود بالمياه الذي يدوم في بعض المرات إلى خمسة أيام كاملة.

وفي رد وزير الموارد المائية حسين نسيب عن مشكل التزود بالمياه والانقطاعات المتكررة، أكد أن الوزارة برمجت عدة مشاريع بأحجام مختلفة، حيث تكون هناك تحويلات كبرى من مناطق إلى أخرى، معلنا أن أغلبية هذه المشاريع ستسلم قبل شهر رمضان 2018، إضافة إلى تحلية مياه البحر وتنويع المصادر من أجل تأمين البلاد من شبح الجفاف.

خليدة تافليس/ ياسمين بوعلي/ مراسلون