شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

رغم انقضاء فصل الصيف

انقطاعات المياه تتواصل وحنفيات جفت بمناطق مختلفة مـــــــــــــــــن الوطن!


  26 سبتمبر 2017 - 19:22   قرئ 6736 مرة   0 تعليق   ملفات
انقطاعات المياه تتواصل وحنفيات جفت بمناطق مختلفة مـــــــــــــــــن الوطن!

نسبة امتلاء السدود بلغت 50 بالمائة واستمرار الجفاف يهدد المواطنين

 

تتواصل أزمة الانقطاعات المتكررة للمياه عبر مختلف مناطق الوطن، الأمر الذي أدخل المواطن في رحلة بحث عن قطرة ماء يسد بها ظمأه، حيث توسعت هذه الظاهرة في الآونة الأخيرة وتوسعت معها سلسلة الاحتجاجات التي صاحبت هذه الانقطاعات.

تتعدد أسباب الانقطاعات من منطقة لأخرى لكن النتيجة واحدة هي غياب المياه عن حنفية المواطن الذي يدفع الثمن ويدخل في دوامة لا نهاية لها، فتارة تكون ناتجة عن تسربات أو نقص في التزويد وتارة أخرى بسبب أعمال الصيانة التي تطول وتكون سببا في خروج المواطن إلى الشارع، وهو ما حدث في العديد من الولايات على غرار عنابة وتيزي وزو والجزائر العاصمة وغيرها. هذه الأخيرة سجلت خلال الفترة الأخيرة عدة انقطاعات على مستوى الجهة الغربية منها ومست العديد من البلديات في مقدمتها بلدية الشراقة، أولاد فايت وحي شوفالي ببلدية بوزريعة. نفس المشكل يتكرر بوسط وغرب العاصمة، خاصة في حال توقف محطة الحامة من أجل الصيانة وغياب بديل عن ذلك.  

غير بعيد عن العاصمة، تعتبر ولاية تيزي وزو هي الأخرى من بين الولايات التي عانت أزمة عطش خلال الفترة الأخيرة ومست أزيد من 20 بلدية، نتيجة شح مياه الأمطار وتراجع منسوب مياه سد تاقسبت الذي يعد الممون الرئيس للولاية، الأمر الذي ساهم في توسع رقعة العطش في مختلف بلدياتها.

وبالولايات الشرقية للجزائر، تسببت الانقطاعات المتكررة في التزويد بالمياه في خروج المواطنين إلى الشارع، حيث كانت شوارع عنابة خلال الأسبوع الفارط مسرحا لاحتجاجات استدعت زيارة وزير الموارد المائية حسين نسيب، وأعقبتها تدابير استعجالية للتخلص من المشكلة.

ولم تُسجل الولايات الغربية الاستثناء، حيث تُعاني هي الأخرى من هذا المشكل الذي نغص حياة سكان ولايات وهران، تلمسان وعين تيموشنت وغيرها من الولايات الأخرى التي أعادتها هذه الظاهرة إلى سنوات المعاناة بسبب جفاف الحنفيات.

توسع هذه الظاهرة دفع بالمواطنين إلى الاحتجاج وتقديم شكاوى مختلفة للجهات الوصية، وكذا جمعية حماية المستهلك التي تسجل يوميا شكاوى لمواطنين بسبب انقطاع التزود بالمياه الذي يدوم في بعض المرات إلى خمسة أيام كاملة.

وفي رد وزير الموارد المائية حسين نسيب عن مشكل التزود بالمياه والانقطاعات المتكررة، أكد أن الوزارة برمجت عدة مشاريع بأحجام مختلفة، حيث تكون هناك تحويلات كبرى من مناطق إلى أخرى، معلنا أن أغلبية هذه المشاريع ستسلم قبل شهر رمضان 2018، إضافة إلى تحلية مياه البحر وتنويع المصادر من أجل تأمين البلاد من شبح الجفاف.

خليدة تافليس/ ياسمين بوعلي/ مراسلون