الحر قة˜ محور الحملة الانتخابية

  22 جانفي 2019 - 11:10   قرئ 451 مرة   مسـمار جحـا

الحر قة˜ محور الحملة الانتخابية

 سيكون موضوع وظاهرة الهجرة غير الشرعية  الحرقة˜ محور الانتخابات الرئاسية القادمة، ولا شك في ذلك، حيث سترمي بثقلها بقوة. فبينما نظمت وزارة الداخلية مُنتدى وطني للنظر في المسألة، أشار بعض المرشحين للانتخابات الرئاسية إلى المسألة سواء في رسائلهم، أو من خلال ما يكتبونه على مواقع التواصل الاجتماعي. سوف نشهد نقاشات سياسية، وجدلا كبيرا حتما، حول مسائل الديمقراطية، والقضاء على مظاهر الفساد، وغيرها من القضايا الحساسة، لكن لا شك في أن ظاهرة الهجرة غير الشرعية هي التي سوف تكون المحور الأساسي في حراك سياسي بدأت تتضح معالمه وترتسم حول قضايا اجتماعية واقتصادية في الغالب. فكل شيء سوف يدور حولها، بل الملاحظ أن كل المشاريع السياسية المقترحة ستتمحور حول هذه الظاهرة التي تحولت إلى مأساة اجتماعية حقيقية، بعد تزايد قوافل المرشحين لهذا النوع من الهجرة. إذ يتضح منذ الآن أن العلاقة بين المواطنة والديمقراطية من جهة وبين ظاهرة  الحرقة˜ علاقة وطيدة. وعليه، ستكون الحملة الانتخابية موجهة أساسا نحو كيفية وضع حد لهذا النزيف، وقد أصبح مأساة وطنية، وإيجاد الطرق الكفيلة بتوفير فرص الإدماج، وتوفير فرص العمل، وغيرها من المخارج، عبر طرح مسألة قضية في غاية الخطورة تتمثل، وفق ما أشار إليه وزير الداخلية خلال المنتدى، في وجود نوع جديد من المهربين هم  مهوبوا البشر˜، وهو نوع من الفساد الاجتماعي الجديد، نسميه بـ  الفساد البشري˜.

 


المزيد من مسـمار جحـا