يعود بإنتاج جديد يجمع بين الفن الرابع والموسيقى

الشيخ سيدي بيمول في جولة فنية وطنية

  08 أفريل 2018 - 16:45   قرئ 675 مرة   الأخيرة

الشيخ سيدي بيمول في جولة فنية وطنية

يحل الفنان الشيخ سيدي بيمول بالجزائر هذه الأيام وذلك للقيام بجولة فنية عبر عدة ولايات بالوطن، ويعد المعني جمهوره بجديد على الخشبة لم يتعوّد عليه من قبل، حيث وبعد أن أطربهم بالأغاني، فضل هذه المرة أن يقحمهم في عالم الحكايات عبر قصة ترافقها 12 قطعة موسيقى وموسيقيين   

أطلق سيدي بيمول على جديده الذي سيكشفه عبر خمس حفلات يحييها تزامنا مع جولته الوطنية، واختار للقصة الموسيقية عنوان "أوديسة فولاي.. آغاني الأمازيغ القديمة" حيث برمج خمسة تواريخ  من 9 إلى 16 أفريل الجاري بكل من عنابة، قسنطينة، وهران، تلمسان والجزائر العاصمة بمبادرة من المعهد الفرنسي بالجزائر.

سيحضر حسين بوكلة المعروف فنيا باسم « سيدي بيمول » بجديده رفقة عضوين في الفرقة الموسيقية داميان وماكسيم فليو فيما يخرج هذا العمل على الخشبة كان هيقلن.

وسيطرب في الحفل الأول عشاقه بدار الثقافة لعنابة يوم 9 أفريل الجاري، وفي اليوم الموالي يكون مع جمهوره في السمرح الجهوي محمد الطاهر فرقاني بقسنطينة، ويوم 12 أفريل سيغني بنزل « ميريديان » بوهران، بعد يومين من حفل عاصمة الغرب سينتج أمام جمهوره بعاصمة الزيانيين في نزل « أغادير » بتلمسان، يكون مسك الختام  بقاعة ابن زيدون برياض الفتح،

هذا المزج بين المسرح والغناء، وبين الحكاية والموسيقى، أراده سيدي بيمول هدية لعشاقه داخل الوطن وهو المتعوّد على بعث رسائل سلام من أرض الغربة حيث يقيم، فكان عوده وسيلة نسج بها جملا للأمن في العالم، ويبزغ نجمه من ألبوم لأخر واختار في هذا الآنتاج الجديد كاتب كلمات معروق وهو الشاعر أمزيان كزار، وهو شقيق الفنان القبائلي « محند واعلي كزار ».

ز. أيت سعيد

 


المزيد من الأخيرة