«البطل» أنقذ شابين من الغرق بشاطئ بوهارون

تشييع جثمان بلقاسم توتة في جو مهيب بمسقط رأسه

  15 جوان 2020 - 09:14   قرئ 647 مرة   الأخيرة

تشييع جثمان بلقاسم توتة في جو مهيب بمسقط رأسه

شيعت أمس جنازة الغريق البطل بلقاسم توتة، بمقبرة بوهارون في ولاية تيبازة، في جو مهيب بحضور جموع غفيرة من المواطنين من مختلف مناطق الولاية وكذا بعض الولايات المجاورة، من أجل أداء الصلاة على الفقيد، وتعزية عائلته.

ووري جثمان الفقيد البطل بلقاسم توتة الثرى في مسقط رأسه بمقبرة بوهارون في ولاية تيبازة، بحضور جموع غفيرة من سكان المنطقة والولايات المجاورة لتيبازة وكذا عناصر الحماية المدنية، حيث قام الحاضرون بتأدية صلاة الجنازة على روح الفقيد، في حين تم وضع العلم الوطني فوق النعش، عرفانا للتضحية التي قام بها البطل، مشيدين بخصاله النبيلة وحسن أخلاقه ومعاملته مع الغير، داعين له بالرحمة والغفران، وأن يتغمده الله برحمته ويسكنه فسيح جنانه، ويلهم ذويه الصبر والسلوان. وللعلم، فقد انتشلت عناصر الحماية المدنية المرابطة جثة الفقيد البطل ابن مدينة بوهارون، الذي كان قد لقي حتفه غرقا، بعد إنقاذه شابين بالشاطئ الصخري بمنطقة «كاراشات»، بالمخرج الغربي لبلدية بوهارون في تيبازة، حيث تمكن غطاسو الحماية المدنية من انتشال جثة الشاب توتة بلقاسم البالغ من العمر 24 سنة، صباح أمس، في حدود الساعة السادسة والنصف، حسبما أكده المكلف بالإعلام بالمديرية الولائية للحماية المدينة بتيبازة الملازم الأول مشاليخ محمد، بعد يومين من البحث المتواصل الذي سخرت فيه مصالح الحماية المدينة 50 عونا، من ضمنهم 30 غطاسا و20 عون حماية مدنية للتدخل، موزعين على 5 زوارق مطاطية نصف صلبة، مدعومين بغطاسين من مديرية الحماية المدنية للجزائر العاصمة والوحدة الرئيسية للتدريب والتدخل بالحميز بالجزائر العاصمة.

عبد الله بن مهل

 


المزيد من الأخيرة