بعد الجدل حول تأكيد وزارة الفلاحة تحقيق الاكتفاء الذاتي هذه السنة

عماري يعتبر مناقصات استيراد الشعير مجرد إجراءات احترازية

  11 فيفري 2020 - 20:03   قرئ 563 مرة   الاقتصاد

عماري يعتبر مناقصات استيراد الشعير مجرد إجراءات احترازية

إنتاج 3,6 ملايين قنطار من الشعير خلال 2019

بعد الجدل الكبير الذي أثاره موضوع طرح المناقصات الأخيرة لاستيراد مادة الشعير، بعد تأكيد وزارة الفلاحة والتنمية الريفية، الاكتفاء الذاتي من هذه المادة، جاءت توضيحات الوزارة الوصية بأن المناقصات الأخيرة التي طرحها الديوان الوطني المهني للحبوب من أجل استيراد مادة الشعير «لا تمثل مشكلة، بل هي إجراءات احترازية يقوم بها الديوان لدعم المخزون الوطني من هذه المادة وضمان الوفرة اللازمة لتغطية طلبات المربين»، مؤكدة أنه تم تحقيق ما يقدر بين 3,6 مليون قنطار خلال موسم الحصاد الأخير. 

أوضح وزير الفلاحة والتنمية الريفية، شريف عماري، أن المناقصات الأخيرة التي قام بطرحها الديوان الجزائري المهني للحبوب من أجل استيراد مادة الشعير «لا تعتبر مشكلة، بل هي إجراءات احترازية اتخدها ديوان الحبوب لدعم المخزون الوطني من هذه المادة وضمان الوفرة اللازمة لتغطية طلبات المربين»، كاشفا في الوقت ذاته عن اتخاذ الحكومة ممثلة في وزارة الفلاحة والتنمية الريفية إجراءات من أجل دعم شعبة الإبل والماعز في المناطق الجنوبية من البلاد، كما أن 16 ولاية أصبحت تستفيد من الدعم بمادة الشعير. وأضاف شريف عماري أن هناك إمكانيات كبيرة فيما يخص مادة الشعير، وتم تجميع كميات وفيرة من هذه المادة، مؤكدا أنه تم إنتاج ما يقدر بـ 3,6 مليون قنطار خلال موسم الحصاد لسنة 2019 من طرف الديوان الجزائري المهني للحبوب، مبرزا في الوقت ذاته أن حاجيات السوق الوطنية كافية من الإنتاج الوطني، الأمر الذي يجعل الحكومة في ارتياحية أكثر بخصوص مادة الشعير.

وطرح الديوان الوطني المهني للحبوب خلال الأشهر الأخيرة عدة مناقصات من أجل استيراد مادة الشعير.

وسيلة قرباج


المزيد من الاقتصاد