بهدف إخضاع كل المواد للمراقبة المادية والعينية

استحداث نظام رقمي لتشديد الرقابة على الحدود

  24 جوان 2020 - 20:22   قرئ 368 مرة   الاقتصاد

استحداث نظام رقمي لتشديد الرقابة على الحدود

 تعكف وزارة التجارة على استحداث نظام رقمي يعزز  ويسهل عمليات الرقابة على مستوى الحدود البرية، البحرية والجوية، لضمان جودة ونوعية السلع الموجهة للمستهلك. وترأس وزيرة التجارة كمال رزيق إجتماع للإطارات المركزية خص به ملف تعزيز وتشديد نظام الرقابة على مستوى مفتشيات الحدود البرية والبحرية والجوية وإعتماد آليات جديدة.

خصّص الاجتماع الذي حضره  الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية، عيسى بكاي، لمناقشة ملف تعزيز وتشديد نظام الرقابة على مستوى مفتشيات الحدود البرية والبحرية والجوية وإعتماد آليات جديدة، -حسب بيان لوزارة التجارة-، بهدف ضمان تسويق السلع المستوردة ذات جودة ونوعية. 

وأوضح البيان ذاته أن الأليات الجديدة تكون وفق نظام رقمي يسهل عمليات الرقابة مع فعالية في آداء المهام المنوطة للمفتشيات الحدودية، مع التركيز على إخضاع كل السلع والبضائع المستوردة الى المراقبة العينية والمادية خاصة الفواكه المستوردة .

وأبرز وزير التجارة كمال رزيق، أن النظام الجديد المعتمد سيمكن من التقليل الى حد كبير من ممارسات التصريحات الكاذبة لبعض السلع المستوردة وكذا ضمان جودة السلع قبل تسويقها للمستهلك مع التأكيد على ضرورة التحلي بالحرص واليقظة في عمليات الرقابة على كل السلع والبضائع التي تخضع للرقابة عبر مختلف المفتشيات الحدودية عبر كامل القطر الوطني .

مريم س

 



المزيد من الاقتصاد