قدرت تراجع الطلب بـ30بالمائة طيلة فترة الحجر الصحي

الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز

  29 جوان 2020 - 19:54   قرئ 292 مرة   الاقتصاد

الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد  تراجع نسبة تبذير الخبز

تراجع الطلب على استهلاك الخبز منذ انتشار وباء كوفيد-19 بالجزائر بنسبة 30 بالمئة، حسب ما أفاد به رئيس الاتحادية الوطنية للخبازين يوسف قلفاط الذي ثمن تراجع تبذير هذه المادة الحيوية طيلة فترة الحجر الصحي.

أوضح قلفاط في تصريح لواج، على هامش ندوة جمعت المهنيين في المجال بمقر الاتحاد العام للتجار والحرفيين، أن إنتاج الخبز تراجع من 50 مليون خبزة / اليوم قبل بدء الحجر الصحي إلى 33 مليون خبزة / اليوم حاليا وهو ما يمثل انخفاضا بـ30 بالمئة. ووصلت نسبة تراجع الطلب على الخبز 70 بالمائة منذ مارس وإلى غاية نهاية شهر رمضان قبل أن يسجل الطلب انتعاشا مؤخرا. ومازال تأثير غلق المطاعم الخاصة ومطاعم الشركات والمؤسسات العمومية والخاصة والمدارس والجامعات يؤثر على مستوى الطلب على الخبز، رغم عودة الطلب لدى العائلات إلى مستواه الطبيعي، بحسب السيد قلفاط. ولاحظ ممثل الخبازين تراجع مستوى التبذير منذ بداية الحجر الصحي، وهو ما اعتبره سلوكا جيدا، من طرف العائلات. وخلال الندوة، أكد قلفاط أنه لا توجد ندرة في مادة الفرينة في السوق، ودعا الخبازين إلى اقتنائها مباشرة من المطاحن. وأوضح أنه على الخبازين التوجه لاقتناء الفرينة مباشرة من المطاحن باستعمال سجلهم التجاري للحصول على الكميات التي يحتاجون إليها. وحسبه، فإن المطاحن تمنح أكياس 25 كغ فقط لباعة الجملة لكنها توفر أكياس 50 كغ وبكميات معتبرة للمخبزات. وفي هذا السياق، انتقد المتحدث البيروقراطية التي تميز إدارة المطاحن، التي تشترط ملفا ثقيلا يتكون من نسخ عن السجل التجاري وبطاقة جبائية وشهادة الإقامة وشهادة الميلاد و2 صور شمسية وغيرها من الوثائق في حين لا يتطلب الأمر، يضيف، سوى السجل التجاري للخباز لإثبات هويته ومهنته. 

م.ن

 



المزيد من الاقتصاد