في انتظار صدوره قريبا

سعاد ماسي تنتهي من تسجيل ست أغاني من ألبومها الجديد

  07 جانفي 2019 - 10:50   قرئ 3796 مرة   أخبار المشاهير

سعاد ماسي تنتهي من تسجيل ست أغاني من ألبومها الجديد

كشفت الفنانة الجزائرية العالمية سعاد ماسي عن انتهائها من تسجيل ست أغنيات منها في فرنسا، حيث ستسجل الأغاني المتبقية، وتعمل الميكساج الخاص بها أيضا هناك، في انتظار طرح الألبوم قريبا.

 

قالت سعاد ماسي في حوار جمعها مع احد المواقع الالكترونية إن البومها الجديد يحمل العديد من التجارب الشخصية لي وللآخرين، ويتميز بالكلمات الجديدة، ويحتوى على 12 أغنية، وتحدثت عن استقرارها في فرنسا حيث قالت ان الغربة اخذت منها الطفولة والشوارِع، وأعطتها أشياء إيجابية منها حرية لم تكن عندي، وتجربة موسيقية رائعة وجميلة جداً وعن تجربة المشاركة السينمائية الاولى في  عيون الحرامية˜ قالت إنها شاركت فيها دعماً للقضية الفلسطينية، وكصديقة لـلمخرجة الفلسطينية  نجوى نجار˜، وكانت تجربة صعبة لكنها جميلة جداً، كنا فى نابلس وصورنا فى ظروف صعبة جداً، وأنا أشكر نجوى نجار والممثل خالد أبوالنجا الذى ساعدني كثيراً في التمثيل. اما عن دعمها للمرأة فأكدت انها انا مناصرة للمرآة ونصحتها أن تتسلح بالعلم، ليكون لديها وعى وثقافة، وحتى يحصلن على حقوقهن

وفيما يخص السياسة قالت  لا أحب السياسة بمفهومها الدارج، والتسامح هو رسالتى السياسية الأهم، وفى الحقيقة لا يمكن الابتعاد عن السياسة، فهى جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، والسياسة فى أغنياتى لا تخرج عن إطار نبذ التفرقة والتعصب وإزالة الحواجز بين الناس˜.

للإشارة سعاد ماسي فنانة شاملة بكل ما للكلمة من معنى، ملحنة وعازفة جيتار ومغنية وشاعرة غنائية جزائرية، صوتها دافئ حنون، مصحوب بشىء من الشجن، وموسيقاها تمزج عوالم مختلفة مثل الجاز والروك والريجى، تسرد بها قصص العشق والهجر، وتحكى عن المهاجرين والغرباء.

في رصيدها كم هائل من الأغاني المتشبعة بأنماط فنية متنوعة، من التراث الجزائري والأندلسي، إلى الفلامنكو والروك والكونترى، وصولا إلى الفادو البرتغالى، فأبدعت بهذا الرصيد على أكبر مسارح العالم.

في عام 1989 على المسارح الجزائرية تعلمت قواعد الموسيقى وأحبت الفلامنكو الذى قدمته مع فرقة  تريانا الجزائر˜، ثم انضمت إلى فرقة الروك الجزائرية  أتاكور˜، وذهبت معها إلى العديد من الولايات الجزائرية، وحطمت الرقم القياسي في المسابقة الدولية الجزائرية، وبعدها حصلت على بكالوريوس الهندسة المدنية، واستقرت بفرنسا للتوقيع مع شركة توزيع هناك، وأصدرت ألبوم  راوي˜ عام 2001 ونال نجاحا باهرا بشهادة كبار النقاد في أوروبا، ونال جائزة تكريم من أكاديمية شارل كرو، ثم أصدرت ألبومي الثاني  داب˜ عام 2003، وألبوم  مسك الليل˜ في 2005، و˜أوه حرية˜ في 2010، و˜المتكلمون˜ في 2015.

سعاد.ش

 


المزيد من أخبار المشاهير