قال إن الجزائر لا تفرق بين أطرف النزاع وأكد على الحوار

بوقادوم ينفي «انزعاج» حكومة الوفاق من لقائه مع حفتر

  11 فيفري 2020 - 19:23   قرئ 317 مرة   الحدث

بوقادوم ينفي «انزعاج» حكومة الوفاق من لقائه مع حفتر

نفى وزير الشؤون الخارجية صبري بوقادوم، تسجيل أي انزعاج للحكومة الشرعية في ليبيا من لقائه مؤخرا بالمشير خليفة حفتر، مضيفا بالقول إنه التقى بوزير الخارجية الليبي، محمد الطاهر سيالة، ولم تطرح هذه المسألة، مجددا تأكيده على أن الشعب الليبي هو المخول الوحيد لاختيار من يمثله.

وقال رئيس الدبلوماسية الجزائرية في تصريح على هامش جلسة علنية بالمجلس الشعبي الوطني، خصصت لعرض ومناقشة مخطط عمل الحكومة، إن «الامور سارت كما ينبغي خلال زيارتي الأخيرة إلى ليبيا ولم يكن هناك أي مشكل، نحن لا نفرق بين أي طرف من الليبيين والشعب الليبي هو الذي يختار من يمثله»، نافيا أي انزعاج للحكومة الشرعية في ليبيا من لقائه مؤخرا بالمشير خليفة حفتر، مضيفا بالقول إنه التقى بوزير الخارجية الليبي، محمد الطاهر سيالة، ولم تطرح هذه المسألة، مشددا أن موقف الجزائر واضح تجاه الأشقاء في ليبيا وليس فقط في طرابلس وبنغازي وذلك بوجود العديد من ممثلي الشعب الليبي، وتأتي تصريحات بوقادوم في الوقت الذي تواصل فيه الجزائر مساعيها لإيجاد حل سلمي للأزمة الليبية، فبعد احتضان اجتماع لدول الجوار الليبي، وتقديم عرض رسمي لاستضافة مؤتمر للمصالحة الوطنية في ليبيا، خلال اجتماع اللجنة رفيعة المستوى للاتحاد الإفريقي حول هذا البلد، المُنظم ببرازافيل، ومناقشتها لهذا الملف مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والرئيس التونسي، قيس سعيد، خلال زيارتهم للجزائر، مؤخرا، تنقل الوزير، بوقادوم إلى بنغازي، في زيارة غير معلنة من قبل، حيث أظهرت صور تم نشرها، لقاء الدبلوماسي الجزائري، بقائد الجيش الليبي، خليفة حفتر، الذي بحث معه تطورات الملف الليبي، حسب ما أفاد مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، التابع لحفتر، على صفحته بموقع «تويتر»، وجرى اللقاء بمقر القيادة العامة، وأشار ذات المصدر إلى أنه تم مناقشة العلاقات بين الدولتين الشقيقتين الليبية والجزائرية ودور الجزائر الداعم لإعادة الاستقرار في ليبيا والجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب والجريمة، وتابع البيان «ثمّن عالياً القائد العام دور الدولة الجزائرية الإيجابي الساعي لإيجاد حل للأزمة».

 


المزيد من الحدث