تعافي إسبانيا وإيطاليا من كورونا يعيد الظاهرة إلى الواجهة

حرس السواحل تحبط محاولات «حرقة» 84 شخصا منذ بداية جويلية

  12 جويلية 2020 - 19:01   قرئ 280 مرة   الحدث

حرس السواحل تحبط محاولات «حرقة» 84 شخصا منذ بداية جويلية

سجلت قوات حرس السواحل والدرك الوطني معدلات متفاوتة في عدد «الحراقة» المحاولين ركوب الأمواج لبلوغ الضفة الأخرى من البحر المتوسط، حيث عرفت الظاهرة إحباط محاولات هجرة غير شرعية خلال شهر جويلية الجاري فقط لـ 84 شخصا، بعد «تعافي» دول الاتحاد الأوروبي من فيروس كورونا.

 أرغمت إجراءات الحجر الصحي ومنع المواطنين من ارتياد الشواطئ وتشديد مختلف مصالح الأمن من الدوريات نحوها تجار «الحرقة» على تقليص عدد محاولات نقل الشباب نحو الضفة الأخرى من المتوسط، حيث كشفت بيانات وزارة الدفاع الوطني خلال شهر جويلية الجاري عن إحباط محاولة حرقة لـ84 شخصا، أغلبها عبر السواحل الغربية، أين سجلت أكبر حصيلة يوم 08 جويلية، حيث أحبط حرس السواحل محاولات هجرة غير شرعية لـ 41 شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من وهران ومستغانم وعين تموشنت بالناحية العسكرية الثانية، مما يشير إلى تراجع معتبر بعد أن سجلت المصالح ذاتها محاولات ركوب قوارب الموت من قبل 173 شخص خلال شهر ماي الماضي، وهو ما أكدته وسائل إعلام إسبانية، مشيرة إلى أن قوات خفر السواحل والشرطة الوطنية، اعترضت ما لا يقل عن 10 قوارب نهاية شهر ماي الماضي تزامنا مع رفع إجراءات الحجر الصحي بسبب فيروس كورونا المستجد في إسبانيا، في حين سجلت إيطاليا خلال الشهر ذاته وصول 100 جزائري لجزيرة سردينيا، من بين ذلك آخر قارب وصل وعلى متنه 7 أشخاص بينهم امرأة حامل تم نقلها إلى المستشفى، بينما تم تحويل البقية إلى مركز الإيواء بمنطقة مونستير بسردينيا، وتأتي هذه الأرقام بعد أن كَبح تفشي جائحة «كوفيد-19» في أوروبا قوارب المهاجرين انطلاقا من مختلف سواحل البلاد، حيث سجل حرس السواحل والدرك الوطني صفر محاولات «حرقة» لجزائريين في فترات سابقة، تزامنت مع ذروة انتشار هذا الوباء على الضفة الأخرى من المتوسط، وتسجيل أولى حالات الإصابة بهذا الوباء على التراب الوطني، حيث أدت الأوضاع الصحية السائدة في أوروبا، وبالخصوص في إيطاليا وإسبانيا وفرنسا إلى تراجع قوارب المهاجرين من سواحل البلاد الشرقية والغربية والوسطى، حيث لم تُسجل قوات حرس الحدود ومصالح الدرك الوطني محاولات في هذا الصدد.

أسامة سبع

 


المزيد من الحدث