أمر بوضع منظومة يقظة على مستوى كل ولايات الوطن

تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر

  10 أوت 2020 - 18:34   قرئ 689 مرة   الحدث

تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر

-العودة للحجر الصحي «فورا» في حال تسجيل ارتفاع عدد الإصابات

 أمر رئيس الجمهورية بوضع منظومة يقظة على مستوى كل ولايات الوطن، تكلف تحت سلطة الوالي بالمتابعة والتقييم اليومي لتطور الوضع الصحي وإقرار إعادة الحجر الصحي فورا في حال تدهور الوضع بعد رفع الحجر جزئيا عن العديد من النشاطات على غرار فتح المساجد والشواطئ، وكذا استئناف نشاط المطاعم والمقاهي.

اتخذت السلطات العمومية جهاز رقابة للوقوف على مدى التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية والتباعد الاجتماعي ابتداء من السبت المقبل موعد استئناف العديد من النشاطات التي ظلت مغلقة منذ بداية ظهور فيروس كورونا بالجزائر، فبعد منح الوزير الأول عبد العزيز جراد للولاة، بعد موافقة السلطات الـمختصة، سلطة اتخاذ كل التدابير التي يمليها الوضع الصحي لكل ولاية، لاسيما إقرار أو تعديل أو تكييف مواقيت إجراء الحجر الـمنزلي الجزئي أو الكلي، بشكل يستهدف عدة بلديات أو بلدات أو أحياء تشهد بؤرا للعدوى، أمر رئيس الجمهورية بوضع منظومة يقظة على مستوى كل ولايات الوطن تكلف تحت سلطة الوالي، بالمتابعة والتقييم اليومي لتطور الوضع الصحي وإقرار إعادة الحجر الصحي فورا، كما أشاد مصالح الأمن وأعوان مصالح وزارة التجارة على اليقظة التي يبدونها في الميدان لتأكيد حضور الدولة بفرض احترام قواعد الأمن الصحي ضد التجار المخالفين.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أن وقع الوزير الأول، عبد العزيز جراد، على مرسوم تنفيذي يتضمن تعديل مواقيت الحجر الجزئي في الفترة الـممتدة من 9 إلى 31 أوت على المستوى الوطني بعد التشاور مع اللجنة العلمية لـمتابعة تطور جائحة فيروس كورونا كوفيد.19، والسلطة الصحية، حيث تقرر تكييف مواقيت الحجر الجزئي الـمنزلي من 11 مساء إلى غاية الساعة السادسة من صباح اليوم الـموالي، بالنسبة للولايات 29، غير أنه يمكن للولاة، بعد موافقة السلطات الـمختصة، اتخاذ كل التدابير التي يمليها الوضع الصحي لكل ولاية، لاسيما إقرار أو تعديل أو تكييف مواقيت إجراء الحجر الـمنزلي الجزئي أو الكلي، بشكل يستهدف عدة بلديات أو بلدات أو أحياء تشهد بؤرا للعدوى، كما تقرر رفع الإجراء الـمتعلق بمنع حركة مرور السيارات الخاصة، من وإلى الولايات التسعة والعشرين الـمعنية بإجراء الحجر الجزئي، في حين تم تمديد الإجراء الـمتعلق بمنع حركة مرور وسائل النقل الحضري الجماعي العمومي والخاص خلال عطلة نهاية الأسبوع، على مستوى الولايات التسعة والعشرين 29 الـمعنية بإجراء الحجر الجزئي، في حين ستعود بيوت الله لاستقبال المصلين ابتداء من السبت المقبل باستثناء يوم الجمعة الذي سيتم فيه أداء صلوات العصر والـمغرب والعشاء فقط، إلى أن تتوفر الظروف الملائمة للفتح الكلي في مرحلة ثانية، مع تطبيق بروتوكول خاص، مع التشديد على منع النساء والأطفال تحت 15 سنة والمصابين بأمراض مزمنة من الصلاة في المساجد، وأكد البيان الإبقاء على قاعات الصلاة والمصليات والمدارس القرآنية مغلقة، بالإضافة إلى أماكن الوضوء.

أسامة سبع

 


المزيد من الحدث